placeholder

وسوم رئيس الشباب

البلطان: الموسم القادم سيشهد عودة هيبة الشباب
أعرب خالد البلطان عن سعادته الكبيرة بالاستمرار في رئاسة مجلس إدارة نادي الشباب لمدة 4 سنوات مقبلة، إلا أنه أبدى استياءً كبيرًا من العدد القليل لأعضاء الجمعية العمومية. وفي تصريحات صحفية، قال البلطان: "هذا العدد لا يليق بهذا الكيان الكبير، وللأسف هذا الأمر موجود في كل الأندية وليس الشباب فقط، ينبغي أن يكون عدد الأعضاء أكثر من ألفين". وأضاف: "أتمنى من محبي الشباب أن يبادروا بالتسجيل حتى يحق لهم نيل عضوية النادي ومحاسبتنا كمجلس إدارة ومناقشتنا في الأمور المالية وغيرها، وليس عن طريق وسائل التواصل، من يريد مناقشة الإدارة يجب عليه نيل عضوية النادي". وأردف: "مجلس الإدارة الجديد سيعقد أول اجتماع له خلال الأيام المقبلة لتوضيح الكثير من الأمور، كالجهاز الفني لفريق الكرة وآلية العمل الجديدة وفق لائحة الهيئة العامة للرياضة وتعيين مدير تنفيذي ومدير مالي". وتابع: "أعدكم بالعمل الجاد والتركيز على الفريق الأول والمنافسة على الألقاب". وواصل: "أحزنني غياب كثير من الألعاب وشطب بعضها، لكننا سنعيدها لأن الشباب نادي جميع الألعاب". وأتم البلطان حديثه، قائلًا: "كما تعلمون تسلمت زمام الأمور في منتصف الموسم الماضي ونجحنا في تحسين بعض الأمور، لكن الموسم المقبل سيشهد عودة هيبة الشباب وعودة البطولات".
البكيري موجهًا رسالته لرؤساء الأندية: تعلموا هذا الدرس من البلطان
أثنى الإعلامي والكاتب الرياضي محمد البكيري على رئيس الشباب خالد البلطان، بعد إعلانه الاستمرار في رئاسة النادي، وبعد تعليقاته القوية لبرنامج كورة، والتي أكّدت قوة شخصية هذا الرجل (من وجهة نظر البكيري). ونشر الإعلامي على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلًا: "إلى أشباه المحترفين المدللين، أولئك الذين التصق هزالهم الفني في جسد الأندية، فأصابوها بالكساح المالي والنتائجي، إلى بعض رؤوساء الأندية الذين يخشون أنصاف النجوم وشبيحتهم جماهيريًا وإعلاميًا، تعلموا هذا الدرس من البلطان". https://twitter.com/m_bukairy/status/1108782202316308480 وفي تغريدة أُخرى هنأ البكيري مشجعي الليوث باستمرار البلطان، حيثُ نشر: "خالد البلطان (القادح) يعلن رسميًا.. استمراره رئيسًا لنادي الشباب شيخ الأندية، كم هو الليث محظوظ بهذه الكاريزما القيادية". https://twitter.com/m_bukairy/status/1108469008255406081 وكان رئيس الشباب قد ردّ مُسبقًا على منتقديه، الذين انتقوا طريقة قيادته للنادي، ومحاولته لبيع لاعبي الفريق المؤثرين (لمعرفة تعليقات البلطان كاملة اضغط هنا).
قبضة الانضباط تمسك برئيس الشباب
فرضت لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد كرة القدم، اليوم الأربعاء، غرامةً مالية قدرها 20 ألف ريال، على رئيس نادي الشباب الأستاذ خالد البلطان، وذلك نظرًا لعدم التزامه بالأخلاق الرياضية في حق جمهور النادي الأهلي. وقالت اللجنة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي :تويتر": "قام رئيس نادي الشباب، خالد البلطان، عقب نهاية المباراة التي أقيمت بين فريقي النادي الأهلي والشباب يوم السبت، على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة، ضمن مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بالإدلاء بتصريح إعلامي تضمن عبارات فيها إساءة إلى جمهور النادي المنافس". وأردفت قائلةً: "وذلك بشكلٍ يتعارض مع الأخلاق الرياضية حسب فيديو المقابلة التلفزيونية الوارد إلى اللجنة، وبناء على الشكوى المقدمة، ثبتت مخالفة خالد البلطان، وتقرر إلزامه بدفع غرامة مالية قدرها 20 ألف ريال". وكان نادي الشباب قد فاز بمباراته أمام نادي أهلي جدة، ضمن فعاليات الجولة الـ13 من كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين (طالع التفاصيل).
رئيس الشباب : نادينا سيظل بيتًا لسامي الجابر
حالة من الوئام تسود نادي الشباب، فبالرغم من إقالة سامي الجابر من تدريب الفريق، ها هو رئيس الشباب يتحدث عنه بالخير، في تصريحات صحفية أدلى بها اليوم. ليس هذا فحسب، فالمدرب الجديد لنادي الشباب دانييل كارينيو، تحدث بالخير كذلك عن الجابر، مؤكدًا أنه سيستفيد من الذي بناه الجابر في الفريق (طالع تصريحات كارينيو). ليرد عليه الجابر شاكرًا إياه ومرحبًا به مدربًا للفريق ومتمنيًا له مسيرة موفقة مع الليوث. ونعود لتصريحات القريني رئيس نادي الشباب، الذي قال: "أوجه الشكر لسامي على ما قدّمه خلال الفترة السابقة، وسعداء بتواجده معنا لما يزيد عن موسم، وما قدّمه يشكر عليه، ويبقى الكيان الأهم". وأضاف: "الشباب بيت سامي الجابر، وبيت كل مواطن يرغب في خدمة النادي، وإن كان سامي لم يوفَّق، فهذه سنة الحياة، والتوفيق بيد الله، ونقول له حظًا أوفر، وهذا ليس تقليلًا من شأنه أبدًا". وعن أسباب اختيار كارينيو مدربًا للفريق، قال: "إدارة النادي وشرفيوه اتفقوا عليه بسبب سمعته الطيبة ونجاحاته وخبرته في الدوري السعودي والمنطقة الخليجية". وزاد: "وضعنا إستراتيجية المرحلة المقبلة مع المدرب، وننتظر أن يسير عليها. أهم شيء أن يظهر نادي الشباب لعشاقه والشارع الرياضي، بالشكل المطلوب". يُشار لأن كارينيو سبق له تدريب نادي النصر، ومنتخب قطر، ولديه مسيرة طيبة وخبرة لا بأس بها معهما.


●●