placeholder

وسوم حمدان الحمدان

قائد الفتح السابق ينضم إلى صفوف الجبلين
نجحت إدارة نادي الجبلين في تدعيم صفوف الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، من خلال التعاقد مع اللاعب حمدان الحمدان، قائد نادي الفتح السبق. وكان الحمدان قد فسخ تعاقده مع النموذجي مطلع الموسم الماضي، على إثر أزمة مفاجئة مع إدارة الفريق، بعدما أبلغته برغبتها في عدم استمراره مع الفريق. وأبدى قائد الفتح المستبعد وقتذاك، صدمته الشديدة من القرار، معتبرًا إياه خاليًا من الاحترام لخبرته، ومسيرته مع الفريق. الجدير بالذكر أن نادي الجبلين سيخوض اليوم ثاني مبارياته الودية أمام فريق مصر المقاصة المصري، استعدادًا لمنافسات الموسم الجديد.
الحمدان : حزين لما حدث معي ولكن مساندتي للفتح ستظل
في تصريحات لمهاجم الفتح السابق، حمدان الحمدان ،أكد أنه يرغب في الاستمرار بدوري جميل ولن يقبل العروض المقدمة له من الدرجة الأولى. وبخصوص استبعاده من فريق الفتح، فتح حمدان قلبه، قائلًا : "حزين على ابتعادي من النادي الذي ترعرعت فيه منذ الصغر حتى وصلت لتمثيل المنتخب السعودي الأول". وأضاف : "وبعد الجهد والعمل لسنوات طويلة كلاعب داخل النادي أعتقد أنني كنت أستحق نهاية وطريقة أفضل للخروج من النادي للحفاظ على سمعتي والانجازات التي حققتها في الفترة الذهبية لجانب زملائي اللاعبين". وأردف : "ومع ذلك أحترم قرار الإدارة بصدر رحب ولكن عتبي على الإدارة الفتحاوية أن أغلب الأندية تتعامل مع لاعبي الخبرة داخل فرقها تعاملاً خاصاً وطريقة استثنائية تقديراً للتاريخ والعطاء الذي قدموه طوال مشوارهم الكروي، وأعتقد لو كان رئيس النادي أحمد الراشد موجوداً سيكون له رأي آخر في مسألة إبعادي". واستكمل الحمدان : "ومع ذلك سأبقى مديناً للفتح فهو من قدمني للجمهور وعشت فيه أجمل أيامي بدايةً من رحلة الصعود لدوري الأولى حتى تحقيق دوري "زين" والسوبر السعودي والتمثيل العربي والآسيوي". وبخصوص ظهوره في مدرجات فريقه أمام التعاون بالجولة الأولى، قال: "وقفتي مع الفريق ومساندته في مباراته الأولى بالدوري أمام التعاون طبيعية في ظل حاجة الفريق للدعم من الصغير قبل الكبير وسأظل أنتمي لـ"النموذجي" حتى لو كنت خارج اسواره". واختتم : "أقدم شكري للجماهير التي طلبت من الادارة برئاسة المهندس سعد العفالق تجديد عقدي وعودتي من جديد لتمثيل الفريق وتكريمي التكريم اللائق، كل حبي لتلك الجماهير والتي لولاها ما وصل حمدان لتلك المكانة الرياضية".
قائد الفتح يتلقى عروضًا شفهية من ثلاثة أندية
مع اقتراب قائد الفتح حمدان الحمدان من انتهاء علاقته مع ناديه، حيث دخل الفترة الحرة منذ أربعة أشهر، ويتبقى في عقده شهران فقط، تفاوضت معه ثلاثة أندية سعودية ليمثلهم في الموسم الجديد. وأفادت مصادرنا أن اللاعب قد أبدى موافقته للعب لأحد هذه الأندية ولكن بعد مقارنة عروض كل منهم جيدًا، والأندية الثلاثة هم القادسية والرائد والتعاون. وينتظر اللاعب انتهاء عقده رسميًا مع الفتح قبيل إعلان رغبته ووجهته المقبلة، حيث سبق وأوضح اللاعب أن الأولوية لناديه الحالي، الفتح، لكن يبدو أن الفتح لا يريد التجديد لصاحب الـ 33 عامًا. ويمتلك حمدان الحمدان تاريخًا حافلًا حيث سجل اللاعب أسرع هدف في تاريخ الدوريات السعودية،  في الثانية العاشرة تحديدًا أمام هجر في عام 2011، كما قاد الفتح للتتويج بدوري زين للمحترفين عام 2013.


●●