placeholder

وسوم إدين هازارد

بعد انتهاء منافسات كأس العالم.. تعرَّف على الفائزين بجوائز فيفا
تُوج اللاعب الدولي الكرواتي لوكا مودريتش، نجم ريال مدريد الإسباني، بجائزة الكرة الذهبية، كأفضل لاعب في نهائيات كأس العالم لكرة القدم (روسيا 2018) كما حصد البلجيكي إيدن هازارد الكرة الفضية والفرنسي أنطوان جريزمان، الكرة البرونزية. وعلى الصعيد ذاته، تُوج اللاعب الفرنسي الشاب، كيليان مبابي، بلقب أفضل لاعب صاعد في بطولة كأس العالم (روسيا 2018). وحقَّق نجم المنتخب الإنجليزي، هاري كين، جائزة الحذاء الذهبية، كأفضل هداف في البطولة التي استضافتها روسيا، برصيد 6 أهداف. وحصل الحارس الدولي البلجيكي، تيبو كورتوا، على جائزة القفاز الذهبي، نظير المستوى الرائع الذي ظهر عليه مع منتخب بلاده في البطولة. وظفر المنتخب الإسباني الأول لكرة القدم بكأس فيفا للعب النظيف.
مدرب فرنسا يقّلل من مودريتش: إنه ليس بقيمة ميسي وهازارد
أعرب المدير الفني لمنتخب فرنسا الأول لكرة القدم، ديديه ديشامب، عن سعادته ببلوغ الديوك نهائي كأس العالم 2018 التي تستضيفها روسيا، ومواجهة منتخب كرواتيا. وقال مدرب الديوك في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم السبت للحديث عن تحضيراته للمباراة: «ليس هناك أفضل من أن تلعب نهائي المونديال، ولكن يجب أن تكون لدينا الثقة بالإضافة إلى التركيز». وزاد: «مبابي لاعب شاب وموهوب، لقد أظهر العديد من المواهب، ليس لدينا معالجة خاصة له، لأنه جزء من الفريق.. أعرف أنه يحتاج إلى بعض الخبرة، لكنه يعرف ما يريد». وأضاف: «فريق اليوم مختلف بالطبع عن فريق اليورو، لدينا 14 لاعبًّا جديدًّا هنا، وبالطبع خبراتهم أقل». وعن امتلاك المنافس لاعبين أصحاب خبرة كبيرة، مثل لوكا مودريتش وإيفان راكيتيتش، قال مدرب فرنسا: «نعم الفريق الكرواتي يملك لاعبين لديهم خبرات كبيرة مع أنديتهم، لكن نحن أيضًّا لدينا 9 لاعبين خاضوا اليورو، ولديهم كل الخبرات اللازمة». وأشار إلى أن: «الفوارق كبيرة بين خوض المباراة كلاعب وكمدرب، وأحتاج إلى وقت طويل لشرح ذلك، لكن اليوم أنا المسؤول عن هذا الفريق». وأكد مدرب الديوك أنه فخور بوجود لاعبين من أصولٍ إفريقية في صفوف المنتخب الفرنسي، قائلًّا: «نعم لدينا لاعبون أفارقة، وعادة ما يحدث ذلك، لكنهم كلهم فرنسيين، ونحن فخورون بذلك». وأردف: «صحيح أن الفرق الإفريقية لم تقدم بطولة قوية، لكن هذا ليس بسبب غياب المواهب، لأن كل الفرق لديها مواهب كثيرة، لكن عندما تلعب تكون الجماعية غائبة». وواصل: «راضون عن الوصول لهذه المرحلة، والآن النتائج تتحدث، والتفاصيل الصغيرة تصنع الفارق». وتطرق ديشامب في نهاية تصريحاته، للحديث عن قائد المنتخب الكرواتي، لوكا مودريتش، مؤكدًّا أنه كبير ومؤثر مع فريقه، وقال: «لوكا لاعب مميز، لديه الكثير من الحركة والنشاط، ويملك تأثيرًّا على الفريق، لكنه ليس بقيمة ميسي وهازارد».


●●