placeholder

وسوم خالد الزيد

الشباب يلغي منصب المدير التنفيذي ويشكّل لجنة قانونية
أعلنت إدارة نادي الشباب برئاسة أحمد العقيل، مساء اليوم الثلاثاء (الرابع والعشرين من نيسان/أبريل 2018) إلغاء منصب المدير التنفيذي الرياضي بالنادي وقرّرت تشكيل لجنة قانونية لمتابعة جميع العقود في النادي العاصمي. ومن جهتها، وجّهت إدارة نادي الشباب، شكرها وتقديرها البالغين إلى اللواء خالد الزيد، لما قدّمه خلال الفترة السابقة، كمديرٍ تنفيذي، مؤكدة أنه أحد أبناء النادي ولم يتوانى عن خدمته في كل الأوقات. وقرّرت إدارة النادي، تشكيل لجنة قانونية برئاسة تركي المعجل، عضو مجلس الإدارة، من أجل النظر في جميع عقود النادي من الناحية القانونية.
خلاف في إدارة الشباب قد يؤدي لاستقالة جماعية
تمر إدارة نادي الشباب برئاسة، أحمد العقيل، بأزمة كبيرة، حيث لا تتوفر سيولة مالية في النادي تكفي لصرف رواتب اللاعبين والعاملين المتأخرة والمتراكمة. وأشارت إدارة الشباب إلى نيتها في تقديم استقالة جماعية في نهاية الموسم إذ استمر عزوف أعضاء شرف النادي عن الاستجابة لمطالب الإدارة. وترغب الإدارة في سيولة مالية لتغطية نفقات القضايا الخارجية التي تعمل الإدارة على إغلاقها وإقفال ملفاتها في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا". على صعيد آخر، فقد تفاقم الخلاف بين رئيس النادي أحمد العقيل والمدير الرياضي التنفيذي خالد الزيد، وسبب هذا الخلاف العديد من القضايا والمشاكل داخل النادي. ومن هذه المشاكل مشكلة المهاجم التشيلي سبستيان أوبيلا، والذي ألمح إلى نيته للرحيل عن النادي في حال عدم حصوله على رواتبه.
خالد الزيد: كارينيو قدم نتائج ممتازة مع الشباب ولن نجحف حقه
قلل خالد الزيد، المدير التنفيذي الرياضي بنادي الشباب، من وطأة تصريحات الأوروجوياني دانييل كارينيو، المدير الفني للفريق، حول عدم ارتياحه داخل النادي وتفكيره في الرحيل، عقب الخسارة أمس أمام الفتح. وقال الزيد في تصريحات إذاعية: "كارينيو قدم نتائج ممتازة مع الشباب، ولن نجحف حقه، ما قاله كان رد فعل تجاه أداء اللاعبين في مباراة الفتح، عبر من خلاله عن غضبه من عدم تنفيذ بعض تعليماته". وأضاف: "ربما لا يدرك البعض أن الفريق في مباراتي الرائد والفتح، كان منقوصًا من 5 لاعبين أساسيين، ومن الطبيعي أن يحدث انخفاض في المستوى بعد تتابع المباريات أيضًا، وكارينيو منح الفريق الكثير في كافة الجوانب الفنية والذهنية والمعنوية، ولا يجب أن نعطي التصريحات أكبر من حجمها". وتابع: "سنناقش كارينيو في سبب غضبه، ونراعي أنه قد تخونه الكلمات، ونلتمس له العذر، فهو من أفضل المدربين في الأمور المعنوية على مستوى الوطن العربي بالكامل، ولن نأخذ التصريحات كالمتلقي العادي، والأمور ستحل داخل البيت الشبابي". وأردف: "سنحاول تلبية ما يطلبه المدرب، والإدارة تثق فيه وفي اللاعبين، ولدينا استحقاقات مهمة في المرحلة المقبلة كمباراة الهلال في الدوري، والاتحاد في كأس الملك، ونريد أن نركز عليها".


●●