placeholder

وسوم سعد الشهري

مدرب المنتخب السعودي تحت 21 عامًا يعبر عن رضاه بمجموعة الأخضر الأولمبي
أعرب المدرب سعد الشهري -مدرب المنتخب السعودي تحت 21 عامًا- عن رضاه بنتيجة قرعة التصفيات المؤهلة لكأس آسيا تحت 23 عامًا 2020 في تايلاند، المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، واصفًا هذه النتيجة بـ"المتوازنة". كما أوضح الشهري أنّ الاستعدادات للتصفيات الآسيوية قد بدأت مبكرًا منذ شهر مارس المنصرم بمعسكرٍ تدريبي في جدة، ثم بعد ذلك أعقبته معسكرات عدة في الإمارات والتشيك وماليزيا، ثم المشاركة في فعاليات دورة الألعاب الآسيوية (جاكرتا 2018) بفئة عمرية أقل، والتي استطاعت ضرب كل التوقعات وتحقيق العديد من الإنجازات وجني بعض من ثمار الأهداف الفنية. وكان آخر معسكر تم عقده في شهر أكتوبر الماضي في دولة الكويت، ووضح الشهري أنه لا زال هناك أربعة معسكرات للأخضر خلال الأشهر المقبلة، قبيل الانخراط في دوامة المسابقات والتصفيات الآسيوية ودورة الألعاب الأولمبية. وقال الشهري في تصريحاتٍ صحفية: "هذه المراحل من الإعداد السابقة والمقبلة تهدف إلى التوصل إلى أفضل الاختيارات من اللاعبين والانسجام".
مصادر.. إدارة الاتحاد تتفق مع المدرب الوطني سعد الشهري
كشفت تقارير صحفية مستندة إلى مصادر مطلعة، أن إدارة نادي الاتحاد برئاسة نواف المقيرن، قد اتفقت مع المدرب الوطني سعد الشهري، على تدريب الفريق الأول لكرة القدم خلال الموسم الجاري، بعد إقالة دياز. وأعلنت إدارة نادي الاتحاد أمس الأول، إقالة المدرب الأرجنتيني رامون دياز، من منصب المدير الفني للفريق، بعد سلسلة من النتائج غير المرضية، آخرها السقوط أمام القادسية بثلاثية نظيفة ضمن مواجهات الجولة الثانية. وقاد الأرجنتيني دياز، الفريق الجداوي في أربع مباريات رسمية، خسر منها ثلاثة لقاءات أمام الهلال في كأس السوبر والشباب والقادسية في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، وتعادل في الرابعة مع الوصل الإماراتي في كأس العرب للأندية الأبطال.
مكافأة الهلال تلغي تدريب الاتفاق
رفض لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق، أداء تدريباتهم، بسبب عدم تسلمهم رواتبهم المتأخرة، والبالغة نحو 6 أشهر، إلى جانب مكافأة الفوز على الهلال بنتيجة هدفين مقابل هدف، في الجولة الرابعة والعشرين من الدوري السعودي للمحترفين. وتبلغ مكافأة الفوز على الهلال، والتي كانت قد رصدتها الإدارة الاتفاقية 15 ألف ريال، فاستجاب المدرب الوطني سعد الشهري للاعبين، وقام بإلغاء الحصة التدريبية أمس الاثنين. وكان المدرب السعودي قد تواجد في الاجتماع الذي جمع اللاعبين بنائب رئيس النادي، حاتم المسحل، وعندما شاهد تذمرهم بسبب تأخر مستحقاتهم، قام بإلغاء الحصة، معلّلًا ذلك بأن الأمور النفسية أهم بالنسبة إليه من الفنية من أجل التركيز وتطبيق تكتيكيه. وأصر اللاعبون على وجود أحد أعضاء النادي قبل انطلاق التدريبات، ليرد على أسئلتهم بخصوص متأخراتهم المالية والوعود التي أعقبت مباراتهم مع الهلال وتلك التي سبقت مباراة الاتحاد، عندما أكدت لهم أنه ستصرف راتب شهر واحد، في ظل معاناتهم من الديون التي باتت تحاصرهم.
