placeholder

وسوم الجمعيات العمومية

الفوزان: ميزانيات الأندية المعلنة لا يعتد بها
صرح "راشد الفوزان" المحلل الإقتصادي بأن الميزانيات المعلنة من قبل الأندية، لا تعتبر كاملة حيث انها تعتبر مجرد مؤشرات مصروفات وإيرادات إجمالية فقط، حيث كشفت سجلات الأندية التي أعلنت تقاريرها المالية عن مديونيات وعجز يتخطى حاجز الـ 285 مليون ريال، في ظل تسجيل عدد محدود منها أرباحاً مالية وعلى رأسها الهلال بصافي ربح قدره 39 مليون ريال.  وقال الفوزان: "أن الميزانيات المعلنة تفتقد قوائم المركز المالي والدخل والتدفق النقدي، مشيراً إلى أنها غير معتد بها في العرف المحاسبي في ظل غياب بعض التفاصيل". وأضاف  الدكتور "مقبل بن جديع" المستشار والمدرب في الإدارة والتسويق الرياضي: "الميزانيات التي أعلنتها الأندية بعيدة كل البعد عن الميزانيات المتبعة في الشركات الكبرى وفيها الكثير من التفاصيل الغائبة وهي مجرد مؤشرات فقط". وأوضح: "الأرقام التي أعلنت في الجانب المالي تشير إلى وجود مشكلة مالية، مبينا أن المستثمر عندما يقدم على الاستثمار في الأندية يجب عليه معرفة أدق التفاصيل، خاصة فيما يتعلق بإيرادات النادي التي يعتمد عليها سواء كانت من رعايات أو استثمارات أو مداخيل أخرى بخلاف أعضاء الشرف". واختتم حديثه "بالتأكيد أن ما أعلنته الأندية يعتبر مؤشرات ولا يمكن الاعتداد بها لقياس ما إذا كانت البيئة جاذبة للاستثمار مستقبلاً أو لا".


●●