placeholder

المنتخب السعودي

المنتخب السعودي

بطولة
نادي

أخبار المنتخب السعودي الصقور الخضر

image
الأخضر يتراجع في التصنيف العالمي والمنتخب البلجيكي في الصدارة
أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA) التصنيف الشهري الجديد للمنتخبات عن شهر مارس، اليوم الخميس، والذي شهد هبوط المنتخب السعودي الأول لكرة القدم مركزين دفعة واحدة، ليصبح في المرتبة الـ72 عالميًا. وأوضح التصنيف الجديد أن الأخضر يحتل المركز السابع آسيويًا وعربيًا، في الوقت الذي حافظ فيه المنتخب التونسي على صدارته العربية، بحلوله في المركز الـ28 عالميًا، يليه المنتخب المغربي (45 عالميًا)، ثم المنتخب المصري (57 عالميًا). وعلى الصعيد العالمي، فقد حافظ المنتخب البلجيكي على صدارته للتصنيف، متفوقًا على المنتخب الفرنسي بطل العالم، الذي حافظ على الوصافة، فيما حل المنتخب البرازيلي ثالثًا، والمنتخب الإنجليزي رابعًا، فيما هبط المنتخب الكرواتي (وصيف المونديال)  إلى المركز الخامس. الجدير بالذكر أن المنتخب السعودي خاض مؤخرًا مباراتين وديتين أمام المنتخب الإماراتي، والمنتخب الغيني، وانتهت المباراة الأولى بخسارة الأخضر (1-2)، بينما نجح الصقور في الفوز بالمباراة الثانية (3-2).
image
الشهري يوضح سبب تهديده بالانسحاب من تدريب المنتخب الأوليمبي
أعرب سعد الشهري -المدير الفني للمنتخب السعودي تحت 23 عامًا- عن حزنه الكبير من طريقة تعامل أندية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين مع المنتخب الأوليمبي، حيث أكد أنهم رفضوا انضمام لاعبيهم للمنتخب إلا في أيام "فيفا". وفي تصريحات صحفية، قال الشهري: "شعوري نابع من حزن شديد، لأنه كان من الممكن ألا نتأهل إلى كأس آسيا وبالتالي عدم الوصول إلى أولمبياد طوكيو 2020، لأن عدم تجهيز المنتخب أربك تحضيراتنا للتصفيات". وأضاف: "عملنا على المنتخب قبل عام تقريبًا، ومن المؤسف أن ينتهي كل هذا نتيجة اللا مسؤولية من البعض، لأن كل الأندية رفعوا خطابات بأن مشاركة اللاعبين ستكون في أيام "فيفا"، علمًا بأن الاختيارات محدودة بالنسبة للاعبين الذين يشاركون في الدوري لأن عددهم قليل". وأردف: "تحسبت لهذا الأمر في الألعاب الآسيوية في جاكرتا، حيث شاركت بلاعبين أصغر عمرًا تحسبًا لمثل هذه المواقف، ووضعنا برامج أخرى كانت تخدم المعسكر الأخير بحيث يكون اللاعبين الذين لا يشاركون باستمرار جاهزين". وواصل: "الأندية بحثت عن مصلحتها الخاصة، شعرت بالحزن لأن الأندية لا تعتمد على هؤلاء اللاعبين في الدوري، ولابد من تدارك مثل هذه الأمور، ولم أتمكن من التحكم بمشاعري في المؤتمر الصحفي بعد المباراة، ولا يمكن لوم الاتحاد السعودي نتيجة حالة عدم الاستقرار التي يعيشها". وأتم المدرب: "تحملت دخول التصفيات لأن لدي ثقة كبيرة بما عملته سابقًا مع هؤلاء اللاعبين، والمرحلة كانت صعبة جدًا، و أشعر بالألم لما حدث من قبل الأندية". وكان الشهري قد هدد بالانسحاب من تدريب المنتخب الأوليمبي، بعد أن نجح في قيادته إلى التأهل لنهائيات كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتي تقام في تايلاند عام 2020، طالع مزيدًا من التفاصيل.
image
الشهري يهدد بالرحيل عن المنتخب الأوليمبي في هذه الحالة
هدد سعد الشهري -المدير الفني للمنتخب السعودي تحت 23 عامًا- بالرحيل عن تدريب الأخضر الأوليمبي، وذلك في حالة استمرار الأندية بمنع لاعبيها من المشاركة في المباريات التجريبية والمعسكرات التي يجريها المنتخب. وفي تصريحات صحفية، قال الشهري: "إذا لم يتم تنفيذ برنامجنا بالشكل المثالي خلال المرحلة المقبلة فأعتقد أنني لن أكمل مرحلتي المقبلة ولن أستمر". وأضاف: "مطالبنا تتمثل في المعسكرات والسماح بحضور جميع الاعبين". وأتم: "لدينا معسكران تم إلغاؤهما، وحضرنا قبل البطولة بيومين، ما صعّب مهمتنا التي تجاوزناها وحققنا التأهل، على الرغم من الظروف التي يجب أن تعالج في الفترة المقبلة". وكان المنتخب الأوليمبي قد نجح في حسم تأهله لنهائيات كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتي تقام عام 2020 في تايلاند، بعد أن حل ثانيًا في المجموعة الرابعة خلف المنتخب الإماراتي، (طالع التفاصيل).
