placeholder

وسوم الاتحاد السعودي لكرة القدم

لجنة المسابقات توقف العمل بتوصيات باوزا
أوقفت لجنة المسابقات التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، العمل بتوصيات المدرب السابق للمنتخب السعودي، الأرجنتيني إدجاردو باوزا. وكانت اللجنة قد اعتمدت تعديلات على روزنامة الموسم الحالي، لتتماشى مع البرنامج الإعدادي الذي وضعه باوزا لتأهيل الأخضر للمشاركة في كأس العالم روسيا 2018. ومن المقرر أن يصل المدرب الحالي للأخضر، أنطونيو بيتزي، منتصف الأسبوع الجاري، للإطلاع على روزنامة الموسم، ومن ثم الاجتماع مع مسؤولي الاتحاد السعودي، وإبلاغهم بالتعديلات، ووضع البرنامج الإعدادي الجديد للأخضر، مع كشف أسماء المنتخبات التي يرغب في مواجهتها وديًا. وتتبقى نقطة أخرى هامة لحسمها مع بيتزي، وهي مستوى التمثيل الذي ستشارك به السعودية في خليجي 23 -في حالة نقلها من قطر للكويت بالتأكيد- بعد أن تم رفع الحظر الدولي عن الرياضة الكويتية.
التمياط يتحدث عن منصبه الجديد .. والجابر يهنئه
أكد نواف التمياط نجم الهلال والمنتخب السعودي السابق، اعتزازه بثقة القائمين على الرياضة السعودية، بعد تعيينه نائبًا لرئيس الاتحاد السعودي، عادل عزت. وكان ياسر المسحل، قد أعلن استقالته من هذا المنصب، ضمن استقالة جماعية ضمت أربعة أعضاء آخرين، متعللين بتهميش دورهم داخل أروقة الاتحاد (طالع التفاصيل). وعليه قرر عادل عزت اختيار التمياط نائبًا له، مع إعادة تعيين المسحل عضوًا للاتحاد. وفي هذا الخصوص قال التميـاط : "أعتز بهذه الثقة الغالية لخدمة وطني، وأشكر بكل التقدير معالي الأستاذ تركي آل شيخ، على دعمه واهتمامه، والشكر لأخي عادل عزت، وأسأل الله أن يوفّقنا وزملائي أعضاء المجلس، لخدمة وطننا الغالي". وتابع: "أشكر الجميع على مشاعرهم النبيلة وتهنئتهم، وأدعو الله أن يكتب لنا التوفيق والسداد". وفي سياق متصل، قام سامي الجابر نجم الهلال والمنتخب سابقًا وعضو الاتحاد الحالي، بتقديم التهنئة لزميله قائلًا: "أبارك لأخي الغالي نواف التمياط، توليه منصب نائب رئيس الاتحاد السعودي، أعانك الله، وأنت أهل الثقة". واختتم: "التهنئة لكل الزملاء أعضاء مجلس الاتحاد السعودي لكرة القدم، الجميع على قدر المسؤولية والثقة، لخدمة رياضة الوطن، نسأل الله التوفيق".
خليجي 23 إلى الكويت بدلًا من قطر
تقرر نقل منافسات "خليجي 23" إلى دولة الكويت، بدلًا من قطر، باتفاق بين رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ، ورئيس مجلس الأمة في الكويت، مرزوق الغانم. وأتى هذا الاتفاق احتفالًا بعودة الرياضة الكويتية للساحة العالمية من جديد، بعد جهود آل الشيخ التي أدت إلى رفع الإيقاف الذي فرضه "الفيفا" على النشاط الرياضي الكويتي. وكان السويسري "جياني انفانتينو" رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، قد زار دولة الكويت، يوم أمس الأربعاء، قبل أن يقرر رفع الإيقاف عن الدولة الشقيقة.
