placeholder

وسوم الأخضر

لاعب القادسية السابق: يجب تقليص عدد الأجانب في الدوري
طالب لاعب نادي القادسية والمنتخب الوطني السابق محمد الفرحان، اللجنة الفنية المسؤولة عن مراجعة عدد اللاعبين الأجانب في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بمنح مصلحة المنتخب الأولوية القصوى لديها، وعدم الالتفات إلى مصلحة نادي بعينه. وقال الفرحان في تصريحاتٍ صحفية: “خسر المنتخب العديد من النجوم لضعف مشاركتهم مع الأندية، وهذا ظهر واضحًا على مستوى الأخضر في أمم آسيا، وخروجه من دور الـ 16”. وأردف قائلًا: “يمكن أن نمسك العصا من المنتصف، ثمانية لاعبين عدد كبير، وأعتقد أن الحل الأمثل هو تقليص عدد اللاعبين الأجانب في الدوري السعودي، فهذا أمر مهم وفوائده كثيرة”.
الراشد يوضح أسباب رحيل بيتزي عن الأخضر
بعد الجدل الذي سببه قرار اللجنة الفنية باتحاد كرة القدم، خرج راشد الراشد رئيس اللجنة ليوضح أسباب قرار عدم التجديد لمدرب الأخضر خوان أنطونيو بيتزي ورحيله عن المنتخب الوطني. وكان اتحاد كرة القدم اليوم الإثنين قد قال كلمته فيما يخص بيتزي، حيث أكد بيان الاتحاد أنه لن يتم التجديد للمدرب الأرجنتيني (طالع التفاصيل). وقال الراشد في تصريحاتٍ إذاعية: "قمنا بتحليل فني لفترة بيتزي كاملة، وكانت النتيجة أن السلبيات أكثر من الإيجابيات، لذلك تم إقرار عدم التجديد معه". وأردف قائلًا: "تحمل اللجنة الفنية أسماء ذو خبرة وقادرة على تقييم أداء المدير الفني السابق للمنتخب السعودي خوان بيتزي". وواصل: "كانت سلبيات بيتزي كثيرة، وتقارير السلبيات كانت ما يقارب الـ 23 صفحة، ومنها (الأخطاء الدفاعية المتكررة) و(الاستحواذ السلبي)". وأنهى كلامه بقوله: "تقوم اللجنة الفنية في اتحاد القدم بوضع توصياتها وتحليلاتها الفنية ثم ترفعها لمجلس الإدارة، والذي بدوره يطّلع عليها ويأخذ بالاعتبار صوت جميع الأعضاء".
جستنيه عمّا يخص بيتزي: المنتخب لن يفتقده
أعرب الناقد الرياضي عدنان جستنيه عن تأييده لقرار اتحاد كرة القدم بشأن عدم التجديد لمدرب المنتخب الوطني، الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، مؤكدًا وجوب حدوث ذلك منذ وقت طويل. وكان اتحاد كرة القدم اليوم الإثنين قد قال كلمته فيما يخص بيتزي، حيث أكد بيان الاتحاد أنه لن يتم التجديد للمدرب الأرجنتيني (طالع التفاصيل). وكتب جستنيه عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "طالبت به وقلت ولا دقيقة واحدة يبقى". وأردف قائلًا: "نسأل الله لهم التوفيق وإدراك أهمية المرحلة المقبلة". وأنهى كلامه بقوله: "خطوة ممتازة من قبل الاتحاد السعودي لكرة القدم لإعادة هيكلة اللجان، متجاوبًا مع مطالب الإعلام والشارع الرياضي".
اتحاد كرة القدم يقول كلمته فيما يخص مدرب الأخضر
أنهى اتحاد كرة القدم اليوم الإثنين الجدل الدائر حول بقاء أو رحيل مدرب المنتخب الوطني، الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، حيث قرر الاتحاد عدم التجديد لمدرب الأخضر وتكليف لجنة لاختيار بديل في أقرب وقتٍ ممكن. وأكد الاتحاد عبر بيان نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن هذا القرار أتى بعد مراجعة تقارير اللجنة الفنية التي قُدمت بشأن بيتزي. وكان بيتزي قد تولى مهمة قيادة المنتخب في نوفمبر 2017، حيث خاض معه غمار مونديال روسيا 2018، كما قاده في نهائيات كأس آسيا 2019. وسوف تختار اللجنة الفنية بالاتحاد مدربًا جديدًا لمواصلة الدرب مع الأخضر خلال الفترة المقبلة، وذلك بعد توافر بعض المعايير التي سوف تحددها اللجنة.
