placeholder

وسوم خفقان القلب

خالد النمر : غالبية حالات خفقان القلب يمكن علاجها والعودة للملاعب
في ظل ترقب العديد من الجماهير ومحبي الأخضر لحالة اللاعب نواف العابد الذي عانى من خفقان القلب ،أدلى الدكتور خالد النمر، بتصريحات إذاعية تطمئن الجميع. وقال الدكتور خالد، استشاري أمراض القلب في السعودية: "الغالبية العظمى من حالات خفقان القلب غير خطيرة ويمكن علاجها، والإنسان الطبيعي أحيانًا ما يشعر بالخفقان، أما غير الطبيعي فهو تسارع النبضات أو عدم انتظامها، ووظيفة الطبيب أن يتأكد من عدم وجود أسباب أخرى لمعاناة القلب، كتغير في الغدة الدرقية أو فقر في الدم، كما أن عليه التأكد من حالة عضلة القلب". واستكمل: "قلب الرياضي يكون لديه تسارع في النبضات، ومجرد الخفقان غالبًا يكون طبيعيًا، أما لو كان هناك تسارع شديد فلا بد من العلاج". وأضاف: "المشكلة أن اللاعبين يخافون من النماذج التي ماتت في الملاعب بسبب أمراض القلب، لكن هؤلاء كان لديهم تضخم مرضي في عضلة القلب". وأكد أن حالة نواف العابد مختلفة تمامًا، حيث قال: "طالما أن الآشعة الصوتية أكدت أنه ليس هناك تضخم في عضلة القلب مثلما أعلنوا، عليهم متابعة انتظام النبضات، وعمل الشرايين خلال 24 ساعة، وفي حال كان كل شيء طبيعيًا يمكنه العودة إلى الملاعب دون أي مشكلة". وأوضح النمر، بعض الأسباب التي تؤدي للشعور بمثل هذا الخفقان: "أحيانًا يتسبب في ذلك السهر والتدخين، أو التوقف عن التمارين، ولذلك من المهم أن يحافظ اللاعب على لياقته ويداوم على أداء التدريبات، لأن التوقف والعمل فجأة يزيد من فرص الشعور بالخفقان".


●●