placeholder

وسوم سامي الجابر

محمد بن فيصل يشيد بالجابر ويشكره على جيسوس
أكد الأمير محمد بن فيصل -رئيس مجلس إدارة نادي الهلال- أن هدفه خلال الفترة القادمة هو استكمال عمل الرئيس السابق سامي الجابر، مشيرا إلى أن هدفهم جميعًا أن يكون الهلال في القمة. وكان معالي المستشار تركي آل الشيخ -رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة- قد أعلن إعفاء الكابتن سامي الجابر من رئاسة الهلال، وتعيين الأمير محمد بن فيصل خلفًا له. في هذا الصدد، عقد الأمير محمد بن فيصل، يوم أمس الأربعاء، مؤتمرًا صحفيًا في مقر النادي، حيث قال من خلاله: "حضرت لتكملة العمل الذي قام به رئيس النادي السابق سامي الجابر، هدفنا جميعًا أن يكون الهلال في القمة، وسامي الجابر نجم جماهيري كبير منذ أكثر من 25 سنة، وسيظل نجم جماهيري إلى ما لا نهاية". وأضاف: "الإثارة هي متعة الرياضة، تصريحاتي وردودي على رئيس النصر ليست تجريح أو إساءة، هي تحدي فقط، والدليل أن أي رياضة ناجحة في العالم تكون الإثارة وراء نجاحها". وتابع: "هدفي في الفترة القادمة هو تقليل اعتماد نادي الهلال على نفقات الهية العامة للرياضة التي لم تقصر في دعم الأندية، وهذه بدايات التهيئة للخصخصة". وزاد بن فيصل، حول المدرب البرتغالي جورجي جيسوس: "هو أكبر المكتسبات الموجودة في الهلال وسنحافظ عليه فهو باعتقادي أعظم مدرب مر في تاريخ كرة القدم السعودية وسيطورها كثيرًا، ولن نتخذ أي قرار يتعلق باللاعبين في فترة الانتقالات الشتوية إلا بعد استشارته، ولن نحضر لاعبًا عالميًا فقط لاسمه، بل نريد من يحتاجه الفريق فعلًا".
سامي الجابر يسلم جائزة أفضل جمهور في حفل فيفا
تلقى نجم المنتخب السعودي ونادي الهلال السابق، سامي الجابر، دعوة لحضور حفل جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الاثنين المقبل، الذي يقام في العاصمة البريطانية لندن. وأصدر رئيس الهيئة العامة للرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، تركي آل الشيخ، قرارًّا بإعفاء الجابر من رئاسة نادي الهلال، وتعيينه مستشارًّا للهيئة ومسؤولًّا عن العلاقات الدولية. وقال الجابر في تغريدة من حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغرة تويتر: «تلقيت الدعوة للحضور والمشاركة في حفل جوائز الاتحاد الدولي FIFA الأفضل يوم الاثنين القادم بالعاصمة البريطانية لندن وتسليم جائزة الفيفا للجمهور الافضل». ويتنافس على جائزة أفضل لاعب في العالم، كلٌ من البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، والمصري محمد صلاح مهاجم ليفربول الإنجليزي، والكرواتي لوكا مودريتش، صانع ألعاب ريال مدريد الإسباني، فيما يغيب الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني عن قائمة الجائزة للمرة الأولى منذ 12 عامًّا.
رئيس نادي الهلال برفقة سامي الجابر: احنا الاثنين بنكسر رؤوس الدنيا
بث رئيس مجلس إدارة نادي الهلال، الأمير محمد بن فيصل مقطع فيديو رفقة الرئيس السابق سامي الجابر، توعد فيه الأندية بمستوى فريقه خلال الموسم الجاري. وقال الأمير في مقطع الفيديو الذي نشره عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغرة تويتر: «أنا وحبيب قلبي احنا الاثنين كلنا بنكسر رؤوس الدنيا، أحنا رئيسين عينان في رأس الهلال راجعين، باقي الأندية انتبهوا جمهور الهلال كلنا صف واحد فريق نار انتبهوا يالباقيين». وأصدر رئيس الهيئة العامة للرياضة، المستشار تركي آل الشيخ يوم الخميس الماضي قرارًّا بإعفاء سامي الجابر من مهام منصبه وتعيينه مستشارًّا في الهيئة العامة للرياضة ومسؤولًّا عن العلاقات الدولية، كما كلف الأمير محمد بن فيصل برئاسة نادي الهلال. [embed]https://twitter.com/m_bin_faisal/status/1041744667421929475[/embed]
الجابر: الرد على تصريحات آل سويلم مضيعة للوقت
قلل سامي الجابر -رئيس نادي الهلال السابق ومستشار الهيئة العامة للرياضة ومسؤول العلاقات الدولية- من أهمية تصريحات سعود آل سويلم -رئيس نادي النصر- مؤكدًا أنها أقل من عقلية جمهور الهلال. وكان آل سويلم قد سخر من التيفو الخاص بجماهير الزعيم خلال مباراة فريقهم ضد الفيحاء، خلال منافسات الجولة الأولى من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. (طالع التفاصيل) في هذا الصدد، قال الجابر في تصريحات صحفية: "دائمًا أرفض الرد على التصريحات المسيئة ضد نادي الهلال". وأضاف: "علقت في بداية الأمر على رئيس النصر .. ووجدت أنه مضيعة للوقت وثقافة الهلال هي الرد داخل الملعب فقط". وتابع: "تغريدات رئيس النصر في الفترة الأخيرة كانت سخيفة وتجاهلتها، لأنني وجدتها أقل من عقلية وتفكير جمهور الهلال". وأتم: "إذا فكرنا في خارج الملعب لن نحقق شيء وأخشى على الهلال من عقلية المؤامرة من جهات رسمية".