image
المنتخب السعودي تحت 23 عامًا يضرب موعدًا في نهائيات كأس آسيا 2020
نجح المنتخب السعودي تحت 23 عامًا تحت قيادة المدرب الوطني سعد الشهري، في حسم مهمة التأهل إلى نهائيات كأس آسيا، التي تنطلق أحداثها العام المقبل 2020 على الأراضي التايلاندية. واختتم الصقور ليلة أمس الثلاثاء التصفيات المؤهلة، بتعادل مثير أمام المنتخب الإماراتي 1-1 على ملعب الأمير فيصل بن فهد (الملز) بالرياض، وذلك لحساب مباريات المجموعة الرابعة. ونجح الإماراتيون في التأهل بعدما تصدروا ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط، وهو نفس رصيد الأخضر، إلا أنّ الأبيض تمكن من تسجيل أهداف أكثر خلال مشواره في التصفيات، فيما تأهل الصقور باعتبارهم ضمن أفضل 4 منتخبات احتلت المركز الثاني. وتأهل من التصفيات 16 منتخبًا، نرصدهم فيما يلي: المجموعة الأولى: قطر. المجموعة الثانية: البحرين. المجموعة الثالثة: العراق، وإيران ضمن أفضل 4 في المركز الثاني. المجموعة الرابعة: الإمارات، والسعودية ضمن أفضل 4 في المركز الثاني. المجموعة الخامسة: الأردن، وسوريا ضمن أفضل 4 في المركز الثاني. المجموعة السادسة: أوزبكستان. المجموعة السابعة: كوريا الشمالية. المجموعة الثامنة: كوريا الجنوبية، وأستراليا ضمن أفضل 4 في المركز الثاني. المجموعة التاسعة: اليابان. المجموعة العاشرة: الصين. المجموعة الحادية عشرة: فيتنام، وتايلاند باعتبارها صاحبة أرض النهائيات.
image
اليامي يوجه رسالة هامة للجماهير قبل مواجهة الإمارات
يخوض المنتخب السعودي لكرة القدم تحت 23 عامًا مباراة هامة أمام نظيره الإماراتي، اليوم الثلاثاء، وذلك في إطار التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2020  في تايلاند. في هذا الصدد، حرّص عبد الرحمن اليامي -لاعب المنتخب السعودي تحت 23 عامًا- على حشد الجماهير لهذه الموقعة الهامة، وذلك حتى يتمكن الأخضر من تحقيق النتيجة المرجوة خلال اللقاء. وفي تصريحات صحفية، قال اللاعب: "الجيل الحالي قادر على خطف بطاقة التأهل، من واقع الإمكانات التي يتمتع بها اللاعبون". وأضاف: "ندرك قوة الإمارات، لكننا بإذن الله سنكون في الموعد ونحقق الفوز والتأهل بمساندة الجماهير ودعم الجميع". الجدير بالذكر أن المنتخب السعودي يسعى لتحقيق الفوز في هذه المباراة لخطف صدارة المجموعة، إذ يحتل المركز الثاني خلف المنتخب الإماراتي المتصدر، وذلك بفارق الأهداف.
image
وديًا: الأخضر يهزم نظيره الغيني في كرنفال جزائيات
حقق المنتخب الوطني اليوم الإثنين فوزًا صعبًا على نظيره منتخب غينيا الاستوائية بنتيجة 3-2، وذلك في مباراة ودية ضمن فعاليات معسكر "الأخضر" المقام حاليًا في الرياض، وقد احتضن اللقاء ملعب استاد الملك فهد. بدأت المباراة بقوةٍ كبيرةٍ للغاية من جانب لاعبي الأخضر وأخذوا يهاجمون بكل قوة منذ اللحظات الأولى من اللقاء، وبالفعل استطاع اللاعب عبد الله الشامخ إحراز أول أهداف المنتخب الوطني في الدقيقة 4 من ركلة جزاء، معطيًا لزملائه أريحية مبكرة خلال المباراة. https://www.youtube.com/watch?v=6oDZBHyXhf8 ولم يمضِ من الوقت الكثير قبل أن يعزز اللاعب عبد الفتاح آدم موقف صقور المملكة بإحرازه الهدف الثاني من رأسيةٍ رائعة في الدقيقة 13 من عمر