placeholder

وسوم أحمد العكايشي

أحمد العكايشي يتغزّل بالاتحاد: كبير أنت وكبير ستبقى
وجَّه اللاعب التونسي، أحمد العكايشي، المحترف السابق بفريق الاتحاد، رسالة إلى النادي الجداوي، عقب التعادل المخيب للآمال أمام فريق الوحدة ضمن منافسات الجولة الرابعة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين. وتعادل الاتحاد أمس الأربعاء مع الوحدة بنتيجة (2-2) ليواصل سلسلة النتائج السلبية في المسابقة، حيث مُنيّ بثلاث خسائر متتالية من الشباب والقادسية والتعاون، ويقبع في المركز الرابع عشر بنقطة يتيمة. ونشر الدولي التونسي أحمد العكايشي، صورة له وهو يقبل شعار الاتحاد عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغرة تويتر، وعلق عليها قائلًّا: «كبير أنت وكبير ستبقى والقادم أفضل بحول الله». ومن الجدير بالذكر أن إدارة الاتحاد برئاسة نواف المقيرن، قد فسخت عقدها مع المهاجم التونسي أحمد العكايشي، بناءًّ على رغبة المدرب الأرجنتيني رامون دياز، المدير الفني السابق للفريق الجداوي.
رسميًا.. أحمد العكايشي يعود إلى النجم الساحلي
وقع التونسي أحمد العكايشي -مهاجم نادي الاتحاد السابق- يوم أمس الخميس، عقدًا احترافيًا مع نادي النجم الساحلي التونسي، ليمثل ألوان الفريق لمدة موسمين. وكان العكايشي قد وقع مخالصة مالية مع الاتحاد، بعدما فسخ عقده من جانب واحد، ليتقدم بشكوى للاتحاد الدولي لكرة القدم "FIFA" للحصول على مستحقاته المالية. واستغنى العميد عن خدمات اللاعب التونسي، بعدما فشل في إقناع مدرب الفريق الأرجنتيني رامون دياز بقدراته، لتتعاقد إدارة الاتحاد مع المحترف البرازيلي رومارينيو. وتلقى العكايشي بعد فسخ عقده عدة عروض من أندية الخليج وتونس، لكنه اختار العودة إلى النجم الساحلي، الذي سجل معه نجاحات كبيرة في السابق.
وكيل العكايشي ينتقد أسلوب إدارة الاتحاد في التعامل مع موكله
تشهد الفترة الحالية منازعات كبيرة بين إدارة نادي الاتحاد -برئاسة الأستاذ نواف المقيرن- وبين لاعب العميد السابق التونسي أحمد العكايشي ، بعد أن قام الأخير بفسخ تعاقده مع النمور. ولجأ التونسي أحمد العكايشي إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "FIFA" لتقديم شكوى رسمية ضد إدارة نادي الاتحاد، يطالب فيها بمستحقاته، التي تصل إلى 6.5 مليون ريال. في هذا الصدد، أوضح أنيس بن ميم -وكيل العكايشي- الأسباب التي دفعت موكله إلى هذا القرار، حيث قال: "قبل تنفيذ القرار حاولت أكثر من مرة، لكن مع الأسف لم تجد محاولاتي أي صدى، أو نتيجة إيجابية من الجانب الاتحادي". وأضاف: "العكايشي، اضطر إلى فسخ عقده مع ناديه بعد أن تعامل معه مسؤولوه بشكل غير لائق، بدايةً باستبعاده من نهائي السوبر، مرورًا بتحويله إلى الاستثمار، وانتهاءً بحرمانه من التسجيل في سجلات النادي". وتابع: "الاتحاديون منعوا موكلي من التدرُّب مع الفريق في الأيام الأخيرة له في النادي، وهذا لا يتفق مع مكانة العكايشي، اللاعب الدولي وأحد هدافي المنتخب التونسي". وأتم بن ميم تصريحاته، قائلًا: "لجأت إلى تطبيق المادة 14 من قانون الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، والتي تنص على حق اللاعب في المشاركة مع الفريق الأول، وأن أي تصرف فيه سوء معاملة للاعب، تمنحه الحق في فسخ عقده".
رسميًا.. العكايشي يفسخ عقده مع الاتحاد
أعلن اللاعب التونسي أحمد العكايشي يوم أمس السبت عن نجاحه في فسخ تعاقده مع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، وذلك بعد مسيرة دامت لموسمين. وكتب العكايشي عبر حسابه على "تويتر": "انتهى رسميًا عقدي مع نادي الاتحاد، بعد الفسخ من جانب واحد، كانت تجربة ناجحة والحمد الله توجتها بلقبي كأس ولي العهد وكأس الملك". وأضاف: "شكرًا لجماهير الاتحاد على وقفتكم، ومكانكم في القلب دائمًا، نسأل الله التوفيق، والله لا يضيع أجر المجتهدين". من جهته أوضح أنيس بن ميم -وكيل العكايشي- أسباب الفسخ، حيث قال: "لقد تم فسخ العقد من جانب واحد، بسبب عدم احترام النادي لشروط التعاقد، فيما يخص الأمور المالية، فضلًا عن إبعاد اللاعب عن الفريق الأول، مما يعيقه عن اللعب في المباريات الرسمية".
وكيل العكايشي يوضح مستقبل اللاعب مع الاتحاد
أكد التونسي أنيس بن ميم -وكيل المهاجم التونسي أحمد العكايشي- أن موكله ما زال مرتبطًا بعقدٍ من الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد. وفي تصريحات صحفية، قال بن ميم: "العكايشي ما زال مرتبطًا بعقد مع الاتحاد، وهناك مفاوضات لفك هذا الارتباط، كما أن اللاعب تلقى عديد العروض الخليجية، لكن الأمر لم يُحسم حتى الآن". وكان العكـايشي قد خرج من حسابات الجهاز الفني الجديد للعميد -بقيادة المدرب الأرجنتيني رامون دياز- بسبب تدني مستواه بشكل ملحوظ. الجدير بالذكر أن إدارة الاتحاد كانت قد نجحت في الحصول على خدمات المهاجم التونسي في عام 2016، لكن مع نهاية الموسم الماضي، توترت علاقة اللاعب بالفريق وجماهيره.
