placeholder

وسوم الرائد

محمد عطوة: حمد الله هو الأفضل وحزين لغيابه عن المغرب
أعرب المصري محمد عطوة -لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الرائد- عن سعادته الكبيرة بالمشاركة في منافسات الدوري السعودي للمحترفين، مؤكدًا أن الدوري السعودي هو الأقوى على مستوى المنطقة العربية. وفي تصريحات صحفية، قال عطوة:  "فضلت الرحيل لنادي الرائد لوجود محمود عبد الرازق شيكابالا، نجم منتخب مصر ونادي الزمالك، معارًا للفريق". وأضاف: "حاليًا يتبقى في عقدي مع الفريق 6 شهور، وسأحسم بعدها مصيري، إما بالتجديد أو الرحيل لنادي الزمالك". وأردف: "سعيد بما قدمته في الموسم الماضي مع الرائد خلال منافسات دوري المحترفين، والمسابقة السعودية هي الأقوى على المستوى العربي". وبسؤاله عن أقوى المهاجمين الذين واجههم في البطولة، أجاب: "عبد الرزاق حمد الله نجم المغرب، هو الأخطر فهو لاعب خطير داخل منطقة الجزاء، وأنا حزين لغيابه عن أمم أفريقيا، وسمعت أنَّه تلقى عرضًا إيطاليًا، وأعتقد أنه أفضل مهاجم بالدوري في الموسم الماضي".
العشاب يدخل سباق رئاسة الرائد بقوة ويوضح: تعدد المرشحين أمر إيجابي للنادي
كشف منصور بن فهد العشاب عن نيته هو ومجلس إدارته في المنافسة على رئاسة نادي الرائد بقوة، وليس مجرد الحضور الشكلي، مؤكدًا أنّه في حال خسارته فسيظل يدعم النادي والرئيس الجديد. وأوضح العشاب خلال مقابلة صحفية أنّه سيسعى إلى إسعاد جماهير الفريق، حيثُ قال: "قراري بخوض التحدي هدفه إسعاد جماهير النادي، التي تعد الرقم الصعب والداعم الحقيقي لهذا الكيان طيلة تاريخه، ونحن كمجلس إدارة مرشح نعي تمامًا حجم التحديات التي سوف نواجهها، خصوصًا على صعيد الفريق الأول لكرة القدم". وأضاف: "الرائد فريق كبير جماهيريًا، وله الكثير من المعجبين، ويحتاج لأن يستعيد مكانته التي تليق به، وهذا يتطلب جهدًا وعملًا هائلًا من مَن سيتولى رئاسته". وبالنسبة للعدد المرشح لرئاسة النادي فقد صرّح قائلًا: "تعدد المرشحين أمر إيجابي وظاهرة صحية لمصلحة الكيان صاحب الشعبية الأولى في القصيم، ونحن وكافة المتقدمين لدينا هاجس واحد نتفق عليه، ألا وهو خدمة الرائد، وسنكون يدًا واحدة بإذن الله من أجل هذا النادي العريق". واختتم: "في حال لم أكسب أنا ومجلس إدارتي سنكون أول الداعمين لأي إدارة لأن مصلحة الرائد فوق كل اعتبار، وما يهمنا حقًا هو هذا الكيان ومصلحته".
تعرف على موعد انتخابات رؤساء الأندية
تهيأت العديد من أندية الدوري السعودي لخوض انتخابات رؤساء المجالس، حيث أعلن كل من الهلال والأهلي والرائد والاتفاق والاتحاد والوحدة جاهزيتهم لخوض الانتخابات التي تبدأ الأحد القادم وحتى يوم 26 يونيو الجاري. ومن المقرر أن تسير العملية الانتخابية كالتالي حيث تبدأ بالترشح ونشر القوائم ومن ثم تقديم الطعون لمدة يوم واحد، وحتى إعلان الرؤساء المُختارين، واعتمادهم بشكل رسمي من قبل الهيئة العامة للرياضة. كما أعلنت الهيئة العامة سيطرتها على كل تفاصيل العملية الانتخابية حيث ستعمل على مراقبة اللجان داخل جميع الأندية خلال أيام الانتخابات الثلاثة الموافقة السادس والسابع والثامن من شوال .
بانغورا يفجر مفاجأة: هاسي أراد الإضرار بسلامتي وأعتقد أنّه “سمسار” وليس مدرب كرة قدم
فجّر مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الرائد، والمُعار إلى نادي الباطن، الغيني إسماعيل بانغورا مفاجأة مدوية، بخصوص مدرب الرائد، الألباني بيسنيك هاسي، حيثُ اتهمه بمحاولة الإضرار بسلامته. وأوضح الغيني أنّ هاسي قد تعامل مع إصابته خلال معسكر الإعداد في التشيك بشكل خاطئ، حيثُ قال: "شعرت بألم في الفخذ، وأمر المدرب الطبيب بأخذ دم من يدي وحقنه في الفخذ، وهو ما سبَّب لي الكثير من المشكلات، لكنني عثرت على حلٍّ لذلك قبل مغادرتي الرائد إلى الباطن". وأكّد بانغورا أنّه فضّل الإعارة إلى الباطن في النصف الثاني من الموسم، بسبب تهميش الألباني له، واستعانته بالصفقات التي يجلبها، نظرًا لاستفادته بنسبة من الأموال في الصفقات كأنّه "سمسار" لاعبين وليس مدربًا، كما أوضح قائلًا: "لدي معلومات عن فترته في أندية بلجيكا، كان وكيلًا لتوظيف اللاعبين لأخذ نسبة، كمثال على ذلك اللاعبون الذي جلبهم للرائد في منتصف الموسم". وأكدّت مصادر مقربة من المدرب هاسي، عدم رغبته في بقاء الغيني الممتد عقده حتى يونيو 2020، ومن جانبه فقد قرّر بانغورا عدم الاستمرار مع الفريق في حالة التجديد للمدرب.
الدوري السعودي: الرائد يقسو على الفتح برباعية نظيفة
