placeholder

وسوم المونديال

نجم سوريا السابق: كرة القدم الآسيوية تحتاج لنقله نوعية
أكد أحمد قدور، النجم السابق للكرة السورية، أن كرة القدم العربية وخاصة الآسيوية تحتاج إلى نقلة نوعية كبيرة للتطور،  وأن تحذو حذو نظيرتها الإفريقية. ويشارك في مونديال روسيا 2018 أربعة منتخبات عربية، واحدًا منهم آسيوي (المنتخب السعودي)، وثلاثة منتخبات إفريقية (مصر وتونس والمغرب). وظهر المنتخب السعودي -ممثل العرب الآسيوي الوحيد في البطولة- بمستوى مخيب للآمال، إذ خسر في مباراته الافتتاحية بخماسية نظيفة أمام روسيا. فيما ظهرت المنتخبات الإفريقية الثلاثة بمستوى جيد إلى حدٍ كبير، حيث خسرت مصر أمام الأوروجواي (1-0) في الدقيقة الأخيرة من المباراة، كما تلقت تونس هزيمة مشابه أمام المنتخب الإنجليزي (2-1)، وتجرع المغرب هزيمة قاسية أمام إيران (1-0). في هذا الصدد قال قدور: "المنتخبات الإفريقية الثلاثة خسرت في الوقت القاتل، وكانت تستحق نقطة التعادل.. النتائج السيئة للمنتخبات العربية، ورائها عدم اللعب بثقافة الفوز، والاعتماد على التأمين الدفاعي للخروج بأقل الهزائم، فخسرت مبارياتها وهي تمتلك مقومات الفوز". وتابع: "الكرة العربية وخاصة الآسيوية، تحتاج لنقلة نوعية للتطوير، وهزيمة السعودية بخماسية أمام روسيا صدمت الجميع، فيما استفادت المنتخبات العربية الإفريقية، من احتراف عدد كبير من نجومها في الدوريات الكبيرة، في أوروبا، ولذلك تقدم أداءً مشرفًا في روسيا". وأردف: "منتخب مصر لن يخسر أمام روسيا، وفي حال كان محمد صلاح في يومه، وبكامل عافيته ولياقته، سيكون الفوز من نصيب الفراعنة، الذين يمتلكون عددًا من اللاعبين المهاريين، لكن تنقصهم المغامرة الهجومية". واستكمل: "الهجوم خير وسيلة للدفاع، هذه هي كرة القدم، وليس الدفاع من أجل الدفاع.. نسور قرطاج مع مصر هم خير سفراء للكرة العربية، ونتمنى منهم متابعة المشوار، وحلم التأهل ما زال قائمًا، خاصة للمنتخب المصري، أما مهمة المغرب والسعودية فهي مستحيلة". وأتم قدور حديثه قائلًا: "أعتقد أن منتخبات البرازيل وألمانيا والأرجنتين، ستعود قوية، وستتجاوز محنة مباراة الافتتاح.. ألمانيا تمتلك منتخبًا رائعًا، والخسارة أمام المكسيك ستزيدها قوة وإصرارًا، على تحقيق اللقب الخامس".
تعرّف على حقيقة اشتعال جناح طائرة الأخضر
نجا أفراد بعثة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم من كارثة مميتة، يوم أمس الاثنين، بعدما تعرض جناح طائرة الفريق التي كانت تقل البعثة إلى مدينة روستوف الروسية إلى الاشتعال. في هذا الصدد كشفت شركة "طيران روسيا" عن سر عطل الطائرة، والسبب الذي أدى إلى اشتعالها، حيث قالت في بيان رسمي: "عند اقتراب الرحلة اف في 1007 من الهبوط... حدث عطل في عمل أحد المحركات، وكان ذلك بسبب دخول طائر فيه". وأكدت الشركة أن المسافرين لم يتعرضوا لأي خطر على حياتهم، وهذا أيضًا ما أكده الاتحاد السعودي لكرة القدم. وأضافت الشركة: "هبطت الطائرة بشكل طبيعي، ولم يكن هناك أي إنذار بوجود حريق، علما بأن المحركين استمرا في العمل". وكانت صورة قد انتشرت لجناح الطائرة، أثناء هبوطها على المدرج، وظهر فيها وميض حراري، فسره المتابعون بوجود حريق. ويتواجد المنتخب السعودي في مدينة رستوف استعدادًا لمباراة الغد أمام منتخب الأوروجواي، في إطار منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس العالم 2018.
