placeholder

وسوم أخبار كرة القدم العودية

قرارات آل الشيخ تلقى قبولًا واسعًا في الوسط الرياضي
أصدّر معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ عددًا من القرارات الهامة التي لاقت قبولًا واسعًا في الوسط الرياضة بالمملكة، مما دفع البعض لوصف ما حدث بالثورة الرياضية وحراك تاريخي. هذا ودشّن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وروادّه، وسمًا "هاشتاق" يحمل اسم ثورة الرياضة السعودية وتفاعلوا مع قرارات تركي آل الشيخ التاريخية من خلال الهاشتاق الذي سريعًا ما أصبح ضمن الأكثر تداولًا في المملكة. ونرصد من خلال موقع الدوري السعودي في هذا التقرير، أبرز ردود الأفعال من الإعلاميين والمهتمين بالرياضة، ونبدأ بالناقد الرياضي عدنان جستنيه الذي قال: "قرارات تاريخية ونوعية رياضة شاملة تصنع التطوير وتسعى لتحفيز الجميع ثورة الرياضة السعودية". ومن جانبه قال الإعلامي وليد الفراج: "واضح أن هناك رغبة حقيقية في صناعة دوري قوي للدرجة الأولى، فتسمية المسابقة باسم ولي العهد و4 لاعبين أجانب و2 مواليد وناقل تلفزيوني متميز ودعم مالي ورعاة قادمون ستحولها لمسابقة ممتعة". وأضاف الفراج: "رفع عدد أندية الدوري إلى 16 فريقًا، موسم 2019 يجب أن يتواكب مع رفع عدد اللاعبين الأجانب إلى 8 لاعبين حتى يرتفع المستوى الفني أكثر ويحول دورينا إلى دوري العرب نجومًا ومشاهدة عربية، تجربة سنحكم على نجاحها بعد أول عامين من تطبيقها". وكتب الإعلامي طارق النوفل قائلًا: "حراك رياضي عظيم… مبروك لأندية الأولى والثانية… أتى وقت أنصاركم ودعمكم”، وقال الإعلامي الرياضي خضير البراق: “الحمد لله.. الحمد لله.. الحمد لله.. قيادة حكيمة قريبة لكل أفراد الشعب ومهتمة بالرياضة والرياضيين.". ونشر الكاتب الرياضي سامي القرشي قائلًا: "قرارات الهيئة الرياضية تركي آل الشيخ إطلاق مسمى دوري الأمير محمد بن سلمان على دوري الدرجة الأولى وزيادة الأجانب بواقع أربعة أجانب واثنين مواليد ودعم بمبلغ خمسة ملايين لكل نادي لم يعد دوري الظل أو المظاليم، بل أصبح دوري ولي العهد الذي أشرقت شمسه ويرتقي لاسمه". وأضاف القرشي في تغريدة أخرى: "السوبر يقام بداية الموسم بين بطلي الدوري والكاس ويحمل اسم الهيئة وبجائزة مليوني ريال تغيير نظام كاس خادم الحرمين، بما يضمن مشاركة كل أندية الوطن زيادة عدد فرق الدوري الممتاز إلى ١٦ فريق تأسيس الاتحاد السعودي للهجن دراسة جماهيرية الأندية ومبادرة ادعم ناديك". وعلق الكاتب الرياضي سعدون العويمري على قرارات آل الشيخ بقوله: "نعم ثورة الرياضة السعودية بقيادة عرّابها تركي آل الشيخ الذي جعل المستحيل بقدرة الله واقعًا أمام أعيننا.. فخورين بما يقدم هذا الرجل الوطني المخلص الذي لا يكل ولا يمل.. بسرعة البرق جعلنا نثق في رياضتنا ونطمح فيما كنا نحلم به.. بارك الله فيه.. وشكرًا تركي آل الشيخ". ومن جهته يقول الإعلامي عادل التويجري: "رئيس هيئة الرياضة السماح لكل الأندية المشاركة في بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين إطلاق اسم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على دوري الدرجة الأولى 4 محترفين + 2 من المواليد لدوري الأمير محمد بن سلمان السوبر بمسمى (كأس هيئة الرياضة) و2 مليون للبطل". وأضاف التويجري في تغريدة أخرى: "رئيس هيئة الرياضة 5 مليون ريال لكل نادٍ (دوري الأمير محمد بن سلمان) 500 ألف ريال لكل نادٍ (دوري الدرجة ثانية) دعم كبير….. وحراك دائم…. بالتوفيق لرياضتنا…". وأخيرًا وصف الناقد الرياضي محمد العميري قرارات آل الشيخ بقوله:"إطلاق اسم ولي العهد على دوري الدرجة الأولى ليصبح: دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى وناقل تلفزيوني ودعم كل نادٍ ب(5) مليون.. اسم كبير ولفتة مباركة لتلك الأندية".


●●