بيتزي: المنتخب تطور تحت قيادتي والحظ لم يحالفنا
أعرب الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي -المدير الفني السابق للمنتخب السعودي- عن رضاه الكبير بتجربته مع المنتخب السعودي، مؤكدًا أن الأخضر تطور كثيرًا تحت قيادته الفنية، إلا أن الفريق افتقد التوفيق. وفي تصريحات صحفية، قال بيتزي: "أنا راضٍ على الأداء خلال البطولتين التي تمت المشاركة بهما في كأس العالم وكأس آسيا، وعن مستوى اللاعبين ومقتنع بردود أفعال الجماهير والمسؤولين في الاتحاد، خرجنا من دور الـ16 في كأس آسيا أمام اليابان ولكننا راضون تمامًا على التطور الفني الذي حدث داخل المنتخب بغض النظر عن النتائج، ولكن لم يحالفنا الحظ بالتأهل إلى الأدوار التالية". وأضاف: "لقد تم وضع تقرير نهائي بيد الاتحاد السعودي منذ اليوم الأول لي مع المنتخب السعودي وحتى هذا اليوم، وما حدث من تغيير على المنتخب وبناء عليه، ونحن ننتظر الرد من الاتحاد السعودي لكرة القدم بالاستمرار في العمل معهم أو انتهاء العلاقة. وتقريرنا يشمل كل ما طرأ من تغيير وتطوير بالفريق وعناصره، سواء أجهزة طبية أو إدارية ولاعبين وبالنسبة للأمر المادي، لا أفضل الإفصاح عنه عبر وسائل الإعلام، حتى يتم الوصول إلى اتفاق مع المسؤولين بإكمال العمل أو انتهاءها". وتابع: "الصعوبات التي واجهتنا وقمنا بالعمل على تحسينها وتعديلها وتطويرها للوصول إلى المستوى المثالي للعب والظهور بشكل جيد في كأس العالم، إضافة إلى البطولة القارية، وبالفعل كما لاحظ الجميع التغير والتطور في الفريق من الناحية البدنية والتكتيكية والتكنيكية، واستطعنا تحويل الفريق إيجابيًا. لقد تغير أداء المنتخب بشكل عام، منذ بدايتي معهم وحتى نهاية العقد معي". وعن أزمة المنتخب في مركز المهاجم، أوضح: "فهد المولد وهتان باهبري يسجلون وأعتقد أنه دائمًا وأبدًا أن أصعب خانة في الفريق هي رأس الحربة أو المهاجم، لذلك في العالم كله تكون قيمة اللاعب المهاجم هي الأعلى بين سائر الخانات في الفريق، وأعتقد أيضًا أن كثرة المهاجمين الأجانب بالدوري السعودي أدت إلى تقليل فرص المهاجم المحلي وأُثرت على أدائه". وأردف: "اختيارنا ينبع من تقييمنا لأداء اللاعبين، ونختارهم طبقًا لما نراه وأعلم بأن فهد المولد وهتان باهبري ليسا مهاجمين تقليديين، وفي الآونة الأخيرة، تغير مفهوم المهاجم الصريح في كثير من فرق كرة القدم كما أعتقد أن فهد وهتان والصيعري تم اختيارهم لكأس آسيا بناء على نسب مشاركاتهم العالية وأداءهم، وبالنسبة للسهلاوي، فقد تمت تجربته من قبل، هو ووفراس البريكان وعبد الفتاح آدم". وأتم بيتزي حديثه، قائلًا: "لم يفرض علينا اتحاد القدم أي شيء، وكان دائمًا متعاون معنا وأتاح لنا كل التسهيلات، لصالح المنتخب والعمل لأجله، وتم منحي الحرية الكاملة لاختيار اللاعبين أيًا كانوا في جميع المعسكرات والمباريات الودية".
