placeholder

وسوم أحمد البريكي

يوسف خميس: لا أمتلك حسابًا ب”تويتر”.. وهذه قصتي مع النصر
أوضح نجم نادي النصر، وكابتن الفريق سابقًا، يوسف خميس حقيقة قصة منعه من دخول النادي العاصمي، وحقيقة الملابسات التي حدثت مع نجم الأصفر السابق ماجد عبد الله، ونفى ما تردد من إشاعات. أكّد يوسف خميس على أنّه لا يمتلك أي حساب بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وأنّ الحساب الذي ينتحل اسمه هو حساب مزور، وليس له علاقة به، حيثُ صرّح خميس قائلًا: "بالنسبة للشخص الذي ينتحل اسمي، أدعوه إلى أن يتقي الله، انتحال الشخصية والكذب على الناس لا يجوز، ولا يتوافق مع تعاليم ديننا الإسلامي". وبالنسبة لقضية منعه من دخول نادي النصر، فقد حكى خميس قائلًا: "كنت في زيارة مع ابني لنادي النصر؛ لحضور أحد التمارين في فترة سابقة، فوجئت بأن حارس الأمن يستفسر مني.. مَن طلب حضوري من أعضاء الشرف أو مجلس الإدارة". وتابع: "رغم ذلك تمكّنت من الدخول، والتقيت بمدير الكرة ومدير المركز الإعلامي، وعدد من مسؤولي النادي، ولم أخبر أحدًا بما حدث؛ وذلك لمحبتي لنادي النصر الذي خدمته لسنوات طويلة، خاصة أنّ هذا الموقف يحدث للمرة الأولى". وأكّد أنّه طلب ملابس التمرين لابنه، وبالفعل تم توفيرها له، ودون أن يخبر أحدًا، أو يراه أحدًا، غادر ولم يتحدث لأي وسيلة إعلامية حتى اليوم. وأضاف خميس: "حقيقة الموقف حينها أحزنتني كثيرًا؛ لأنني أحب نادي النصر، وقضيت بين أسوار النادي سنوات تزيد على الـ40 سنة، وفجأة تحدث محاولة لمنعي من الدخول دون مبرر". واختتم: "القصة دارت بعد ذلك بين اللاعبين لامتعاضي مما حدث، ووصلت للكابتن ماجد عبدالله، والذي اتصل بي مستفسراً، فأخبرته بما حدث، ونشر تغريدته". وجدير بالذكر أنّ نجم العالمي السابق ماجد عبد الله قد هاجم أحمد البريكي -الرئيس التنفيذي للنصر- بسبب منعه يوسف خميس من دخول النادي، لتنتشر تغريدة مزورة تنفي ما حدث من الرئيس التنفيذي (طالع التفاصيل).
خبير قانوني: الغامدي يحق له فسخ التعاقد والنصر قد يعاقب
أكد أحمد الأمير -الخبير القانوني بالاتحاد الدولي لكرة القدم- أن ما حدث مع خالد الغامدي -لاعب نادي النصر- يعطيه الحق لفسخ تعاقده مع الفريق النصراوي، مشيرًا إلى أن النصر ومديره التنفيذي أحمد البريكي مهددان بالعقوبات. وكان الغامدي قد أكد، يوم أمس الجمعة، أنه تم منعه من حضور التدريبات قبل مواجهة الأنصار في الكأس، هذا إلى جانب إخراجه من النادي بالقوة الجبرية من قبل رجال الأمن، طالع مزيدًا من التفاصيل. في هذا الصدد، كتب الأمير عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة "تويتر": "الضغط على اللاعب للانتقال لنادي آخر أو تحويله للفريق الرديف أو تأخير مستحقاته، تدخل تحت المادة 14/2 من اللائحة الدولية، والخاصة بالسلوكيات التعسفية المطبقة ضد اللاعب لإنهاء عقده". وأضاف: "تنص المادة 14/2، بأن أي سلوك مسيء من طرف يهدف إلى إجبار الآخر على إنهاء أو تغيير شروط العقد، يمنح الحق للمتضرر (لاعب أو نادي) في إنهاء العقد بسبب مشروع". وواصل: "في هذه الحالة يكون النادي قد أنهى العقد بدون سبب مشروع، ويلزم بدفع كامل الفترة المتبقية من العقد، مع إمكانية تطبيق عقوبة المنع من التسجيل ضده، إذا كان عقد اللاعب الذي تم إنهاءه في الفترة المحمية". وتابع: "منع أي لاعب مرتبط بعقد مع ناديه من أداء التمارين يعتبر انتهاك واضح وصريح لحقوقه الأساسية وللعقد، طالما لا يوجد قرار انضباطي بالمنع". وأردف: "هل لو كان الغامدي محترفًا أجنبيًا، هل كان يجرؤ النصر أن يفعل هكذا معه؟ وبالتالي فإن ما ينطبق على الأجنبي ينطبق على المحلي". وكشف الأمير عن وجود مخالفة أخرى في حق النصر، حيث قال: "تواجد أحمد البريكي بملعب التدريب، يعد خرقًا صريحًا لقرار لجنة الانصباط الصادر الشهر الماضي، بحرمان البريكي من دخول جميع الملاعب 3 أشهر، على خلفية حديثه للإعلام عن قضية منظورة أمام لجنة الانضباط آنذاك". وأوضح: "ملعب نادي النصر يدخل ضمن الملاعب المحظور على البريكي دخولها بقرار لجنة الانضباط، طالما تقام عليه مباريات رسمية لفرق الدرجات السنية بالنادي". وأتم الأمير تصريحاته قائلًا: "مخالفة التواجد في الملعب، رغم المنع، تطبق عليها أحكام المادة 84 من لائحة الانضباط، ما لم يكون النصر قد استئنف ضد القرار، وتم تعليق تنفيذه من لجنة الاستئناف إلى تاريخ إصدار القرار النهائي".
