image
أخبار كرة القدم السعودية الدوري السعودي للمحترفين تحت الأضواء

مفاجأة صادمة حول ضرب جيسوس بالأحزمة والألعاب النارية

فوكس عن مدرب الهلال السابق: هناك فرق كبير بين مورينو وجيسوس

نشرت صحيفة جلوبو البرازيلية، تقريرًا صادمًا حول مدرب الهلال الأسبق وفلامنجو الحالي، جورجي جيسوس، إبان فترة توليه تدريب نادي سبورتنج لشبونة في مايو 2018.

وكشفت الصحيفة في تقريرها، عن دخول مجموعة من 43 شخصًا من جماهير لشبونة، مدججين بالأحزمة والألعاب النارية، واقتحموا ملعب التدريب بحثًا عن اللاعبين، وذلك بسبب فقدان فريق لشبونة فرصة المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا.

وهجم المشجعون على جيسوس، واستمروا في ضربه بالأحزمة في مركز تدريب نادي لشبونة، وهو ما نتج عنه إصابات وسحجات في وجه المدرب البرتغالي.

ويمر نادي فلامنجو بأزمة كبرى، حيث كشفت تقارير صحفية عن تعاطي أحد نجوم الفريق البرازيلي للمنشطات (طالع التفاصيل).

كما ذكر التقرير أن الجماهير قد أطلقت الألعاب النارية في اتجاه جيسوس وعضوين آخرين من جهازه الفني لتخويفهم.

واستكمل التقرير كاشفًا عن هروب جيسوس من الاعتداء الأول إلى غرفة الملابس، لتقتحم الجماهير الغرفة، حيث قام أحد الجماهير بضرب جيسوس بقطعة الحديد الموجودة بأحد الأحزمة التي كان قام بلفها حول يده.

وكان الهلال قد تمكن من الانتصار في المباراة التي جمعته بفريق الترجي التونسي، بهدفٍ نظيف من توقيع الفرنسي جوميز، وذلك في إطار منافسات ربع نهائي كأس العالم للأندية، ليتأهل الزعيم لمواجهة فريق فلامنجو البرازيلي في نصف نهائي البطولة.

نوجه عنايتكم -أعزاءنا- إلى إمكانية متابعة حسابنا على موقع التدوينات المصغرة تويتر ومعرفة كل جديد (الدوري السعودي على تويتر).



●●