الاتحاد السعودي يشهد استقالة 5 أعضاء دفعة واحدة
شهد اجتماع الاتحاد السعودي لكرة القدم، ظهر اليوم الخميس، تقدم 5 أعضاء باستقالتهم دفعة واحدة، فور انتهاء فعاليات الاجتماع. وجاءت أسماء الأعضاء المستقيلين كالتالي: - ياسر المسحل (نائب رئيس الاتحاد السعودي). - خالد المقرن. - موسى الزياد. - مريح المريح. - محمد الزهراني. هذا ويتردد في الوسط الرياضي، أن استقالة الخماسي، ترجع إلى تهميش أدوار كل منهم، داخل لجان الاتحاد السعودي، خلال الفترة الأخيرة.
سرقة منزل مشرف حرّاس المنتخب السعودي
تعرَّض منزل الألماني، أوليفر كان، المشرف على تطوير حرّاس المنتخبات السعودية، للسرقة من قِبل لصوص في جنوب "ميونيخ" حيث تم السطو على خزينته المليئة بالغالي والنفيس، في الوقت الذي كان فيه متواجدًا في البرتغال، إذ لم تردع أجهزة الأمان المتطورة المنصوبة في فيلته الفاخرة، اللصوص. وقالت شرطة ميونيخ، في تصريحات نقلتها صحيفة "بيلد" الألمانية الشهيرة، أن حادثة السطو تمت في الثاني عشر من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، ورفضت الشرطة الإدلاء بها، كي لا تؤثر سلبًا على سير التحقيقات، في الوقت الذي كان أوليفر يشاهد المباراة الودية التي جمعت بين منتخبي البرتغال والسعودية، والتي حسمها الأول لصالحه بثلاثية نظيفة. هذا وكانت عائلة أوليفر، زوجته وطفلاه خارج المنزل لساعات، لحظة وقوع حادثة السطو، مما أعطى الوقت الكافي للصوص، من أجل سرقة محتويات المنزل بكل أريحية، حيث انتزعوا الخزانة السرية من مكانها وأخذوها كما هي، وذكرت "بيلد" أن قيمة المسروقات تقدر بنحو 100 ألف يورو. يذكر أن أوليفر كان، البالغ من العمر 48 عامًا، قد وقع عقدًا مع الاتحاد السعودي لكرة القدم، يُشرف بموجبه على تطوير مستوى حرّاس مرمى المنتخب، لمونديال روسيا 2018.
كلاتينبرغ: مورينيو سبب عملي في الاتحاد السعودي
كشف الانجليزي، مارك كلاتينبرج، رئيس لجنة الحكام التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، أن الخلاف الذي وقع بينه وبين جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، في الموسم الماضي، كان سببًا في قبوله عرض الاتحاد السعودي لكرة القدم وترك تحكيم مباريات الدوري الانجليزي. وقال كلاتينبرج في تصريحات نقلتها صحيفة "الصن" البريطانية:"عرفت بعد المباراة التي جمعت مانشستر يونايتد بمضيفه ستوك سيتي أنني راحل عن تحكيم الدوري الإنجليزي لا محالة، وعندما تلقيت العرض السعودي لم أفكر مرتين ووافقت على الفور". وأضاف:"دخل عليّ جوزيه مورينيو في غرفة تبديل الحكام وكان غاضبًا من قراري بعدم احتساب ركلة جزاء لمصلحة فريقه، على الرغم من أنني شاهدت لمسة اليد لكني لم أحتسبها، وعندما تحدث معي مورينيو عن ذلك القرار وضع فيني بعضًا من الشك حول قدراتي". وواصل:"قدت سيارتي مسافة 250 ميلاً وكنت أفكر بما حدث، عرفت حينها أنني ارتكتب خطأً كبيراً، وحتى زوجتي لاحظت شرودي، وكنت حينها أسأل نفسي: هل أود الاستمرار بهذا؟! أن أكون حكمًا؟!، وبعد فترة من التفكير وجدت نفسي غير مستمع بما أفعله قياسًا بشعوري تجاه التحكيم في الفترات الماضية، ولهذا قبلت العرض السعودي". وتم تعيين كلاتينبج، مديرًا لإدارة التحكيم بالاتحاد السعودي لكرة القدم، في شهر شباط/فبراير الماضي، قبل أن يشغل منصب رئيس لجنة التحكيم عقب استقالة الرئيس السابق مرعي العواجي.
●●