خالد الغامدي يروي تفاصيل إخراجه بالقوة الجبرية من النصر
كشف خالد الغامدي -لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر- تفاصيل واقعة طرده من النادي، واحتجاز سيارته خلال تمرين الفريق، معربًا عن حزنه الكبير بعد الطريقة المهينة التي تم بها التعامل معه. وفي تصريحات تلفزيونية، قال الغامدي: "أنا مُجبر على الظهور الإعلامي بسبب الموقف الذي حصل لي. خدمت النصر 8 سنوات ولن أسمح أن يستغل ما يحدث معي للإسقاط على بيئة النصر". وأضاف: "خلال تمرين الأربعاء، عندما أردت الدخول إلى ملعب النادي أوقفني محسن الحارثي، وقال لي تفضل خارج النادي، وأنت ممنوع من التمرين". وواصل: "ارتفعت الأصوات، وتدخل اللاعبون وعدت إلى غرفة الملابس، وعندما كنت جالسًا دخل علي رجال الأمن وقالوا لي تفضل خارج النادي، لدينا توجيهات من المدير التنفيذي للنصر، أحمد البريكي بإخراجك". وأردف: "أُخرجت بالقوة الجبرية من النادي، وعندما أردت أن أستقل السيارة قالوا لي سنرسل لك السيارة في الخارج". وأكمل: "قبل الحادثة بيوم اجتمعت مع أحمد البريكي وقال لي نريد إعارتك إلى فريق آخر، ونحن مكتفين، وقلت له أنت لست مديرًا فنيًا حتى تقرر، فقال لي لن تدخل التمرين غدًا، فأبلغته إذا لا ترغبون في خدماتي أريد مخالصة مالية، فطالبني بالتنازل عن مليون ريال من مستحقاتي". وتابع: "أعتقد أن البريكي يريد إهانتي واستفزازي ولا أعلم السبب، وقلت لمحسن الحارثي هل منعني المدرب؟، فرد عليّ لدي تعليمات بمنعك، ومر بجانبنا أحمد البريكي وقال ألم أقل لك لا تحضر إلى النادي". وأوضح: "حاولت أن أتحدث مع رئيس النادي سعود آل سويلم، وطلبت من محسن الحارثي ولكن منعني، وأنا متأكد أنهم أوصلوا له معلومات خاطئة". واستكمل: "وصلتني رسالة نصية من شخص اسمه عبد الله لا أعرفه، يقول لي تمرينك غداً الساعة 7 صباحًا، وحقيقة طريقة تعاملهم فيها عدم احترام لي، وأنا لاعب سعودي محترف منعت من دخول منشأة حكومية". وزاد: "أطلب من رئيس هيئة الرياضة أن يتدخل في الموضوع، وجماهير النصر لا ترضى الإساءة للاعب خدم النصر، وهذه أول مشكلة تحدث لي منذ 8 أعوام". وأتم الغامدي حديثه، قائلًا: "اتصل بي زملائي وطلبت منهم أن يركزوا مع الفريق، ومشكلتي أعتقد أنها شخصية وأتمنى ألا تؤثر على الفريق، وأعتذر من جماهير النصر على ظهوري الإعلامي، لكن هذه الوسيلة الوحيدة التي وجدتها أمامي للدفاع عن نفسي".