سعد الشهري: نرفض خلق الأعذار والخسارة كانت مستحقة
أبدى سعد الشهري، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق، حزنًا وأسفًا كبيرًا عقب الخسارة أمام الاتحاد، مؤكدًا أن الخسارة كانت مستحقة. وفي المباراة التي جمعت الفريقين في إطار منافسات الجولة الخامسة والعشرين من الدوري السعودي للمحترفين، نجح الاتحاد في تحقيق الفوز بنتيجة (4-2)، وشهدت المباراة عودة متأخرة من الاتفاق. وقال الشهري، في تصريحات ما بعد المباراة: "نرفض خلق الأعذار، ولن نبحث عن أي عذر لتبرير الخسارة التي كانت مستحقة". وأضاف: "يجب علينا تحقيق نتيجة إيجابية في المباراة المقبلة والأخيرة للفريق في دوري المحترفين، أمام التعاون لمصالحة الجماهير". واختتم المدرب تصريحاته، قائلًا: "علينا تصحيح الصورة، للحفاظ على ما قدمناه من نتائج إيجابية ومستويات مميزة في الدور الثاني هذا الموسم، لكن نحتاج دعم الجماهير لتحقيق الفوز بالمباراة".
الشھري یرسم تكتیك مواجھة الاتحاد ویلوح بالفوز
أكد المدرب الوطني، سعد الشهري، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق، جاهزية فريقه لمواجهة نظيره الاتحاد ضمن الجولة الخامسة والعشرين من الدوري السعودي للمحترفين. وأوضح الشهري خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم الأربعاء، بأن الرغبة في مواصلة تقديم المستويات المتميزة، التي قدَّمها الفريق قبل فترة التوقف، مستمرة. ولفت الشهري أن فترة التوقف لها إيجابياتها وسلبياتها، وأن بعض الفرق التي تقدم مستويات جيدة، تكون عليها سلبية، وقال: «نحن عملنا على التجهيز الكامل للفريق خلال توقف الدوري من أجل تقديم أفضل ما لدينا». وأضاف: «نتائج المباريات الودية لا تقلقني، وما يهمني فيها هو الوقوف على جاهزية اللاعبين والعودة لرتم المباريات وكشف الأخطاء، لذلك نحن نشعر باطمئنان بأن الفريق سيظهر بمستوى أفضل من المباريات السابقة». وأشار الشهري إلى أن فريق الاتحاد، يملك عناصر مميزة، والعامل المعنوي بعد تأهله إلى نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، سيكون دافعًا إضافيًا له في اللقاء، مستدركًا بالقول: «فريقنا أيضًا لديه دافع قوي لحصد النقاط الثلاث»
المنتخب الأولمبي بقيادة الشهري يتعادل أمام نظيره المصري
تعادل المنتخب الأولمبي مع نظيره المصري (1-1)، في المباراة الودية التي جمعتهما على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية، ليلة أمس. جاء ذلك في إطار المعسكر الذي يقيمه الأخضر منذ 19 مارس الجاري، والذي يستعد من خلاله للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية 2018، بقيادة المدرب السعودي الواعد سعد الشهري. وصرّح الشهري: "المعسكر حقق 80%، مما يطمح له الجهاز الفني، والمنتخب يحتاج لمثل هذه التجارب الودية، التي تكسب اللاعبين احتكاكًا فنيًا على مستوى عالٍ". وشدّد: "يجب أن تهتم الأندية بتجهيز اللاعبين للمنتخب بشكل أكبر، مما يعود بالنفع على المنتخبات الوطنية". وكان المنتخب الأولمبي قد خسر أمام نظيره المصري يوم الجمعة الماضي، بهدفين مقابل ثلاثة أهداف (طالع التفاصيل).