وكيل العكايشي يؤكد ثقته في حصول موكله على حقوقه لدى الاتحاد
أكد التونسي أنيس بن ميم، وكيل أعمال مواطنه أحمد العكايشي، مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، أن حقوق موكله محفوظة بموجب العقد المبرم بينه وبين النادي الجداوي، مشددًّا على ثقته في حصول العكايشي على مستحقاته لدى الاتحاد قريبًّا. وقال أنيس عقب رحيل اللاعب عن الاتحاد، إنه يتمنى أن يتم التوصل إلى حلٍ ودي بين الطرفين، تفاديًّا لتصعيد الملف ووصوله إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ولجانه المختصة في فصل النزاعات. ووصف وكيل أعمال العكايشي علاقة موكله بالنادي الجداوي، بأنها مميزة ويسودها الاحترام، إلى جانب العلاقة الطيبة التي تجمع مواطنه بجماهير نادي الاتحاد. ومهّد رحيل أحمد العكايشي عن صفوف الاتحاد، الطريق لمشاركة البرازيلي رومارينهو مع الفريق بشكل أساسي.
العكايشي يضع إدارة الاتحاد في أزمة!
رفض المهاجم التونسي أحمد العكايشي، المحترف في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، إعارته إلى أي نادٍ داخل المملكة العربية السعودية أو خارجها، مطالبًّا إدارة النادي الجداوي بفسخ عقده الذي يتبقى فيه موسم واحد. وذكرت تقارير صحفية أن المدرب الأرجنتيني رامون دياز، المدير الفني لفريق الاتحاد، لا يفكر في العكايشي وقد استبعده من حساباته تمامًّا، بدليل موافقته على ضم النادي للمهاجم البرازيلي رومارينهو. ووافق الجهازان الإداري والفني على منح العكايشي إجازة بعد استبعاده من قائمة الفريق التي ستواجه الهلال في مباراة السوبر على كأس الهيئة العامة للرياضة في العاصمة البريطانية لندن الأسبوع المقبل. وفي حالة إصرار اللاعب على فسخ عقده، سيتعين على إدارة النادي برئاسة نواف المقيرن، دفع 6.5 مليون ريال للعكايشي، ما يعادل 1.5 مليون يورو، تمثل قيمة الموسم المتبقي في عقده. وتبذل إدارة العميد، جهودًّا كبيرة من أجل حل مشكلة الأجانب، لاسيما وأن الفريق يضم في الوقت الحالي 9 أجانب بدلًّا من 8، ويجب على الإدارة بيع أو إعارة أو فسخ عقد أحدهم، وبنسبة كبيرة سيكون العكايشي.
العكايشي يشترط الحصول على 300 ألف دولار نظير المخالصة
اشترط المهاجم التونسي أحمد العكايشي -لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد- الحصول على كامل مستحقاته المالية والتي تبلغ قرابة الـ300 ألف دولار، وذلك نظير إجراء مخالصة معه. وكان العكـايشي قد فشل في إقناع المدير الفني الجديد للفريق -الأرجنتيني رامون دياز- بقدراته، وهو ما دفع الإدارة إلى إخبار اللاعب برغبتها في رحيله عن صفوف العميد. هذا وقد اتخذ دياز أولى الخطوات في إبعاد العكـايشي عن الفريق، حيث قام باستبعاده من قائمة الفريق المغادرة إلى لندن لمواجهة الهلال في كأس السوبر السعودي، يوم 18 أغسطس الجاري. وأوضحت المصادر أن دياز سينتظر ما بعد مباراة الهلال، لكتابة تقريره النهائي حول اللاعبين الأجانب الآخرين، لاسيما أنه غير راض عن أحدهم، وسيطالب بضرورة التعاقد مع بديله قبل نهاية فترة تسجيلات اللاعبين في الـ23 من الشهر الحالي. الجدير بالذكر أن إدارة النمور -برئاسة الأستاذ نواف بن ناصر المقيرن- قد أبدت رغبة في الحصول على خدمات المهاجم البرازيلي رومارينو دا سيلفا، قادمًا من الجزيرة الإماراتي، لتعويض رحيل العكـايشي.
إدارة الاتحاد تتجه للاستغناء عن العكايشي
يبدو أن مجلس إدارة نادي الاتحاد -برئاسة الأستاذ نواف بن ناصر المقيرن- في طريقه للاستغناء عن مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، التونسي أحمد العكايشي. وأكدت مصادر مقربة من العميد أن الإدارة قد أبلغت العكايشي برغبتها في فسخ التعاقد معه، في ظل عدم اقتناع المدير الفني للفريق، الأرجنتيني رامون دياز، بقدرات اللاعب. وظل اللاعب تحت أنظار دياز منذ أن تولى زمام الأمور الفنية للنمور نهاية شهر مايو الماضي، كما شارك العكايشي في المعسكر الخارجي الذي قاده المدرب في النمسا. وكان دياز قد اتخذ أولى خطواته نحو فسخ التعاقد مع المحترف التونسي، بعد أن استبعده من قائمة الفريق المغادرة اليوم الأربعاء إلى العاصمة البريطانية لندن لإقامة معسكر تدريبي، استعدادًا لمباراة السوبر أمام الهلال يوم 18 أغسطس الجاري.


●●