placeholder

وسوم اتحاد جنوب غرب آسيا

الشيخ علي بن خليفة يهنئ عزت على منصبه الجديد
هنأ الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة -رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم- الأستاذ عادل عزت -رئيس الاتحاد السعودي- بمناسبة تزكيته رئيسًا لاتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم، مؤكدًا أن هناك عملًا كبيرًا في انتظار الاتحاد. وكان الشيخ علي بن خليفة قد فاز  بعضوية اللجنة التنفيذية لاتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم أيضًا. في هذا الصدد، قال بن خليفة: "فوزي بعضوية اللجنة التنفيذية يأتي في إطار حرص الاتحاد البحريني على التعاون الوثيق مع باقي الاتحادات، وذلك ضمن إطار تحقيق الهدف المنشود من خلال تأسيس اتحاد جنوب غرب آسيا، لتعزيز الإمكانيات الفنية والإدارية والتقنية للدول الأعضاء". وأضاف: "هناك عملًا كبيرًا ينتظر اللجنة التنفيذية لاتحاد جنوب غرب آسيا، لهذا يجب توحيد الجهود بما يعزز مسيرة الاتحادات الأعضاء ويكفل عملية التطوير المنشودة".
بعد تزكيته رئيسًّا لاتحاد جنوب غرب آسيا.. عزت يوجّه الشكر إلى آل الشيخ
وجَّه رئيس اتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم، عادل عزت باسمه ونيابة عن أعضاء اللجنة التنفيذية والجمعية العمومية، اليوم الأحد، الشكر والعرفان إلى رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ على فكرة إنشاء الاتحاد. وأكد عزت أن فكرة إنشاء الاتحاد التي غرسها الرئيس الفخري للاتحاد تركي آل الشيخ، ستنمو وتترعرع في ظل الخطة المرسومة والأهداف السامية التي تسعى إلى إحداث نقلة نوعية في الاتحاد نفسه، بما ينعكس على الاتحادات الأعضاء فيه. وقال عزت بعد تزكيته رئيسًّا للاتحاد اليوم الأحد: «لقد شهدنا يومًّا تاريخيًّا لكرة القدم في المنطقة، حيث اجتمعت كل هذه الدول بهدف تطوير لعبة كرة القدم في القارة، بدءًّا من قواعدها الأساسية وصولًّا إلى المستوى الاحترافي المنشود». وأضاف: «لا شك أن كرة القدم في جنوب وغرب آسيا مقبلة على مرحلة نمو كبيرة، لذلك علينا أن نجمع موارد وخبرات دول المنطقة لنعمل معًّا على استغلال هذه الطاقة الكامنة في منطقتنا، وسوف يساهم اتحاد جنوب غرب آسيا في تركيز تلك القوى والجهود لصالح اللعبة في القارة».
آل الشيخ: دعم ولي العهد أسهم في تأسيس اتحاد جنوب غرب آسيا
أكد معالي المستشار في الديوان الملكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، تركي بن عبد المحسن آل الشيخ، أن إعلان تأسيس اتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم، يعكس المكانة الرياضية التي وصلت إليها المملكة العربية السعودية، قاريًا ودوليًا. وقال آل الشيخ في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغرة تويتر: «اجتماع اتحاد جنوب غرب آسيا بجدة اليوم…ونجاحه يدل على ما وصلت له المملكة من مكانة رياضية قارية ودولية؛ بفضل الله ثم دعم سمو سيدي ولي العهد حفظه الله». وأعلن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، الدكتور عادل عزت، في وقتٍ سابق، تأسيس اتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم، والذي يضم في عضويته 12 دولة. وفي شأن آخر، وافق آل الشيخ على مشاركة مواليد المملكة في تحدي أبطال الدرونز، ضمن فعاليات الخيمة السيبرانية الرمضانية، بصفته رئيسًا للجنة الأولمبية العربية السعودية. وغرد يقول: «تفاعلاً مع فعالية الخيمة السيبرانية، يسرني الموافقة على مشاركة مواليد المملكة بجانب إخوانهم السعوديين في تحدي أبطال الدرونز».
رئيس الاتحاد الآسيوي يبارك خطوة آل الشيخ
بارك الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة -رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم- ما قام به تركي آل الشيخ -رئيس الهيئة العامة للرياضة- من إعلان إطلاق اتحاد جنوب غرب آسيا ومقره في جدة. وقال الشيخ سلمان في تصريحات متلفزة: "نحن هنا في السعودية لمصلحة الكرة الدولية والآسيوية، ودور السعودية كبير جداً في كرة القدم، وأيضاً للاطلاع على آخر التطورات والمبادرات مثل الاتحاد العربي لكرة القدم وما إلى ذلك". وتابع: "نحن نؤيد التجمعات الإقليمية وهناك العديد من الاتحادات مثل التضامن الإسلامي أو العربي وسنكون أكبر الداعمين، وراجعت الموضوع مع اللجنة القانونية وهو لا يخالف أو يعارض الاتحاد القاري، وأنا شخصياً أبارك إقامة اتحاد جنوب غرب آسيا". وحول ممارسات أندية إيران تجاه الأندية السعودية، قال: "نحن جميعاً نعمل تحت المظلة القانونية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتجاوزات تذهب تلقائياً للجان مستقلة ولا أتدخل فيها".
آل الشيخ يعلن إطلاق اتحاد جنوب غرب آسيا
في كثير من الأوقات كان معالي المستشار تركي آل الشيخ ، رئيس الهيئة العامة للرياضة، يلمح إلى نيته في إقامة اتحاد كرة قدم جديد، وذلك في ظل عدم رضاه عن مستوى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم. وفي هذا الصدد أعلن معالي المستشار يوم أمس الخميس، عن إطلاقه لاتحاد كرة قدم جديد تحت مسمى "اتحاد جنوب غرب آسيا"، والذي سيكون مقره في مدينة جدة. ومن المنتظر أن يضم الاتحاد 11 دولة، وهم: السعودية، والإمارات، والبحرين، وعُمان، والكويت، واليمن، والهند، وباكستان، وبنجلاديش، والمالديف، وسريلانكا. وفي تصريحات تلفزيونية، قال آل الشيخ: "نحاول الحصول على دعم الفيفا والاتحاد الآسيوي.. كانت هناك اتصالات وتنسيق مع الشيخ سلمان آل خليفة، كما سأتحدث مع جياني إنفانتينو، لما فيه مصلحة الاتحاد". وتابع: "هذا الاتحاد هو الأكبر في العالم بعد الفيفا، من حيث التعداد السكاني.. تقريبًا عدد سكان دوله مليار و700 مليون نسمة". واستدرك: "أساسنا متين، وهدفنا تنمية الرياضة، ونريد التطور وأن نرتقي برياضتنا في آسيا، ولن يخرج الاتحاد الجديد عن نظام الاتحاد الآسيوي، وسنظل داعمين للشيخ سلمان آل خليفة، لما فيه مصلحة بلداننا". وأضاف: "المقر في جدة، ونرحب بالجميع، والباب مفتوح أمام من يرغب في الانضمام، قطر إذا أرادت أن تنضم أهلًا وسهلًا، وكل الدول كذلك". وأتم آل الشيخ حديثه بقوله: "عادل عزت سيكون رئيس الاتحاد، وما زلنا لم نستقر على نائبه، وقد يكون من بنجلاديش، وسأكون رئيسًا فخريًا له".


●●