لجنة الانضباط تعاقب النصر والوحدة
عاقبت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم، كلًا من ناديي النصر والوحدة، وألزمتهما بدفع غرامةٍ مالية قدرها 150 ألف ريال، وذلك بعد تصريحاتهما بشأن قضية كانت تنظر فيها اللجنة. وكانت اللجنة قد فرضت على الأستاذ أحمد البريكي -المدير التنفيذي لنادي النصر- دفع غرامة مالية وقدرها 100 ألف ريال، وليس ذلك فحسب بل زادت من عقوبته لتصل إلى حرمانه من التواجد في أي ملعب لمدة 3 أشهر، وذلك بسبب التصريحات التي أدلى بها في وقتٍ سابق. ولم يفلت رئيس نادي الوحدة الأستاذ حاتم خيمي من العقوبة، حيث غرمته اللجنة 50 ألف ريال وأعلنت إيقافه 15 يومًا، وذلك إثر إدلائه بتصريحات تليفزيونية بشأن قضية منظورة أمام اللجنة. وكان نادي النصر قد خسر مباراته أمام نادي الوحدة بهدفين لهدف، ضمن فعاليات الجولة الـ11 من كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين (طالع التفاصيل). وقد أعرب الأستاذ سعود آل سويلم عن غضبه في وقتٍ سابق، حيث أبدى إعتراضه على ما حدث من تجاوزات خلال المباراة (طالع التفاصيل). وقد خرجت لجنة الانضباط عن صمتها وقالت كلمتها بشأن هذا الصدد يوم أمس الأربعاء، حيث رفضت طلب نادي النصر، معللةً أن إدارة الفريق قد تأخرت في تقديم طلبها الرسمي عن المعاد المحدد لتقديم الطلبات (طالع التفاصيل).
البريكي: كل الاحتمالات في صالح النصر، ورئيس الوحدة استفزنا
أكد الأستاذ أحمد البريكي -المدير التنفيذي لنادي النصر- أن أي نتيجة غير قبول الاحتجاج المقدم من قبل إدارة ناديه إلى لجنة الانضباط والأخلاق التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم بشأن إشراك نادي الوحدة للاعبين من فئة المواليد في المباراة الأخيرة أمام النصر، تعد ظالمة. وفي تصريحات صحفية، قال البريكي: "عريضة الاحتجاج التي أرسلت إلى اتحاد كرة القدم تمت دراستها من كافة النواحي وكل الاحتمالات الموجودة أسوأ من الثانية بالنسبة لنادي الوحدة ولاعبه علي النمر، والنصر تحكمه الأنظمة والقوانين ولن يخرج عن النظام". وأضاف: "تصريحات حاتم خيمي رئيس نادي الوحدة هي محاولة تضليل كما استفز نادي النصر بتصريحاته، لأن الجنسية تمنح وفقًا لقوانين لا يمكن التأثير عليها، والجواز لا يثبت جنسية اللاعب حتى لو تواجد في الشباب أو الدوري الإسباني، وإذا ما كان اللاعب مواطنًا سعوديًا، لابد من رؤية جنسيته وفقًا للنظام، لأن الجواز لسهولة التنقل وليس لإثبات الجنسية". وأردف: "الذي كتب في العقد أن اللاعب سعودي يجيب أن يحاسب، ولا يجب أن يغلق الموضوع والنقاط الثلاث ستعود للنصر، وذلك وفقًا للوائح الموجودة في المملكة العربية السعودية". وأتم البريكي حديثه، قائلًا: "اللاعب سالم علي مسجل في نادي النصر كلاعب مواليد ومعار إلى نادي الحزم، وهو ذات اللاعب الذي تواجد مع علي النمر في المنتخب بدورة كأس الخليج 23 في الكويت. في الدوري السعودي اللوائح مبنية على النظام المحلي، ومنذ يوم المباراة ونعلم أن لدينا قضية ناجحة، وسنأخذ حقنا".
أحمد البريكي: الكشف عن الطقم الأول والثالث عقب الجولة الأولى
شهد يوم أمس السبت افتتاح نادي النصر متجره الجديد في الرياض، وذلك بحضور أعضاء مجلس الإدارة ونجوم الفريق وسط إقبال جماهيري كبير. وقام النصر بعرض الطاقم الثاني فقط، وذلك لإظهاره تسويقيًا بشكل أكبر، حيث يلعب النصر في الجولة الأولى من الدوري أمام مضيفه نادي أحد. في هذا الصدد قال أحمد البريكي، المدير التنفيذي في النصر: "لم نطرح القميص الأساسي للبيع في الافتتاح، لأننا وبشكل محتمل سنلعب بالطقم الأبيض في مباراتنا الأولى أمام أحد، لذلك أردنا أن نظهره بشكل أكبر تسويقيًا، فيما سيتم عرض الطقمين الأساسي والثالث، غير المعروف حتى الآن، بعد المباراة الأولى". وأضاف: "أسعار الأطقم الجديدة ستكون متنافسة جدًا وليست عالية ليستطيع المشجع أن يشتري الطقم بشكل سنوي له ولأفراد عائلته، وبدأنا ببيع القمصان بمبلغ 250 ريالًا".


●●