placeholder

وسوم خوان بيتزي

بيتزي يعترف بمشاكل الدفاع ويشيد بكمارا
اعترف الأرجنتني خوان أنطونيو بيتزي -المدير الفني للمنتخب السعودي- بوجود بعض المشكلات الدفاعية التي يعاني منها الأخضر، مؤكدًا أنه سيعمل جاهدًا على إيجاد حلٍ لهذه المشاكل. وتعادل المنتخب الوطني -يوم أمس الاثنين- مع منتخب بوليفيا (2-2)، وذلك في إطار التحضير للمشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019، والتي تنطلق مطلع العام المقبل في الإمارات. وفي تصريحات صحفية، قال بيتزي: "هناك العديد من الأهداف دخلت مرمانا منذ بداية عملي مع المنتخب السعودي، وبالتالي تولد انطباع عن الفريق بأنه ضعيف دفاعيًا، وأنا أقول إن الحل هو العمل ثم العمل والعمل، وهذا ما سنقوم به خلال الفترة المقبلة". وأضاف: "سنعمل مع اللاعبين على زيادة التماسك الدفاعي وتصحيح بعض المفاهيم الفنية، وسنستعد لكأس آسيا بأفضل طريقة". وتابع: "مباراة بوليفيا كانت جيدة بوجه عام، وأداء المنتخب السعودي كان جيدًا في الدقائق الأولى، التي استطعنا خلالها تسجيل هدفين، وتميز لاعبو الوسط في منح الكرات لسالم وفهد، مستغلين تحركاتهما في الأمام وعلى الطرفين، بينما في الشوط الثاني افتقدنا الدقة في إنهاء الهجمات أمام المرمى". وواصل: "استطعنا تدارك بعض الأخطاء، لكن المنتخب البوليفي تمكن من تسجيل هدف خدمه الحظ فيه، وأحرز هدفًا آخر قبل نهاية المباراة عادل به النتيجة". وأردف: "اللاعبون الجدد المشاركون في المعسكر الأخير وقع اختياري عليهم بعد أن برزوا في مباريات الدوري المحلي، ومن المحتمل أن أختار آخرين من خلال تألقهم في الدوري الذي سنقوم بمتابعة كل دقيقة له". وأشار: "ضممنا لاعبين جدد وصغار السن، وما أودّ قوله إن أي لاعب يمكنه الانضمام للمنتخب إذا ما وجدنا أنه مستعد ومهم لمرحلة الإعداد". وعن أداء المهاجم الشاب هارون كامارا الذي شارك دوليًا لأول مرة، قال بيتزي: "هارون أحد البدائل التي اعتمدنا عليها في المعسكر، بعد أن برز في دورة الألعاب الآسيوية وقام بتسجيل العديد من الأهداف". وأضاف: "هذه ليست المرة الأولى التي نستدعيه فيها، فهو كان معنا بمعسكر ماربيا قبل كأس العالم، ولم يكن في أفضل حالاته حينذاك". واستدرك: "لكن لا ننسى أنه صغير في السن، وربما يغلبه الحماس والعصبية والشغف الزائد، والآن عاد مجددًا وكان أداؤه مقنعًا، ولا يزال المستقبل أمامه ليتحسن ويتطور خلال الفترة المقبلة، وسيكون معنا في الإعداد".
ما لا تعرفه عن منتخب مولدوفا
ساعات قليلة تفصلنا عن مباراة الأخضر مع منتخب مولدوفا وديًا، على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة، ضمن المرحلة الثانية من الاستعدادات لكأس العالم روسيا 2018. وربما لا تعرف الجماهير السعودية الكثير عن منتخب مولدوفا، سوى الخسارة منه برباعية قبل 4 أعوام، وفي هذا التقرير نسلط الضوء على بعض الحقائق حول المنتخب المولدوفي في الوقت الراهن. 1- تضم قائمة المنتخب المولدوفي 5 لاعبين ليس في رصيدهم أي مباراة دولية، الحارس رادو ميتسو، والمهاجم أليكساندرو بويتشوك، إضافةً لثلاثي الدفاع قنسطنطين بوجدان، والتوأم أندري وفاليريو ماكريتشي. 2- يوجد 3 لاعبين في القائمة غير مرتبطين بأي نادٍ، و 18 لاعبًا محليًا، ولاعب وحيد محترف هو أليكساندرو بويتشوك مهاجم فايله الدنماركي. 3- يُعد بويتشوك أصغر لاعب في القائمة (20 عامًا)، فيما يُعد الحارس سيرجي باتشينكو أكبر لاعب في القائمة (35 عامًا). 4- أليسكاندرو سبريدون (57 عامًا) مدرب المنتخب سبق له تمثيل المنتخب المولدوفي وكان يلعب تحديدًا في خط الوسط، وتولّى قيادة المنتخب في الثاني عشر من يناير الماضي، استنادًا إلى خبرته كمدرب مساعد في زينيت الروسي. 5- يرتدي أندري كوجوكاري -لاعب وسط نادي ميلسامي أورهي المولدوفي (31 عامًا)- شارة القيادة في مباراة الليلة، في ظل غياب مدافع إسطنبول باشاك شهير التركي، أليكساندرو إيبوريانو، الذي يُعد عميد منتخب مولدوفا. وتنطلق المباراة في الثامنة والنصف من مساء اليوم، وتجدر الإشارة أنها ستكون المباراة الأولى للأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، الذي تعاقد معه الأخضر خلفًا لمواطنه المُقال إدجاردو باوزا.


●●