انتهت المباراة التي جمعت الفريق الأول لكرة القدم بنادي الرائد بنظيره في نادي الفتح، على ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي الرياضية، بفور الأول بأربعة أهداف نظيفة، وذلك في آخر جولات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. بدأت أحداث الشوط الأول، بحماس كبير من لاعبي الرائد، ونجحوا في فرض سيطرتهم على اللقاء، وعند الدقيقة 8 تمكن أنطونيو دوس سانتوس من إحراز هدف التقدم لصالح نادي الرائد. استمرت أحداث الشوط الأول وسط محاولات هجومية من كلا الفريقين، إلا أن جميع المحاولات لم تكلل بالنجاح، لتنتهي أحداث الشوط الأول بتقدم رائد التحدي بهدف نظيف. على غرار الشوط الأول بدأ لاعبو الرائد بحماس كبير، وتمكنوا من مضاعفة النتيجة بعد مرور 6 دقائق فقط من زمن الشوط الثاني بأقدام اللاعب بدر السليطين. فتح الهدف من شهية لاعبي الرائد، وانطلقوا باحثين عن إحراز المزيد من الأهداف، وهذا ما تحقق بأقدام المهاجم المميز صالح الشهري، حيث تمكن من إحراز ثنائية عند الدقيقة 55 و65 من عمر المباراة، لتنتهي أحداث المواجهة بفوز الـرائد (4-0). الجدير بالذكر أن بهذه النتيجة أنهى الرائد موسمه في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، محتلًا المركز الثامن برصيد 38 نقطة، فيما تجمد رصيد الفتح عند النقطة 35 في المركز التاسع.
الدوري السعودي: تعرف على تشكيلتي الفتح والرائد في الجولة 30
تنطلق بعد قليل في تمام الساعة 10:30م بتوقيت مكة المكرمة، الجولة 30 والأخيرة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ويستضيف الفتح منافسه نادي الرائد على ملعب استاد مدينة الأمير عبد الله بن جلوي الرياضية. ويدخل الفتح اللقاء برصيد 35 نقطة محتلًا بها المركز الثامن في جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، فيما يحتل الرائد المركز التاسع برصيد 35 نقطة. ونرصد لكم في موقع الدوري السعودي، تشكيلتي الفريقين، كما نوافيكم بأهداف المباراة وملخص بأهم أحداثها فور انتهائها.. تابعونا. الفتح الرائد
الدوري السعودي: تعرّف على تاريخ مواجهات الفتح والرائد
يستعد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الفتح لمواجهة نظيره الرائد، اليوم الخميس، على ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي، وذلك في إطار منافسات الجولة 30 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. في هذا الصدد، نستعرض معكم في السطور التالية تاريخ مواجهات الفريقين: التقى الفريقان في 19 مباراة سابقة بدوري المحترفين، نجح النموذجي في تحقيق الانتصار خلال 11 لقاء، فيما كان الفوز من نصيب رائد التحدي في 3 مناسبات، في حين خيمت نتيجة التعادل على 5 مواجهات. ويدخل فريق الفتح هذه المباراة محتلًا للمركز الثامن، في جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، برصيد 35 نقطة، فيما يحتل الرائد المركز التاسع بنفس الرصيد من النقاط، إلا أن الأول يتفوق بفارق الأهداف. الجدير بالذكر أن المباراة التي جمعت الفريقين خلال منافسات الدور الأول من الدوري السعودي للمحترفين، قد انتهت بنتيجة التعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لكل فريق.
الشامخ: حلمي كان الانتقال لنادي الشباب والرائد سبب تألقي
أعرب عبدالله الشامخ عن سعادته الكبيرة بالانتقال إلى صفوف فريق الشباب، مؤكدًا أنه كان يطمح للعب في صفوف الليوث، مشيرًا في الوقت ذاته أن تجربته مع الرائد أعادت الأمل لديه مرة أخرى. وفي تصريحات صحفية، قال الشامخ: "كان طموحنا في الرائد الوصول للمراكز الخمسة الأولى في الدوري، ووجودنا حاليًّا في المركز التاسع يعتبر جيدًا، ورئيس نادي الرائد فهد المطوع دعمنا كثيرًا كلاعبين، ولمدة موسمين كاملين عمل وحيدًا دون أي مساعدة". وأضاف: "المدرب بيسنيك هاسي هو من أفضل المدربين، وأعتقد أنه لو بقي في مواسم أخرى مع الرائد ستكون له بصمة واضحة، ونادي الرائد هو الذي بث بداخلي روح الأمل من جديد". وبخصوص فترته مع الوحدة، علق الشامخ قائلًا: "تجربتي مع نادي الوحدة كانت سيئة بكل تفاصيلها، وأعتقد أن هذه الفترة كانت الأسوأ في مسيرتي الكروية". وأتم اللاعب حديثه، قائلًا: "كنت أتمنى أن أتواجد ضمن لاعبي نادي الشباب، والحمد لله تحققت رغبتي، وخالد البلطان أعتبره سندًا لي". وكان مجلس إدارة نادي الشباب -برئاسة خالد البلطان- قد نجح في الحصول على خدمات الشامخ قادمًا من نادي الرائد، وذلك بعقد يمتد حتى 3 مواسم، ابتداءً من الموسم الرياضي المقبل، (طالع التفاصيل).


●●