placeholder

وسوم آنجوس

آنجوس مرشح لخلافة الجابر في الشباب
استطلعت إدارة الشباب رأي المدرب البرازيلي، هيليو دوس آنجوس ،لتولي تدريب الليث الشبابي، خلفًا لسامي الجابر الذي أقالته الإدارة مساء أمس. وأبدى المدرب ترحيبًا بالمفاوضات للعودة للكرة السعودية من جديد، عبر بوابة نادي الشباب الذي يمتلك لاعبين مميزين، والذي يعتبره من كبار الأندية السعودية، وفي انتظار ما تكشف عنه المفاوضات في الأيام القادمة. ومن ناحية أخرى تقرر أن يقود المدرب الإنجليزي مايك نويل، تدريبات الفريق بشكل مؤقت، كما يدير مباراة الشباب أمام الاتفاق في الجولة الرابعة يوم السبت المقبل. يُذكر أن آنجوس سبق ودرب الأخضر عام 2007، كما له مشوار لا بأس به مع الأندية السعودية، حيث درب نجران والفيصلي والقادسية.
مدرب القادسية الحالي يدافع عن سابقه، ويضيف: اللاعبون هم الأساس
بعد أن ضمن نادي القادسية البقاء في دوري جميل، وظفر بـ 4 نقاط من جولتيه الأخيرتين، مع مدربه الشاب، بندر باصريح، خرج المدرب بتصريحات يدافع فيها عن سابقه، آنجوس، الذي شهد الفريق في آخر أيامه، انحدارًا كبيرًا في مستواه. وقال باصريح: "نتائج حمد الدوسري مع الفريق الموسم الماضي أقنعت إدارة النادي بالتجديد معه، وعندما تدهورت النتائج جاء آنجوس، وقدم عملًا فنيًا مميزًا، إلا أن التراجع الشديد الذي حدث في الجولات الأخيرة فرض التغيير". وأضاف: "اللاعبون هم الأساس لكن في الخسارة الجميع يتحمل المسؤولية، بطبيعة الحال هناك أسباب فنية، لكن لا ننسى أيضًا عدم التوفيق والإصابات وتراجع مستوى الأجانب وغيرها من الأمور التي تكون خارجة عن إرادة المدرب". وفيما يخص البقاء في دوري جميل قال باصريح: "لم أكن أود أن أقول مبروك على البقاء، لأن الفريق يستحق أفضل من ذلك، لكن الظروف هي من تحكمت في ذلك". وأردف: "قبلت تلك المهمة الصعبة لأنني من أبناء القادسية، وهذا النادي له فضل كبير علي". واختتم متحدثًا عن كواليس تكليفه بالمهمة: "جلست مع رئيس النادي، وقال لي نريدك وواثقون بك، وأجبته بالموافقة".


●●