اللقاء. https://www.youtube.com/watch?v=xGWNQGgYE-U وبعد التقدم السريع للأخضر استشعر لاعبو غينيا الاستوائية الخطر وأخذوا يهاجمون بضراوةٍ شديدة، حتى استطاع اللاعب إيميليو نسوي إحراز أول أهداف فريقه في الدقيقة 32 من ركلة جزاء، قبل أن يطلق حكم اللقاء صافرته معلنًا نهاية الشوط الأول. https://www.youtube.com/watch?v=UXvk9jz6LP0 وفي الشوط الثاني حاول لاعبو كل فريق امتلاك زمام الأمور منذ الدقائق الأولى، وبالفعل استطاع لاعب الأخضر محمد خبراني إحراز ثالث أهداف فريقه في الدقيقة 57 من ركلة جزاء. https://www.youtube.com/watch?v=acj1uXlzFqk وبعد هدف الأخضر الثالث حاول لاعبو غينيا الاستوائية تقليل الفارق والخروج من المباراة بأقل الخسائر، وفي الدقيقة 71 استطاع اللاعب نسوي إحراز ثاني أهدافه الشخصية والثاني لفريقه من ضربة جزاء. https://www.youtube.com/watch?v=kPn-TicbDa8 واستمرت الكرة حائرة بين أرجل اللاعبين إلى أن أطلق حكم المباراة صافرته معلنًا فوز الأخضر على نظيره الغيني الاستوائي.
image
الشهري: بدأنا الاستعدادات قبل يومين والأندية السبب
أعرب سعد الشهري -المدير الفني للمنتخب السعودي تحت 23 عامًا- عن فرحته بالفوز الذي حققه الأخضر الشاب على حساب المنتخب اللبناني (2-0)، إلا أنه أكد في الوقت ذاته أن الفريق لم يظهر بالمستوى المطلوب. وفي تصريحات صحفية، قال الشهري: "الأخضر لم يستعد للتصفيات سوى قبل 48 ساعة من الانطلاقة، والسبب الرئيسي في ذلك هو عدم تجاوب الأندية في إرسال لاعبيها للمشاركة في التصفيات على الرغم من عدم إشراكهم في المباريات". وأضاف: "مباراة لبنان أظهرت عدم جاهزية اللاعبين بسبب الاستدعاء المتأخر، واضطررت إلى تغيير 4 عناصر شاركوا في مباراة المالديف". الجدير بالذكر أن المنتخب الأوليمبي يستعد لمواجهة نظيره الإماراتي، يوم غد الثلاثاء، في مباراة ستحدد بشكل كبير متصدر المجموعة، إذ يتحتم على الأخضر الفوز للظفر بصدارة المجموعة.
image
حافظ: الأخضر قدم أداءً جيدًا أمام الإمارات وأستغرب الانتقادات
أكد محفوظ حافظ -المدير الفني السعودي- أن المنتخب السعودي الأول لكرة القدم قدم مباراة جيدة أمام نظيره الإماراتي، وذلك على الرغم من خسارته بهدفين مقابل هدف وحيد. وفي تصريحات صحفية، قال حافظ: "أستغرب من النقد الشديد الذي وجه للمنتخب السعودي بالوجوه الجديدة في تجربته أمس الأول أمام المنتخب الإماراتي". وأضاف: "المنتخب قدم أداءً جيدًا، مقارنة بحداثة تجربة اللاعبين الدولية، ومن المنطقي أن يخسر أمام منتخب متمرس". وواصل: "اختيار عنبر للوجوه الجديدة فرضه واقع انشغال اللاعبين الكبار مع أنديتهم التي لديها مشاركات مهمة على المستويين المحلي والعربي". وأتم المدرب حديثه، قائلًا: "يجب على المسؤولين دعم الوجوه الجديدة ومنحهم الفرصة الكافية لإظهار مواهبهم". وكان المنتخب السعودي قد خسر أمام نظيره الإماراتي بهدفين مقابل هدف وحيد، وذلك في مباراة ودية، ومن المقرر أن تكون ثاني الوديات أمام غينيا الاستوائية، يوم الاثنين المقبل.
image
سعد الشهري: سعيد بالانتصار الذي حققناه أمام المالديف
أعرب سعد الشهري -المدير الفني للمنتخب السعودي تحت 23 عامًا- عن سعادته الكبيرة بالفوز العريض الذي حققه الأخضر الأوليمبي على حساب منتخب المالديف بسداسية نظيفة، مؤكدًا أن الفريق حقق المطلوب منه. وفي تصريحات صحفية، قال الشهري: "اتضح خلال الشوط الأول بُعد اللاعبين عن خوض المباريات، لكن في الشوط الثاني تحسن الأداء وحققنا النتيجة المطلوبة". وكان المنتخب السعودي تحت 23 عامًا قد نجح في الانتصار على المالديف بسداسية نظيفة، وذلك في المباراة التي أقيمت لحساب التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2020.


●●