placeholder

وسوم خالد المعجل

الجابر يرد على تصريحات المعجل بطريقته الخاصّة
لجأ سامي الجابر مدرب الشباب السابق، ونجم الكرة السعودية ونادي الهلال، إلى كتاب "ما لم يخبرني به والدي عن الحياة" للرد على الهجوم الذي شنه عليه خالد المعجل مؤخرًا. واتهم المعجل سامي الجابر بأنّه كان يسير بالشباب نحو الهبوط، وأنّه تسبب في رحيل اللاعبين أصحاب الخبرة عن صفوف الليث، فضلًا عن تحويله غرفة ملابس الفريق إلى غرفة استخبارات. (طالع التفاصيل). وجاء رد الجابر على "تويتر" بتغريدة مختصرة، مرفقًا إياها بصورة من الكتاب، تتحدث عن الشرف وحفظ العهود: "من أجمل ما قرأت مؤخرا، كتاب كريم الشاذلي، بعنوان (ما لم يخبرني به والدي عن الحياة)".
المعجل: سامي الجابر هو السبب في تدهور أوضاع الشباب
انهال مدير الكرة السابق بنادي الشباب، خالد المعجل، بالنقد على المدير الفني السابق للفريق، سامي الجابر، مؤكدًا أنه كان سيتسبب في هبوط النادي وأنه المسؤول الأول عن تدهور أوضاع الشباب. وقال المعجل في تصريحات تلـفزيونية: "منذ معسكر هولندا الإعدادي قبل بداية الموسم، وقد أخطرت أصحاب القرار بالنادي أن الجابر لا يقود الفريق بطريقة سليمة، وأن الوضع سيصبح خطيرًا، وانسحبت بتقديم استقالتي حين تأكدت من عجزي عن حل المشكلة". وأضاف: "هيأنا للجابر كل الأجواء المناسبة للعمل، لكنه أوصل الشباب لمرحلة صعبة، رغم أن الفريق كان به لاعبين أبطال، يريدون فقط بعض التدعيمات بالأجانب، حتى ينافسوا على الألقاب". وعن مشكلة سامي الجابر مع اللاعبين المخضرمين أمثال سعود كريري، علق بالقول: "كريري لاعب كبير ونجم دولي، جئنا به لكي يقود الفريق كلاعب صاحب خبرة، وبسبب الجابر انتهى به الأمر بالتدريب المنفرد في صالة الحديد، والجري حول الملعب، وتوقيع الحضور والانصراف". وتابع: "اللاعبون تركوا الشباب في وجود سامي الجابر، الذي كان أقوى من رئيس النادي نفسه عبد الله القريني، ويفترض كمدرب ألا يترك اللاعبين يرحلون تباعًا بهذا الشكل، حتى لو الإدارة وأعضاء الشرف قرروا ذلك، فعليه أن يتمسك بهم". وعن المدرب الحالي، دانييل كارينيو، علق: "عدت للعمل في الشباب بعد مجيء كارينيو، قبل أن أبتعد مجددًا، وهو أنقذ ما يمكن إنقاذه، لأن الفريق كان متجهًا إلى الهبوط، والآن في المركز السادس، لكن لدي تحفظ على هذا المدرب وضد استمراره، وأعتبر أن عمله نفسي فقط وليس فنيًا".


●●