placeholder

وسوم عبد الله الشلوي

الشلوي عن قرار استبعاده: مؤلم ولا اعتراض
أكد الحكم المساعد، عبد الله الشلوي أن طموحه قد توقّف تمامًا بعد استبعاد طاقم التحكيم السعودي من نهائيات كأس العالم (روسيا 2018) مُشيرًا في الوقت ذاته، أنه قرّر الاعتزال ورفع خطابًا رسميًا إلى لجنة الحكام في اتحاد الكرة. وقال الشلوي في تصريحات صحفية: «أنا مبيت النية من قبل وكأس العالم اعتبرتها آخر محطة لي في التحكيم، ولكن حدث ما حدث والحمد لله على كل حال، لا اعتراض على الأقدار». ورفض الشلوي الحديث عن مسيرته التحكيمية في الوقت الحالي، وأرجع السبب إلى أن ألم الاستبعاد ما زال حاضرًا مع الإيمان بالله وبما حدث خلال الفترة الماضية على حد تعبيره. ومن جانبه قال زميله محمد العبكري: «الإبعاد أمر تم والحمد لله على كل حال» رافضًا في الوقت ذاته التعليق على قرار استمراره في التحكيم من عدمه في الوقت الراهن. وكان الاتحاد السعودي لكرة القدم، قد تلقى خطابًا من الفيفا أمس، يقضي باستبعاد طاقم التحكيم السعودي بالكامل من إدارة مباريات كأس العالم على خلفية إيقاف المرداسي، إثر مزاعم بالفساد. تجدّر الإشارة إلى أن قانون الفيفا ينص على أن يكون هناك ثلاثة حكام من بلدٍ واحد، مما يعني أن وجود الشلوي والعبكري في ظل استبعاد المرداسي، لا طائل منه، لذلك تم استبعادهما.
كأس العالم: الفيفا يستبعد طاقم الحكام السعودي
أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الأربعاء، استبعاد الحكام السعوديين الثلاثة الذين قد تم اختيارهم في وقتٍ سابق للمشاركة في نهائيات كأس العالم (روسيا 2018) على خلفية إيقاف الحكم فهد المرداسي في المملكة بسبب مزاعم رشوة. وقال فيفا في بيان رسمي: «في ما يتعلق بوضع الحكم السعودي السيد فهد المرداسي، تعتبر لجنة الحكام في الفيفا أن الشروط الواجبة ليتم اختياره لكأس العالم 2018 لم تعد مستوفاة، ولذا قررت أن اختيار السيد فهد المرداسي قد تم سحبه بمفعول فوري». وأضاف: «تماشيًا مع فلسفة الفيفا في البحث عن تعيين حكام للمباراة يعملون معا كفريق من ثلاثة خلال التحضير، قررت لجنة الحكام أيضا استبعاد الحكمين المساعدين محمد العبكري وعبد الله الشلوي، اللذين كانا من ضمن فريق المرداسي». ولفت الاتحاد الدولي لكرة القدم، إلى أنه أبلغ الاتحادين، الآسيوي والسعودي بهذا القرار. وأعلنت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم في منتصف آيار/مايو الجاري، إيقاف فهد المرداسي (32 عامًا) مدى الحياة على خلفية اتهامه بطلب رشوة من نادي الاتحاد، بعدما تم تعيينه لإدارة مباراته مع الفيصلي في نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين. وأكدت اللجنة أن المرداسي الذي يعد أحد أبرز الحكام السعوديين، قد اعترف بالتهمة المنسوبة إليه وأنها أوصت الاتحاد السعودي أن يطلب من الفيفا شطبه من قائمة حكام كأس العالم.
الفيفا يحسم قراره بشأن الشلوي والعبكري
بعدما سيطر الغموض على موقف الحكمين المساعدين، عبد الله الشلوي ومحمد العبكري، من المشاركة في إدارة المباريات بالمونديال، ها هو الفيفا يحسم قراره بشأنهما. وكان الاتحاد الدولي لكرة القد فيفا قد أعلن في وقت سابق عن اختياره للشلوي والعبكري بالإضافة إلى الحكم فهد المرداسي، لإدارة مباريات كأس العالم في روسيا، إلا أن المرداسي كان له رأي آخر. وبسبب تهمة الفساد الموجهة إلى المرداسي بعد نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، أرجأ الفيفا قراره بشأن الحكمين المساعدين، وطلب من الاتحاد السعودي، تزويده بعدد من التقارير. وأكدت مصادر مقربة من الفيفا، أن الحكمين تلقيا رسالة بريد إلكتروني، من لجنة الحكام الرئيسية المسؤولة عن حكام المونديال، تطالبهما فيها بالتوجه إلى روسيا، يوم الخميس المقبل، للانضمام لحكام كأس العالم. الجدير بالذكر أن الاتحاد السعودي لكرة القدم، برئاسة عادل عزت، قد قام بشطب حكم الساحة، فهد المرداسي، بسبب تواصله غير المشروع مع حمد الصنيع، الرئيس السابق لنادي الاتحاد.
الاتحاد الآسيوي يكرِّم طاقم التحكيم السعودي المُشارك في المونديال