الدوخي: المنتخب قادر على إلحاق الهزيمة بالأوروجواي
شدد أحمد الدوخي ، نجم المنتخب السعودي السابق، على أهمية مباراة المنتخب السعودي ضد منتخب الأوروجواي، مؤكدًا أن اللاعبين يملكون مقومات الفوز على السماوي. ويلتقي المنتخب السعودي بنظيره الأوروجواي، يوم غدٍ الأربعاء، في إطار منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس العالم 2018، في مباراة الخسارة فيها تعني الخروج رسميًا من البطولة. في هذا الصدد، قال الدوخي: "المباراة لا تخضع لمقاييس معينة، فهي بالنهاية مواجهة بين 11 رجلا ضد 11 رجلا". وأضاف: "أنا متفائل بالتغلب عليهم رغم صعوبة المباراة". وتابع: "أطالب  الجهاز الفني للمنتخب ببث الثقة بين اللاعبين، ونسيان الخسارة المؤلمة أمام روسيا (5-0)، ولا بد من تحسين الجوانب النفسية للفريق". وأتم الدوخي حديثه قائلًا: "يجب على اللاعبين تقبل الضغوطات من الجماهير، خاصة بعد المستوى السيىء الذي ظهروا به".
بالفيديو.. اندلاع حريق في طائرة المنتخب الوطني
نجا لاعبو المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، يوم أمس الاثنين، من كارثة مميتة، بعد أن اشتعلت النيران في جناح الطائرة التي يستقلها الفريق إلى مدينة روستوف الروسية. وفقًا لما نقله طلال الغامدي، مراسل قنوات MBC، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، فقد اشتعلت النيران في أحد محركات الطائرة، إلا أن جميع اللاعبين خرجوا سالمين من هذه الكارثة. وكتب الغامدي: "منتخبنا ينجو من كارثة بعد ان ولعت النار في جناح الطائرة". من جهته، طمأن الاتحاد السعودي لكرة القدم -برئاسة الأستاذ عادل عزت- الجماهير على سلامة اللاعبين، حيث أكد أن الطائرة هبطت بسلام في مطار روستوف أون دون. وكتب الحساب الرسمي للاتحاد على "تويتر": "يود الاتحاد السعودي لكرة القدم أن يُطمئن الجميع، على سلامة كافة أفراد بعثة المنتخب الوطني بعد عطل فني بسيط في أحد محركات الطائرة التي هبطت "روستوف أون دون"، واتجه أفراد البعثة بسلام إلى مقر إقامتهم". من جانبه أبدى مدافع الفريق علي البليهي سعادة كبيرة بعد نجاة اللاعبين من هذه الكارثه، حيث كتب عبر حسابه الرسمي على "سناب شات":  "اللهم لك الحمد والشكر، ربي كتب لنا عمر جديد الحمد لله". وختامًا أكد الاتحاد السعودي وصول جميع أفراد البعثة إلى مقر إقامتهم في مدينة روستوف أون دون، دون وجود أي إصابات. ويتواجد المنتخب السعودي في مدينة روستوف استعدادًا لمواجهة منتخب الأوروجواي، غدًا الأربعاء، في إطار منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس العالم 2018. وإليكم فيديو اشتعال جناح طائرة الأخضر: https://youtu.be/976tiBuryvc?t=9
أحمد فتحي يشكو من آلام عضلية
شهدت تدريبات المنتخب المصري استعدادًا لمواجهة روسيا، شكوى الظهير الأيمن أحمد فتحي من آلام عضلية، وهو ما أثار شكوك الجهاز الفني بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر، بشأن لحاق اللاعب بمباراة روسيا. وتواجه مصر المنتخب الروسي المنتشي بالفوز على الأخضر غدًا الثلاثاء، في مباراة مصيرية سترسم ملامح المتأهلين عن المجموعة الأولى. وتقرر أن يخضع الجوكر لاختبار طبي اليوم الاثنين، للاطمئنان عليه، والوقوف على مدى قدرته على اللحاق بمواجهة الغد. من جانبه أكد إيهاب لهيطة مدير المنتخب المصري، جاهزية الثنائي محمد صلاح وطارق حامد للمشاركة في مباراة روسيا، وذلك بعد أن تعافيا من الإصابة.