رئيس الوحدة متهمًا بيتزي: ضيعت منتخبنا
أبدى رئيس الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة حاتم خيمي أسفه على مستوى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، كما أعرب عن استيائه من المدير الفني للأخضر، الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي. رئيس الوحـدة حمّل مسؤولية الخروج من كأس آسيا 2019 بالإمارات كاملة للأرجنتيني، حيثُ أنّه اعتمد في أسلوبه على طريقة الاستحواذ السلبي. وأوضح خيمي أنّ بيتزي اعتمد الاستحواذ السلبي للكرة دون فعالية على المرمى، لأنّه لم يدرس امكانيات لاعبيه، ولم يدرس امكانيات الفريق الخصم، وهو ما تسبب في عدم ظهور الأخضر بالشكل المطلوب. وتابع خيمي انتقاداته اللاذعة مشيرًا إلى أنّ أساليب الأرجنتيني لا تناسب الجيل الحالي للمنتخب، وخاصة النواحي الهجومية، والتي كانت ضعيفة من وجهة نظره.
لاعب الاتحاد السابق: بيتزي سبب خسارة الأخضر
أكد عادل الثقفي المدرب السعودي ولاعب نادي الاتحاد السابق، فشل مدرب المنتخب الوطني الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، في المهمة التي أوكلت إليه، محملًا إياه مسؤولية خروج الأخضر من بطولة كأس آسيا 2019 بالإمارات. وقال الثقفي في تصريحاتٍ صحفية: "بيتزي لم يختر العناصر المناسبة للبطولة، وفشل في تغيير أسلوب اللعب العقيم والمتمثل في الاستحواذ". وأردف قائلًا: "الفوز على كوريا الشمالية ولبنان جعل الأرجنتيني يعتقد أن خطته سينتصر بها على قطر، وبعد فشلها كان عليه أن يستبدلها أمام اليابان، ولكن للأسف كرر الخطأ، فشاهدنا المهاجمين يفشلون في اختراق الدفاعات القطرية واليابانية، ودفع الأخضر الثمن وودع البطولة". وأنهى كلامه بقوله: "الأخضر افتقد إلى القائد داخل الملعب وخارجه، فلا غبار على أن سالم الدوسري لاعب كبير، إلا أنه يفتقد إلى كاريزما القائد في بطولة مهمة، كما افتقد إلى المهاجم الصريح الذي يهز شباك المنتخبات القوية".
الاتحاد يرد على مشككي مشاركة الشمراني مع الأخضر
خرج اتحاد كرة القدم عن صمته ليرد على الشائعات التي تتردد حول عدم أحقية اللاعب حمدان الشمراني في المشاركة مع الأخضر خلال كأس آسيا 2019 بالإمارات. وقال الاتحاد عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "يود الاتحاد السعودي لكرة القدم، التأكيد على أن ما أثير بخصوص عدم قانونية مشاركة لاعب المنتخب الوطني الأول حمدان الشمراني في كأس آسيا 2019 عارٍ عن الصحة". كما أكد الاتحاد امتلاكه للمستندات التي تؤيد كلامه، وكان هذا البيان قد أتى بعد انتشار شائعات بعدم قانونية مشاركة الشمراني خلال مباراتي لبنان وقطر. وكان أحمد الأمير الخبير في اللوائح الرياضية، قد أكد في وقتٍ سابق أحقية لجنة الانضباط بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم في تطبيق عقوبة على المنتخب الوطني في النسخة المقبلة من كأس آسيا (طالع التفاصيل).
خبير رياضي: الأخضر سوف يتعرض للعقوبة بسبب الشهراني
أكد خبير اللوائح الرياضية أحمد الأمير، احتمالية خصم 3 نقاط من المنتخب الوطني خلال النسخة القادمة من بطولة كأس آسيا، وذلك بسبب إشراك الأخضر لاعبه حمدان الشهراني في مباراتي لبنان وقطر، وهو غير مؤهل لذلك. وقال الأمير: "الشمراني نال البطاقة الحمراء في مباراة السعودية وماليزيا في كأس آسيا تحت 23 سنة، ولم ينفذ اللاعب الإيقاف المفروض عليه، نظرًا لخروج السعودية من تلك البطولة". وأردف قائلًا: "كان لزامًا تنفيذ عقوبة الإيقاف المترتبة على البطاقة الحمراء، في أول بطولة آسيوية يشترك فيها". وأكد الأمير أحقية لجنة الانضباط بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم في تطبيق عقوبة الإيقاف على اللاعب في أول بطولة آسيوية يشارك فيها خلال الفترة القادمة، أو توقيع العقوبة على المنتخب الوطني بخصم 3 نقاط من رصيده خلال النسخة القادمة.


●●