placeholder

وسوم السعودية

روبرتو فيرمينو: لقد أدهشني السعوديون
وصف لاعب نادي ليفيربول، البرازيلي روبرتو فيرمينو  تجربته في السعودية بالسعيدة، كما أعرب عن إعجابه بالثقافة السعودية و بالقهوة كثيرًا. وقال فيرمينو: "لم آت إلى هنا من قبل، كنت على علم بأن الحرارة في السعودية مرتفعة، وأننا سنتعرف على ثقافة مختلفة". وأردف: "أعجبتني السعودية كثيرًا، وكما قلت إنها ثقافة مختلفة بالنسبة لي، وأحببت كيفية سير الأمور، كل شيء هنا لا يشبه ما رأيته سابقًا". وعن التقاليد السعودية، قال: "أعجبتني القهوة السعودية كثيرًا، إنها لذيذة، سأحاول تجربة بعض الأكلات العربية، التواجد الجماهيري كان كبيرًا، وبعض المشجعين دعمونا أمام السعودية". واستكمل: "السعودية ظهرت بشكل جيد أمامنا، رغم خسارتها بهدفين دون رد، إنها المرة الأولى التي أواجه فيها الأخضر، لقد أدهشني السعوديون". وعلق فيرمينو على وجوده بجانب النجم المصري محمد صلاح، بقوله: "إنه لاعب ممتاز وشريك رائع، يسعدني أن ألعب بجانبه، ويحظى بشخصية حساسة".
خبير تحكيمي: هدف جيسوس في السعودية تسلل
أكد الخبير التحكيمي السعودي، محمد فودة، أن هدف البرازيل الأول الذي سجله اللاعب جابرييل جيسوس في مرمى "الأخضر"، خلال المباراة التي جمعت الفريقين في إطار منافسات السوبر كلاسيكو، جاء من حالة تسلل. وفي تصريحات صحفية، قال فوده: "هدف منتخب البرازيل الأول، حالة تسلل واضحة لم يعلن عنها حكم اللقاء الهولندي داني ماكيلي". في المقابل، أكد فوده أن الحكم تغاضى عن احتساب ركلة جزاء واضحة للمنتخب البرازيلي في الدقيقة الرابعة من الشوط الثاني، وذلك بعد التدخل العنيف من مدافع الأخضر علي آل بليهي، على نجم السامبا لوكاس مورا. الجدير بالذكر أن المنتخب البرازيلي نجح في حسم المباراة لصالحه بهدفين دون مقابل، سجلهما المهاجم جابرييل جيسوس والمدافع أليكس ساندرو، طالع التفاصيل.
الفيفا يقرر اعتماد مباريات سوبر كلاسيكو
قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA) رسميًا، إدارج جميع مباريات البطولة الدولية الرباعية (سوبر كلاسيكو)، التي تستضيفها المملكة، في الأجندة الدولية لمباريات شهر أكتوبر. وتستضيف المملكة العربية السعودية -هذه الأيام- بطولة رباعية دولية، بمشاركة منتخبات الأرجنتين والبرازيل والعراق بالإضافة إلى المنتخب السعودي، على أن تنتهي أحداث البطولة في السادس عشر من شهر أكتوبر الجاري. الجدير بالذكر أن المنتخب السعودي يلعب أولى مبارياته في هذه البطولة -اليوم الجمعة- أمام المنتخب البرازيلي، على أن يخوض مباراته الثانية أمام المنتخب العراقي يوم الاثنين المقبل.
الاتحاد المصري يكشف موقفه من دعوة آل الشيخ
أوضح الاتحاد المصري لكرة القدم، موقفه من المشاركة في البطولة الدولية الرباعية التي تُقام في المملكة بمشاركة الأخضر والمنتخبين البرازيلي والأرجنتيني. وكان آل الشيخ قد أكد أنه يتمنى بصفته رئيسًا للاتحاد العربي لكرة القدم، مشاركة المنتخب المصري في البطولة التي لم يتحدد طرفها الرابع حتى الآن (طالع التفاصيل). من جهته صرّح مجدي عبد الغني عضو الاتحاد المصري: "سعداء للغاية بعرض تركي آل الشيخ وكنا نتمنى تلبية دعوته.. لكن سيكون من الصعب للغاية مشاركة منتخب مصر في البطولة الودية". وأضاف: "منتخب مصر مرتبط بمباريات رسمية خلال شهر أكتوبر في تصفيات إفريقيا ومن هنا سيكون من الصعب للغاية المشاركة في البطولة الودية". وأوضح: "معسكر منتخب مصر سيكون لمدة 9 أيام في أكتوبر وسنلعب مرتين أمام سوازيلاند في التصفيات". وعن إمكانية مشاركة المنتخب الأولمبي المصري في البطولة، قال أحمد مجاهد: "سيكون من الصعب مشاركة المنتخب المصري الأولمبي في الدورة بدلًا من المنتخب الأول لأننا لا نريد أن نحرق المنتخب بمواجهات قوية أمام البرازيل والأرجنتين". واختتم: "تلك التحضيرات الصعبة للغاية قد تؤثر على استعدادات المنتخب الأوليمبي لأمم إفريقيا تحت 23 سنة". وكان الاتحاد البرازيلي قد أعلن أمس الجمعة مواجهة الأخضر في الـ12 من شهر أكتوبر على ملعب جامعة الملك سعود، قبل أن يواجه الأرجنتين في جدة في الـ16 من ذات الشهر (طالع التفاصيل).
