placeholder

وسوم المريخ السوداني

كأس زايد: المريخ السوداني يقصي مولودية الجزائر ويتأهل لنصف النهائي
تمكن الفريق الأول لكرة القدم بنادي المريخ السوداني من تحقيق فوزٍ قوي، على ضيفه نادي مولودية الجزائر بنتيجة 3-0، ليتأهل الفريق السوداني إلى الدور نصف النهائي. بدأ الشوط الأول بداية قوية من لاعبي المـريخ، الذين ضغطوا لاعبي مولودية الجزائر في منطقتهم، وبالفعل تمكنوا من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 25 عن طريق محمد الرشيد. https://twitter.com/UAFAAC/status/1096835819313291267 واستمر استحواذ الفريق السوداني على الكرة، وأضافوا الهدف الثاني عن طريق محمد عبد الرحمن يوسف في الدقيقة 32. https://twitter.com/UAFAAC/status/1096836090886045698 وتابع لاعبو المريخ استعراضهم القوي في المباراة، فلم يسمحوا للفريق الجزائري بالوصول لمرماهم، لينتهي الشوط الأول بتقدم صاحب الأرض بهدفين نظيفين. وفي الشوط الثاني، كان من المتوقع أن يستفيق لاعبو مولودية الجزائر، ولكن محمد عبد الرحمن يوسف لم يسمح لهم بذلك، وسجّل الهدف الثالث في الدقيقة 68. https://twitter.com/UAFAAC/status/1096840603130834945 وحاول الفريق الجزائري العودة إلى اللقاء عن طريق بعض الهجمات التي لم تكن مؤثرة، لينهي الحكم المباراة بثلاثية نظيفة للمريخ. وتأهل الفريق السوداني إلى نصف نهائي البطولة، حيثُ تعادل سلبيًا في الجزائر، وفاز على أرضه بثلاثية.
كأس زايد: المريخ السوداني يفرض التعادل على مولودية الجزائر
نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادي المريخ السوداني في فرض التعادل السلبي على مضيفه مولودية الجزائر، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين على  ملعب 5 جويلية، وذلك لحساب منافسات ذهاب الدور ربع النهائي لبطولة كأس زايد للأندية الأبطال. ولم تشهد المباراة خطورة كبيرة على كلا المرميين، حيث ظهر الفريقان بمستوى دفاعي أكثر من رائع، وأبدى اللاعبون تماسكًا ذهنيًا كبيرًا، لتنتهي أحداث المباراة دون أهداف. ولعل أبرز أحداث المباراة، كان إهدار عبد الرحمن بورديم، لاعب مولودية الجزائر، ركلة جزاء عند الدقيقة 57 من عمر المباراة، ليحرم فريقه من هدفٍ غالٍ كان سيسهل مهمتهم كثيرًا في مباراة الإياب. هذا ومن المقرر أن يتواجه الفريقان مرة أخرى على ملعب المريخ بالسودان، وذلك في إطار منافسات مباراة الإياب، حيث يحتاج المريخ للفوز من أجل التأهل لنصف النهائي، بينما يحتاج المولودية إلى الفوز أو التعادل الإيجابي، من أجل حجز مقعد في نصف النهائي.
تعرّف على قرعة ربع نهائي كأس زايد للأندية الأبطال
أشعلت قرعة ربع نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال حماس عشاق الساحرة المستديرة، حيث سُحبت القرعة اليوم الإثنين في العاصمة الإماراتية أبو ظبي. وأسفرت القرعة عن مواجهة نارية بين نادي الهلال ونادي الاتحاد السكندري المصري، وستقام مباراة الذهاب في مصر. وسيواجه نادي الأهلي نظيره نادي الوصل الإماراتي، وستكون مباراة الذهاب على ملعب زعيبل بالإمارات. وجمعت القرعة نادي النجم الساحلي التونسي بنظيره الرجاء الجداوي المغربي، ونادي المريخ السوداني بنادي مولودية الجزائر. وحددت القرعة مواجهتي نصف نهائي البطولة، حيث يواجه المنتصر من مباراة الاتحاد السكندري المصري والهلال، الفائز من لقاء الوصل الإماراتي والأهلي. وسيواجه الفائز من مباراة النجم الساحلي والرجاء البيضاوي، المنتصر في مواجهة المريخ السوداني ومولودية الجزائر.
كأس العرب: المريخ السوداني يتأهل إلى دور الـ16على حساب الجيش السوري
تأهل الفريق الأول لكرة القدم بنادي المريخ السوداني إلى دور الستة عشر من بطولة كأس العرب للأندية الأبطال، بعد تعادله مع نظيره الجيش السوري اليوم السبت، بنتيجة (1-1) في إياب دور الـ32 من المسابقة. وبادر الجيش السوري بتسجيل الهدف الأول عن طريق محمد الواكد عند الدقيقة (62) قبل أن يتعادل الفريق السوداني عن طريق لاعبه أحمد آدم عند الدقيقة (83) لتنتهي المباراة بالتعادل (1-1). وانتهت مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين في سوريا قبل نحو 10 أيام، بفوز المريخ السوداني بنتيجة (3-1) ليصعد بذلك إلى دور الـ16 بمجموع مباراتي الذهاب والإياب (4-2).
التعاون يسعى لضم حارس المريخ السوداني
بدأت إدارة التعاون سريعًا باستغلال القرار الذي يسمح بتواجد حراس مرمى أجانب بالدوري السعودي، وبدأت في التفاوض مع وكيل اللاعبين المغربي حسن أزميل، في هذا الشأن. وطالبت إدارة التعاون وكيل اللاعبين بسرعة مخاطبة اللاعب جمال سالم ليحمي عرين السكري، ومعرفة مطالب المريخ السوداني صاحب بطاقة اللاعب، الذي يمتد تعاقدهم معه حتى صيف الموسم القادم. ويلعب جمال سالم في صفوف المريخ السوداني منذ عام 2014، ويحمل الجنسية الأوغندية، واضطر للحصول على الجنسية السودانية ليحمي عرين المريخ، حيث يمنع اتحاد الكرة السوداني مشاركة الحراس الأجانب. يُذكر أن المصري عصام الحضري قد حمى عرين المريخ السوداني أيضًا، واستخرج الجنسية السودانية لذات السبب، وأتى خلفًا له الحارس جمال سالم، واللافت أن التعاون سعى كذلك لضم الحضري.


●●