placeholder

وسوم هيئة الرقابة

الصنيع يكشف سر تواجده خارج جدة – ويؤكد: هيئة الرقابة تنهي أعمالها قريبًا
كشف رئيس نادي الاتحاد المكلف حديثًا، حمد الصنيع ، عن سبب تواجده خارج جدة، في الوقت الحالي، ما عطل استلامه للنادي بشكل رسمي حتى الآن. وتم تأجيل اجتماع مجلس إدارة اتحاد جدة، لتوزيع الأدوار والمسؤوليات مرتين متتاليتين، بسبب وجود الرئيس المكلف حمد الصنيع خارج جدة. وأكد الصنيع أن تواجده الحالي بمدينة الرياض، متعلق بهيئة الرقابة والتحقيق التي تكاد تنتهي من ملف ديون الاتحاد، بعدما أسنده لها رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ. وصرَّحَ الصنيع مساء أمس الأربعاء قائلًا: "هيئة الرقابة قطعت شوطاً كبيراً في ملف الديون وستنهي أعمالها خلال الأيام المقبلة". وتابع: "الهيئة طلبت بعض المستندات والمعلومات التي تكمل بعض الحلقات غير الواضحة في بعض الأمور، وسنكملها لهم فور استلامنا النادي رسميا، في غضون اليومين القادمين". يُشار لأن الهيئة العامة للرياضة برئاسة تركي آل الشيخ، قد أرسلت خطابًا للعميد تطالبه بضرورة تحديد موعد لعقد الجمعية العمومية، على أن تتلقى الرد في غضون 10 أيام من تاريخ الخطاب (طالع التفاصيل).
رئيس الاتحاد السابق واصفًا قرار هيئة الرياضة : بداية خير
تحدث رئيس الاتحاد السابق ،اللواء محمد بن داخل عن قرار هيئة الرياضة بتحويل ملف ديون الاتحاد إلى هيئة الرياضة، مؤكدًا أنه قرار صائب تأخر كثيرًا. كما أشاد اللواء بجهود تركي آل الشيخ، على الجهود المبذولة في الوقت الحالي، لوضع الكرة السعودية في مسارها الصحيح. وقال اللواء: "نشكر رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ على هذا القرار الصائب تجاه الملف الذي كان يشغل الاتحاديين". وأضاف: "وهذا يدل على حرصه واهتمامه بتصحيح مسارات الأندية وحمايتها التي تكون تحت مظلتها". واستكمل: "وبغض النظر عن تأخر صدور القرار الا أن النادي كان يحتاجه خصوصًا وأنه اصبح غارقاً بالديون، وبإذن الله تكون هذه الخطوة بداية خير على نادي الاتحاد حتى يعود الى سابق عهده، بعد التخلص من ملف الديون والقضايا المسجلة عليه".
●●