سامي الجابر: كنت أعلم برحيلي عن رئاسة الهلال
أكد الأستاذ سامي الجابر -مستشار الهيئة العامة للرياضة ومسؤول العلاقات الدولية- أنه كان يعلم برحيله عن رئاسة الهلال، نافيًا ربط هذا الرحيل باللاعبين نواف العابد، وزميله السوري عمر خربين. وشدد الجابر على عدم صحة الأخبار المشاعة في وسائل التواصل الاجتماعي، والتي تؤكد أن رحيله عن رئاسة الهلال كان نتيجة رفضه انتقال اللاعبين. وفي تصريحات صحفية، قال الجابر: "أنا مدرب قبل أن أكون رئيس ناد، والمدرب لا يقبل التدخل في عمله، وجيسوس قائد جيش شخصيته قوية، وليس بحاجة لاستشارة فنية أو اتخاذ قرار بالنيابة عنه". وأضاف: "توقعت رحيلي من منصبي قبل إتمام فترة تكليفي البالغة سنة واحدة، وسأخلص في عملي سواء كان يوم أو أسبوع أو شهر". وتابع: "كنت أعمل في كل يوم على أنه اليوم الأخير لي في النادي". وأتم: "نحن نعمل على مشروع ضخم للرياضة السعودية. ولقد ترأست نادي الهلال وأنا متيقن أنني لن أستمر لأن تركي ال الشيخ كان يجهز لي منصبًا دوليًا كبيرًا".
سامي الجابر يوضح أسباب إقالته من رئاسة الهلال
كشف الأستاذ سامي الجابر -مستشار الهيئة العامة للرياضة والمسؤول عن العلاقات الدولية- أسباب إعفائه من رئاسة مجلس إدارة نادي الهلال، مناشدًا الجماهير بعدم تصديق الإشاعات التي تدور حول الفريق. وكتب الجابر عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة "تويتر": "خلال تصفحي لردود فعل الجماهير بعد مباريات الزعيم، ورغم أن الفريق يقدم مستوى متميز ولا زال أمامه فرصة كبير للتطور لإرضاء طموح المدرج الفخم، إلا أن لغة التشاؤم و ما يتداول من تفسيرات و تأويلات خاطئة لبعض الاخبار التي تظهر حول البيت الهلالي تجعلني مضطر لتوضيح عدد من الامور". وأكمل: "أولًا يجب ألا يصدق المدرج الفخم أن إعفائي من منصب رئاسة الهلال هو للأسباب التي يتم تداولها بشكل مغلوط لا تمت للواقع بصلة؛ أو حتى تصديق أن قرار معالي رئيس الهيئة كان بهدف زعزعة النادي فلا يعقل أن يدعم النادي بهذا الشكل ثم يتم زعزعته، حدث العاقل بما لا يليق فان صدق فلا عقل له". وأردف: "لا يمكن أن يتم مقابلة هذا الدعم الكبير للنادي من هيئة الرياضة بقيادة معالي المستشار والذي نتج عنه ظهور الفريق بشكل مميز أسعد المدرج الفخم بتصديق قصص ليس لها اساس من الصحة وتهدف لخلق حالة عدم استقرار للنادي والفريق؛ أراهن على إستمرار العمل بالنادي بقيادة أخي الأمير محمد بن فيصل بما يضمن جعل الزعيم أقوى وأقوى إن شاء الله". وواصل: "أراهن على استمرار حرص القيادة الرياضية ودعمها للهلال وبشكل شخصي معالي المستشار الذي يهتم بكل الأندية دون تفريق و يبقى المدرج الفخم فارس الرهان دائمًا في حفظ استقرار الفريق و دعمه و قطع الطريق على من يتداول الأخبار والقصص المغلوطة بهدف زعزعة الفريق ومن يعمل لإسعادهم، وسيبقى مدرج الفخم حكيم كعادته بردود فعله و الداعم لدفع الزعيم للمكانة التي يستحقها". وأتم الجابر: ""ختامًا ،، إعفائي من منصب رئاسة الهلال جاء لرغبة القيادة الرياضية بتكليفي بمهمة أخرى لخدمة الوطن، و لا أعتقد أن اي سعودي سيتردد بقبول هذا التشريف و تلبيه النداء في اي مكان يتطلب تواجده؛ حرصت على إيضاح هذه الامور من أجل ألا تكون الجماهير ضحية لمن يدعي المصداقية".