كأس العالم: تعرّف على تشكيلتي بلجيكا وبنما
تنطلق بعد قليل مباراة بلجيكا وبنما في افتتاح مباريات المجموعة السابعة، ضمن كأس العالم روسيا 2018، على استاد فيشت بسوتشي. ويسعى المنتخبان للفوز بنقاط المباراة الثلاثة، من أجل ضمان صدارة المجموعة في مشوار البحث عن التأهل إلى دور الـ16 من البطولة الأغلى في العالم. فيما سيكون التعادل في مصلحة منتخبي تونس وانجلترا، والذين يستهلا مبارياتهما في المونديال في تمام التاسعة من مساء اليوم. وتخوض بلجيكا مباراة اليوم بتشكيلة 3-4-2-1، جاءت على النحو التالي: فيما تخوض بنما المباراة بتشكيلة 4-5-1، جاءت على هذا النحو:
مورينيو يتوقع نتائج السعودية ومصر أمام روسيا وأرورجواي
توقع البرتغالي جوزيه مورينيو نتيجة المواجهة المصيرية بين الأخضر وأوروجواي يوم الأربعاء المقبل. ويعد المنتخب الأوروجوياني أقوى منتخبات المجموعة، وفي حال تمكن من هزيمة الأخضر سينتهي رسميًا مشوار السعودية في البطولة. ويرى مورينيو أنّ السعودية لن تتمكن من الفوز بالمباراة، بل أكد أنّ أوروجواي ستحرز ستة أهداف في شباك الأخضر لتقضي تمامًا على طموحاته. وعلى الجانب الآخر يلتقي منتخب مصر ونظيره منتخب روسيا، في مباراة ستحدد بشكل كبير ملامح المتأهل لدور الثمانية من بطولة كأس العالم روسيا 2018. وعن هذه المباراة، قال مورينيو: "لو كان علي الاختيار بين النتائج الثلاث بشأن توقع نتيجة المباراة، فسوف أختار التعادل". وأضاف: "سبق وأن توقعت نتائج المجموعة، وقلت إن أوروجواي سوف تتصدر، وستنهي روسيا  ومصر المباريات بأربع نقاط لكل منهما، وستحتل روسيا المركز الثاني بفارق الأهداف عن مصر، وفيما يخص المنتخب السعودي نأمل ألا يخسر بستة أهداف أمام أوروجواي".
السويلم: المنتخب السعودي قادر على تحقيق المفاجأة
أعرب المحلل الفني محمد السويلم عن حزنه وألمه والشديد بعد خسارة الأخضر أمام الدب الروسي (5-0)، لكنه أكد أن المنتخب الوطني باستطاعته الانتصار على الأوروجواي  وتحقيق المفاجأة. ويلتقي المنتخب السعودي بنظيره الأوروجوياني يوم الأربعاء المقبل، في إطار منافسات المرحلة الثانية من دور المجموعات في كأس العالم 2018. وفي تصريحات تلفزيونية، قال السويلم: "كرة القدم ليس فيها مستحيل، وبإمكان الأخضر تحقيق الفوز على الأوروجواي، والدليل على ذلك سقوط حامل اللقب ألمانيا، أمس، على يد المنتخب المكسيكي بالخسارة 0 / 1، وتعادل البرازيل وسويسرا، رغم الفوراق الفنية". وأضاف: "المفاجآت واردة في كرة القدم، مثلما حدثت المفاجأة بخسارة المنتخب السعودي بخماسية في افتتاح المونديال أمام روسيا". وتابع: "خسارة المباراة الأولى بالمونديال ليست نهاية المطاف، ففي مونديال 2010، خسرت إسبانيا مباراتها الأولى، لكنها عادت وبقوة، واستطاعت التتويج باللقب". وأتم السويلم حديثه، قائلًا: "سيقدم المنتخب السعودي مباراة جيدة أمام منتخب قوي، بل ومرشح للمنافسة، وهو منتخب أوروجواي، وذلك عطفًا على ما يمتلكه اللاعب السعودي من قدرات وإمكانات".
المنتخب الكوري يلجأ إلى حيلة غريبة لإرباك المنتخب السويدي
لجأ المنتخب الكوري إلى حيلة غريبة لإرباك خصومه في المجموعة، وخصوصًا المنتخب السويدي الذي يواجهه غدًا الإثنين، ضمن مباريات الجولة الأولى بدور المجموعات من كأس العالم روسيا 2018. حيث ارتدى اللاعبون قمصانًا بأرقام مغلوطة في التدريبات، وليس هذا فحسب، بل قام لاعبون بتغيير قمصانهم أكثر من مرة. من جانبه علّق شين تاي يونج مدرب المنتخب الكوري، خلال المؤتمر الصحفي اليوم الأحد، قائلًا: "فعلنا هذا لأن المنتخبات الأوروبية تتابعنا، هذا أحد الأسباب، نريد أن نربك المنتخب السويدي".


●●