placeholder

وسوم الكأس

آل معمر: الكأس الأصلية ستكون في ملعب النصر والاحتياطية للهلال
أكد مسلي آل معمر -رئيس رابطة الدوري السعودي للمحترفين- أن النسخة الأصلية من كأس مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين،  ستتواجد في استاد الملك فهد الدولي (ملعب النصر)، مشيرًا إلى أن النسخة الاحتياطية ستتواجد في ملعب الهلال. وفي تصريحات صحفية، قال آل معمر: "الكأس الأصلية ستتواجد في ملعب الدرة، الذي سيستضيف لقاء النصر والباطن، بينما النسخة الاحتياطية ستتواجد في ملعب الهلال حيث ستقام مباراته أمام الشباب". وأضاف: "في حال تحقيق النصر الفوز واللقب، سيتم الاحتفال في الدرة.. وإذا انتصر الهلال سيكون هناك وفد من الرابطة، والاتحاد السعودي لكرة القدم، لتتويج الفريق، مع ترتيبات لتسليمه النسخة الأصلية في وقت لاحق، وفي تنظيم لائق". وأتم: "لعب المواجهتين في وقت واحد، يفرض أن يكون التركيز على الفريق الأقرب". ومن المقرر أن يستضيف النصر في الجولة الختامية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين نظيره الباطن، فيما يستضيف الهلال نادي الشباب، حيث تقام المباراتين، يوم الخميس المقبل في نفس التوقيت.
الروقي: ضياع الدوري أو الكأس من الهلال بسبب “الجدولة الغريبة”
أعرب الإعلامي الرياضي والناقد فهد الروقي عن استيائه الشديد من ضغط المباريات الكبير الذي يعاني منه الهلال، مؤكدًا أن الزعيم سيتوجب عليه التضحية ببطولة الدوري أو الكأس. وكتب الروقي عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة "تويتر": "خير للهلال أن يخرج من كأس الملك بعد الجدولة الغريبة والغيابات المؤثرة وتحطيم الرقم القياسي في لعب المباريات المتلاحقة والسفر المتتالي في شهر واحد". وأضاف: "الهلال لعب الثلاثاء ضد الاستقلال، واليوم ضد التعاون في الكأس، وبعدها بثلاثة أيام أمام التعاون دوريًا، وفي نهاية الأسبوع نهائي كأس الملك لو تأهل بمعنى في 10 أيام 4 مباريات، وهذا يلزم أن يضحي بالكأس أو الدوري". ومن المقرر أن يستضيف الأزرق نظيره التعاون، اليوم الجمعة، على استاد جامعة الملك سعود بالرياض، ضمن منافسات نصف نهائي كأس الملك، على أن يواجهه مرة أخرى، يوم الاثنين المقبل، ولكن هذه المرة ضمن منافسات الدوري السعودي للمحترفين.
انتهاء أزمة عادل عزت والكأس
    شاهدنا جميعنا تجاهل عادل عزت رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم لمراسة قناة الكأس الرياضية، وبسبب هذا الموقف حدث سوء تفاهم بين رئيس الاتحاد وقنوات الكأس القطرية، وتم مهاجمته بعد ذلك في وسائل الإعلام، وخرج الناقدون الرياضيون صائحين أن بيت عادل عزت واهنٌ كخيوط العنكبوت وأن الإعلام هو وسيلته في النجاح في الانتخابات القادمة وبقائه في منصبه، الأمر الذي اضطر عادل عزت نفسه للخروج للاعتذار وتوضيح الأمر أنه لم يرَ مراسل القناة حقًا. ولتوضيح الأمر، وإنهاء سوء التفاهم هذا، استقبل عادل عزت المذيع خالد جاسم مقدم برنامج المجلس و عبد الله المري مدير تحرير الأخبار بقناة الكأس برفقة رجاء الله السلمي وكيل الرئيس العام لشئون الإعلام والنشر، وجلسوا جميعًا جلسة ودية لنبذ الخلافات، و لإنهاء سوء التفاهم ذلك.


●●