الأخضر يطلب مواجهة العراق وديًا
تقدّم الاتحاد السعودي لكرة القدم بخطاب إلى نظيره العراقي، يطلب خلاله العمل على تنظيم مباراة ودية بين الأخضر ونظيره العراقي على الأراضي السعودية منتصف شهر نوفمبر المقبل. من جانبه صرّح كامل زغير عضو اتحاد الكرة العراقي، قائلًا: "تلقينا طلب الاتحاد السعودي، بإقامة مباراة تجريبية، بالتزامن مع إعداد الفريقين لبطولة أمم آسيا.. نعتزم دراسة الطلب السعودي، مع الجهاز الفني الذي يقوده المدرب السلوفيني كاتانيتش، يوم الإثنين المقبل". يُشار إلى أنّ الاتحاد السعودي نجح في الاتفاق مع نظيره البرازيلي لتنظيم مباراة ودية بين منتخبي البلدين خلال أكتوبر المقبل، فيما تلقى العراق عروضًا من منتخبي فنزويلا ونيوزيلندا لمواجهته خلال الفترة المقبلة.
المنتخب السعودي يسعى لكسر التفوق البوليفي
يستعد المنتخب السعودي -بقيادة الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي- لمواجهة نظيره البوليفي وديًا، ضمن التحضيرات لخوض نهائيات كأس آسيا مطلع العام المقبل بالأراضي الإماراتية. وقبل المواجهة الودية المنتظرة، يتفوق المنتخب البوليفي على الأخضر سواءً في تصنيف الفيفا، أو في تاريخ المواجهات بين الفريقين. ووفقًا لآخر تحديث لتصنيف المنتخبات، يحتل منتخب بوليفيا المركز الـ59 عالميًا، فيما يتأخر عنه الأخضر السعودي بـ11 مركزًا، حيث يحتل المركز الـ70 عالميًا. وعلى صعيد المواجهات، التقى المنتخبان مرتين، الأولى ودية قبل انطلاق كأس العالم 1994 وخسرها الأخضر بهدف لا رد له، فيما كانت المباراة الثانية في بطولة رسمية "كأس القارات 1999" وانتهت بالتعادل السلبي بلا أهداف.
جحفلي يُعقّب على أجواء معسكر الأخضر
أشاد المدافع الدولي لنادي الهلال محمد جحفلي ، بالأجواء الإيجابية لمعسكر المنتخب السعودي، الذي يأتي ضمن استعدادات الأخضر لكأس آسيا التي تنطلق مطلع العام المقبل بالإمارات. وقال مدافع المنتخب السعودي: "التمارين في المعسكر تأتي على مستوى عالٍ مع بذل الجميع لأقصى جهودهم من أجل تحقيق الاستفادة الكاملة التي وضعها الجهاز الفني للمنتخب ضمن خطته الإعدادية للمشاركة في كأس آسيا". وحول مواجهة بوليفيا الودية، قال: "بلا شك سيكون لقاءً قويًا وتنافسيًا، ونأمل أن نحقق من خلاله الأهداف التي نعمل عليها". ويحل المنتخب البوليفي ضيفًا على نظيره السعودي يوم الإثنين المقبل، على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض (الملز)، ضمن مساعي كلا المنتخبين للاستفادة القصوى من أيام الفيفا.
حارس بوليفيا: السعودية فريق قوي والمباراة ستكون صعبة
أعرب كارلوس لامبي -حارس مرمى المنتخب البوليفي- عن سعادته بمواجهة المنتخب السعودي، واصفًا إياه بالفريق القوي، ومؤكدًا رغبة فريقه في تحقيق الفوز على الأخضر. هذا ومن المقرر أن يواجه المنتخب السعودي نظيره البوليفي يوم الاثنين المقبل، وذلك في إطار تحضيرات الأخضر للمشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019، مطلع العام المقبل. وفي تصريحات صحفية، قال لامبي: "سعداء بالتواجد في السعودية، وخوض هذه المباراة الودية التي نبحث عن تحقيق الفوز فيها". وتابع: "تابعنا مباريات المنتخب السعودي في مونديال روسيا، وأعتقد أنهم قدّموا أداءً جيدًا أمام أوروجواي، كما حققوا الفوز على مصر". وأضاف: "السعودية تمتلك مدربًا مميزًا، وأعرفه جيدًا عندما واجهناه مع منتخب تشيلي، فريقه السابق، في التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم". وأتم: "ندرك تمامًا إمكانيات المنتخب السعودي ونعتبرهم فريقًا قويًا، والمباراة ستكون صعبة، لكن هذا لا يمنع أننا نبحث عن الفوز فيها".


●●