سعد الشهري: حلمي أن أكون واحد من أفضل 10 مدربين بالعالم
أكد المدرب الوطني سعد الشهري، على رضاه عن تجربة احتراف اللاعبين السعوديين بإسبانيا، مؤكدًا أن الاحتراف أمر مهم وعلى المدى الطويل سيكون مفيدًا للاعب المحلي. وفي تصريحات صحفية، قال المدرب: "أنا مؤيد لفكرة احتراف اللاعبين السعوديين في اسبانيا لعدم وجود انضباطية لدينا في المجتمع، الاحتراف أمر مهم لكن يجب أن نهتم بسن اللاعب". وأكد: "انتقالي من تدريب الاتفاق إلى المنتخب السعودي شيء طبيعي ويجب أن نلبي نداء الوطن". وأضاف: "لم أدرب اللاعب عبدالله الحمدان لكنه يقدم مستويات مميزة، وإبتعاث اللاعب بسن صغيرة أمر مهم لنحصل على نتائج، وإمكانيات اللاعب السعودي يستطيع أن يبرزها في أوروبا لكن يجب أن نهتم بعمر اللاعب عند احترافه". وتابع: "لا توجد فوارق كبيرة بين اللاعبين السعوديين والمنتخبات الكبرى بالفئات السنية، يجب أن يحترف اللاعبين بفئة الشباب للدوريات الأوروبية". وأكمل: "طالبت بالصرف على اللاعب السعودي وابتعاثه خارجيًا، المنتخبات تتطور وتتغير، لو عملنا بشكل صحيح منذ عام 94 لكنا من كبار كرة القدم، نظن أننا متطورين لكننا ثابتين بالمستوى". وأوضح: "الأجواء ونوعية المنشآت تصعب علينا بقاء اللاعبين لساعات طويلة في الأندية، الاحتراف مهم على المدى الطويل". واختتم الشهري حديثه بقوله: "حلمي أن أكون واحد من أفضل 10 مدربين في العالم وذلك يحتاج لتعلم لغات وتجارب أكثر".
بعد تألقه مع الاتفاق.. الشهري مدربًا للمنتخب الأولمبي
أبرم الاتحاد السعودي لكرة القدم، اليوم الخميس (الخامس عشر من آذار/مارس 2018) عقدًا مع المدرب الوطني سعد الشهري، يقود بموجبه الأخير، المنتخب السعودي الأولمبي لمدة عام قابل للتجديد. ويبدأ الشهري مهام عمله مع المنتخب الأولمبي في معسكره الإعدادي خلال الفترة من 19 إلى 27 آذار/مارس الجاري، على أن يقود الشهري، فريق الاتفاق الذي يدربه حاليًا، في آخر جولتين من الدوري السعودي للمحترفين. وتأتي خطوة الاتحاد السعودي في التوقيع مع المدرب الوطني، بعدما أثبت كفاءته مع فريق الاتفاق، خلال الموسم الجاري في الدوري السعودي للمحترفين.
الناصر: الشهري ابن النادي.. نشعر بالفخر به سواء بقي أو رحل
أبدى خالد الناصر، مدير المركز الإعلامي بنادي الاتفاق، فخره بما يقدمه المدرب السعودي سعد الشهري مع الاتفاق في الآونة الأخيرة، خاصّةً أنه يعد أحد أبناء فارس الدهناء. وصرّح الناصر: "المدرب سعد الشهري قام بمهمة كبيرة مع الاتفاق في الجوانب الفنية والمعنوية، ومسألة استمراره أو رحيله تعود له، هو ابن النادي ونشعر بالفخر به سواء بقي مع الفريق أو رحل". وتابع: "الفئات السنية تعد دعامة قوية للفريق الأول في الاتفاق حيث يمثله حالياً عدد من اللاعبين الذين تدرجوا في النادي، مثل سعد خيري وهزاع الهزاع والعبود". وأضاف: "إدارة الاتفاق مهتمة بجميع ما يخص الفئات السنية من خلال توفير كافة احتياجاتها واختيار الأجهزة الفنية والإدارية بعناية". واختتم: "إدارة نادي الاتفاق تعمل على وضع إستراتيجية مستقبلية للفئات السنية تبدأ بالبراعم". وتمكن الاتفاق قبل أيام بقيادة الشهري من الفوز على الهلال متصدّر الدوري، ليوجّه إليه ضربة قاسية في صراعه مع الأهلي على حسم اللقب، إذ تقلص وقتها الفارق بين الهلال والأهلي إلى نقطة وحيدة.


●●