جيسوس: لن أتاثر برحيل سامي الجابر
أبدى البرتغالي جورجي جيسوس -المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال- سعادة كبيرة بالفوز الذي حققه فريقه على حساب الرائد، في ثاني جولات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان. وشهد يوم أمس السبت، تحقيق نادي الهلال فوزه الثاني تواليًا في منافسات الدوري، وهذه المرة على حساب الرائد بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد. (طالع التفاصيل) وفي تصريحات صحفية، قال جيسوس: "ابارك للاعبي الهلال هذا الفوز واستطعنا الحد من خطورة الرائد، ولم نتاثر بطرد بوتيا نظرًا لتقدمنا بثلاثية". وأضاف: "افتقدنا سلمان الفرج وعبدالله عطيف سابقًا، واليوم كاريلو وسالم الدوسري ورغم ذلك الفريق لم يتاثر نظرًا لتواجد مجموعة من النجوم". وتابع: "سامي الجابر كان له دور كبير في اقناعي بالقدوم الى هنا، كان لدي خيارات كثيرة من اندية اوروبية كثيرة والوحيد الذي استطاع اقناعي بالخروج من البرتغال كان سامي، وسعدت جدًا انه انتقل الى موقع اهم ايضًا للكرة السعودية وهو يستحق كشخصية كبيرة في هذا المجال". وأتم: "لن أتاثر برحيل سامي الجابر وسأواصل عملي مع الفريق بشكل قوي هذا الموسم".
عبد الرحمن بن مساعد يُفضل محمد بن فيصل على الجابر
هنأ الأمير عبد الرحمن بن مساعد -رئيس نادي الهلال السابق- الأمير محمد بن فيصل، على توليه منصب رئاسة مجلس إدارة نادي الهلال، مؤكدًا أنه الشخص المناسب في الوقت المناسب. وكان معالي المستشار تركي آل الشيخ -رئيس الهيئة العامة للرياضة- قد أعلن يوم أمس الخميس إعفاء الأستاذ سامي الجابر من رئاسة الزعيم، وتعيين الأمير محمد بن فيصل خلفًا له. في هذا الصدد، كتب بن مساعد عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "بالتوفيق للرئيس صاحب الإنجازات الكبيرة، الأمير محمد بن فيصل، في رئاسة الهلال، الله يوفقك يا أبو سلطان.. شكرًا للأخ سامي الجابر على كل ما قدم من جهود، والله يوفقه فيما أوكل إليه". وأضاف: "شكرًا لهيئة الرياضة، ممثلة بمعالي المستشار تركي آل الشيخ.. محمد بن فيصل الشخص المناسب في المكان المناسب". وأجاب الأمير على سؤال وجه إليه، حول الشخص الأفضل لقيادة الهلال، فقال: "لو خيرتني بين من أفضل كرئيس للهلال، محمد بن فيصل أو سامي الجابر، لاخترت محمد.. وكلاهما عينان في رأس".
محمد بن فيصل يرد على سخرية آل سويلم
أعرب الأمير محمد بن فيصل عن سعادته الكبيرة بتولي منصب رئاسة مجلس إدارة نادي الهلال ، واعدًا الجماهير بحصد لقب بطولة دوري أبطال آسيا، وبناء فريق لا يقهر. وكان معالي المستشار تركي آل الشيخ -رئيس الهيئة العامة للرياضة- قد أعلن يوم أمس الخميس إعفاء الأستاذ سامي الجابر من رئاسة الزعيم، وتعيين الأمير محمد بن فيصل خلفًا له. في هذا الصدد، قال بن فيصل: "شكرًا لثقة معالي الأستاذ تركي آل الشيخ.. شكرًا لأخي سامي الجابر على ما قدمه.. جمهور الهلال الغالي أعدكم بفريق لا يقهر". وأضاف: "أعد جماهير الهلال في الفترة الشتوية، باستقدام لاعب سيتحدثون عنه طيلة السنوات المقبلة، وأعدهم بمواصلة تحقيق الألقاب وحصد دوري أبطال آسيا". وتابع: "تابعت رئيس النصر خلال الفترة الماضية، وتصريحاته الساخرة، أطلب منه أن يعود ويتابع الدوري أثناء فترة رئاستي ماذا فعلت بالنصر". وأتم: "ردنا على السخرية، سيكون في الملعب وبالخماسية والنتائج الثقيلة".


●●