كرَّم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، طاقم التحكيم السعودي المشارك في نهائيات كأس العالم، المقرر إقامتها في روسيا من 14 حزيران/يونيو إلى 15 تموز/يوليو المقبلين. ونشر الحساب الرسمي للاتحاد السعودي لكرة القدم على موقع التدوينات المُصغرة، تويتر، تغريدة أوضح من خلالها أن الاتحاد الآسيوي، كرّم الثلاثي فهد المرداسي وعبد الله الشلوي ومحمد العبكري بحضور المحاضر علي الطريفي. هذا واختير الثلاثي السعودي للمشاركة في المونديال، بعدما أثبتوا كفاءة كبيرة في المحافل الدولية خلال السنوات القليلة الماضية، كان آخرها كأس القارات في روسيا العام الماضي. هذا ويشارك المنتخب السعودي في البطولة للمرة الأولى منذ 12 عامًا، ويلعب ضمن المجموعة الأولى التي تضم كلٌ من: البلد المستضيف روسيا وأوروغواي ومصر. ويخوض المنتخب الوطني المباراة الافتتاحية أمام روسيا يوم الرابع عشر من حزيران/يونيو على ملعب لوجنيكي بالعاصمة موسكو.
طاقم المرداسي يشارك في المعسكر الأخير لحكام المونديال
غادر اليوم السبت طاقم التحكيم الدولي السعودي بقيادة المرداسي إلى إيطاليا، وذلك للمشاركة في المعسكر الأخير لحكام المونديال الذي يقام صيف العام الحالي في روسيا. واختارت لجنة الحكام التابعة للفيفا، خلال المعسكر الماضي، الطاقم السعودي المكون من فهد المرداسي، بجانب مساعديه عبد الله الشلوي ومحمد العبكري، لقيادة مباريات في المونديال بعد اجتيازهم للاختبارات. ويخضع الحكام خلال المعسكر الأخير الذي ينطلق بعد غد الاثنين ويستمر حتى الجمعة القادم، لتدريبات بدنية واختبارات طبية، إلى جانب مراجعة قانون كرة القدم، وتقنية الفيديو. يُشار إلى أنّ المعسكر سيكون تحت إشراف بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، وماسيمو بوساكا مدير إدارة التحكيم.
تكليف طاقم تحكيم سعودي بإدارة المباراة النهائية لكأس الملك
أعلن مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم مساء اليوم الأحد (الأول من نيسان/أبريل 2018) تكليف طاقم التحكيم السعودي المكون من حكم الساحة فهد المرداسي والمساعدين عبد الله الشلوي ومحمد العبكري، بإدارة المباراة النهائية من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين، والتي ستجمع بين فريقي الفيصلي والاتحاد. وفي شأنٍ آخر، قرّر الاتحاد السعودي لكرة القدم، تغيير مكان إقامة مباراة القادسية وأُحد المزمع إقامتها يوم الجمعة المقبل، من ملعب الأمير سعود بن جلوي في الراكة بالخبر، إلى ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام، وذلك ضمن منافسات الجولة الخامسة والعشرين من الدوري السعودي للمحترفين. وأكد الحساب الرسمي للاتحاد السعودي لكرة القدم، على موقع التدوينات المُصغرة، تويتر، أن اللقاء سيجري في موعده المقرر سابقًا، عند الساعة التاسعة إلا ربع مساءً، في وقتٍ متزامن مع بقية منافسات الجولة الحاسمة للقب.
خليل جلال: لأول مرة يتأهل طاقم كامل لقيادة مباريات المونديال
وجّه الحكم الدولي السابق، خليل جلال التهنئة إلى طاقم الحكام السعودي المكون من فهد المرداسي (حكم ساحة) ومحمد العبكري وعبد الله الشلوي (مساعدين) بعد اختيارهم رسميًا للمشاركة في قيادة مباريات كأس العالم (روسيا 2018) صيف العام الجاري. وقال جلال: «ألف مبروك لنا جميعاً وللرياضة السعوديه هذا الترشيح، واختيارهم للمشاركة في نهائيات كأس العالم 2018م إضافة جديدة للتحكيم السعودي وهم يستحقون ذلك نظير مجهودهم ومستوياتهم الكبيره في السنوات الماضية، وهي المرة الأولى التي يتأهل فيها طاقم كامل من السعودية وسوف ينعكس ذلك على تفاهمهم ومستواهم». وزاد: «عليهم متابعة المجهود وكذلك اعتبار هذه النقطة هي البدايه الحقيقية لهم في عالم التحكيم». ومن الجدير بالذكر أن مشاركة الحكام السعوديين في المونديال، بدأت بالدولي فلاج الشنار في نسخة عام 1986 بالمكسيك ثم الدولي عبد الرحمن الزيد في مونديال 1998 في فرنسا، والدولي المساعد علي الطريفي نسخة 2002 في كوريا الجنوبية واليابان، والدولي خليل جلال في مونديال 2006 في ألمانيا و2010 بجنوب إفريقيا.


●●