placeholder

وسوم بيتوركا

الصنيع في جولة أوروبية لحل أزمات الاتحاد
يُغادر بعد ساعات حمد الصنيع رئيس نادي الاتحاد في جولة أوروبية للاجتماع بفريق محاماة النادي المختص بالقضايا الخارجية، لمتابعة آخر المستجدات. وستكون على رأس الملفات قضية المدرب السابق الروماني بيتوركا، إضافةً لقضية مونتاري لاعب الفريق السابق، واللذان أجهدا العميد بالقضايا للحصول على أكثر من 10 ملايين يورو. ولا يستطيع الاتحاد دفع هذا المبلغ في الوقت الحالي، وهو ما يهدد رفع الحظر عن النادي فيما يخص تسجيل اللاعبين رغم انقضاء مدة العقوبة (فترتي تسجيل)، إذ تشترط قوانين الفيفا حل القضايا المترتبة على النادي أوّلًا قبل رفع الحظر. لذلك تسعى إدارة النمور لعمل جدولة لهذه المستحقات، وإبرام اتفاق رسمي مع بيتوركا ومونتاري يقضي بسداد المستحقات على دفعات وفق اتفاقية ملزمة بين الطرفين.
الاتحاد يعرض على بيتوركا جدولة مستحقاته
أرسلت إدارة نادي الاتحاد برئاسة حمد الصنيع، خطابًا إلى الروماني فيكتور بيتوركا ، المدرب السابق للنمور، تعرض عليه جدولة المستحقات المالية المتأخرة. وتصل قيمة المستحقات المتأخرة إلى 600 ألف يورو، أصدرت الفيفا بسببها عقوبة على نادي الاتحاد وألزمته بدفع المبالغ المتأخرة قبل أن يتم تغليظ العقوبات. وكان بيتوركـا قد اشتكى العميد في أروقة الفيفا متهمًا النادي بإهدار حقوقه، وعدم الالتزام ببنود التعاقد بين الجانبين. هذا ويعيش النادي الجداوي مرحلة حرجة في الوقت الحالي، حيث تحاصره الديون من كل الجوانب، فضلًا عن المستوى الفني السئ الذي يقدمه الفريق في الدوري. وحصد الفريق 9 نقاط من ثماني جولات، حلت به في المركز الثامن في ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين.


●●