placeholder

وسوم عبد الله العنزي

العنزي والراهب يطالبان النصر بـ16 مليون ريال
طالب ثنائي الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، عبد الله العنزي وحسن الراهب، إدارة النادي العاصمي بمستحقاتهما المالية كاملة، والتي تبلغ نحو 16 مليون ريال. ويطالب الحارس عبد الله العنزي إدارة النادي برئاسة سعود آل سويلم الحصول على مستحقاته البالغة 13 مليون ريال، فيما يطالب الراهب بمبلغ 3 مليون ريال. وتمثل هذه المطالبات المالية، أزمة كبيرة لإدارة الأصفر التي تريد الانتهاء من ملف اللاعبين اللذين لن يكملا مسيرتهما مع الفريق.
العُنصر المالي يُعيق إدارة النصر عن مخالصة العنزي
بات مصير الحارس عبد الله العنزي مع النصر معلّقًا، في ظل عدم قدرة الإدارة على إقناعه بتخفيض مستحقاته إلى 10 ملايين ريال، بدلًا من 16 مليون. وكان المدرب الأوروجوياني دانيل كارينيو قد استبعد الراهب والعنـزي من معسكر سويسرا، مؤكدًا عدم حاجته لخدماتهما في الموسم الجديد. ويتبقى في عقد اللاعب سنة مع أصفر الرياض، إذ تم إبرام عقده مع النادي صيف عام 2015 لمدة 4 سنوات، وبذلك ينتهي العقد صيف العام المقبل 2019. يُشار إلى أنّ العنزي كان أحد المساهمين خلال الموسم الماضي في منع النصر من تسجيل اللاعبين، من خلال شكوى إلى لجنة فض المنازعات، قبل أن تُسلمه إدارة النادي رواتبه كاملة ويتم السماح للنادي بالتسجيل.
إدارة النصر تعتزم مخالصة ثلاثي الفريق
كشفت مصادر مقربة من نادي النصر، أن مجلس الإدارة برئاسة سعود آل سويلم، يعتزم الاجتماع مع ثلاثي الفريق الأول لكرة القدم، حسن الراهب وأحمد عكاش والحارس عبد الله العنزي، من أجل توقيع مخالصات مالية معهم. ورصدّت إدارة أصفر العاصمة، 22 مليون ريال، من أجل تسوية حقوق اللاعبين المادية، قبيل الاستغناء عنهم، حيث أنها ستجري تغييرات كبيرة على قائمة الفريق، والتي ستشمل الأجانب. وغاب الثلاثي عن منافسات الموسم المنصرم، أو بالأحرى لم يشاركوا كثيرًا، فالعنزي لم يدخل المستطيل الأخضر في أي مباراة رسمية، فيما شارك عكاش في مباراتين فقط. وأنهى النصر، الموسم السابق من الدوري السعودي للمحترفين، وهو في المركز الثالث برصيد 44 نقطة، وسيخوض ملحق الصعود المؤهل إلى دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا بنسختها المقبلة.
الفيحاء يستهدف ثنائي النصر .. ولكن!
كشفت مصادر مقربة من إدارة نادي الفيحاء عن استهدافها لثنائي نادي النصر؛ المهاجم حسن الراهب وحارس المرمى عبدالله العنزي. يأتي ذلك بعد اقتراب النادي العاصمي من الاستغناء عن الثنائي، بسبب قرار الاتحاد السعودي لكرة القدم، بتقليص عدد اللاعبين إلى 28 في قائمة كل فريق. ولم يشارك العنزي مع أصفر الرياض خلال الموسم المنصرم، سوى في 90 دقيقة ودية، في ظل تفضيل الجهاز الفني للحارسين وليد عبد الله وحسين شيعان، فيما لم يشارك الراهب سوى في دقائق قليلة. وتشترط إدارة الفيحاء تخفيض عقدي اللاعبين للنصف، بعد أن كانا يتقاضيان سويًا 8 ملايين ونصف المليون ريال في النصر، على أن تكون مدة العقد الجديد موسمًا واحدًا للراهب، وموسمين للعنزي.
النصر يعلن إصابة عبد الله العنزي بتمزق في الفخذ
أعلنت إدارة نادي النصر في وقتٍ لاحق من مساء الاثنين، إصابة الحارس عبد الله العنزي بتمزق من الدرجة الثانية في العضلة الأمامية للفخذ. وأثبتت الفحوصات الطبية والأشعة التي خضع لها حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر عبد الله العنزي، وجود تمزّق من الدرجة الثانية في العضلة الأمامية للفخذ يحتاج معه إلى العلاج والراحة لمدة ثلاثة أسابيع. وذلك حسبما ذكر المركز الإعلامي للنادي العاصمي في تغريدة من حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغرة، تويتر.
النصر يكشف حجم إصابة ثلاثي الفريق
كشفت إدارة نادي النصر مساء اليوم الاثنين عن طبيعة الإصابات التي تعرَّض لها ثلاثي الفريق، حسام غالي وفهد الجميعة وعبد الله العنزي ومدة غياب كلٌ منهم عن المستطيل الأخضر. وعن إصابة المصري حسام غالي، أكد الحساب الرسمي للنادي على موقع التدوينات المُصغرة، تويتر، أن اللاعب يحتاج فقط للعلاج والراحة لمدة يومين قبل الانتظام في التدريبات مع زملائه. وأكد النصر أن غياب فهد الجميعة سيمتد لأربعة أسابيع بعد تعرُّضه لتمزق في الرباط الجانبي للركبة، وهي نفس المدة التي سيغيبها العنزي بعد إصابته في العضلة الأمامية للفخذ. وتعرَّض الثلاثي النصرّاوي للإصابة خلال مشاركتهم مع الفريق في مباراته أمام النهضة، ضمن منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين التي انتهت بهدف نظيف لصالح أصفر الرياض.
العنزي يغيب ثلاثة أسابيع بسبب الإصابة بالفخذ
أكدت الفحوصات الطبية التي خضع لها، حارس مرمى فريق النصر عبد الله العنزي، إصابته بتمزق من الدرجة الثانية في العضلة الخلفية للفخذ، ويحتاج للراحة والعلاج لمدة ثلاثة أسابيع. ونشر الحساب الرسمي لنادي النصر، على موقع التدوينات المُصغرة؛ تويتر، مساء اليوم الثلاثاء (7 نوفمبر/تشرين الثاني 2017):"الفحوصات الطبية تظهر إصابة اللاعب عبدالله العنزي بتمزق من الدرجة الثانية في العضلة الخلفية وسيحتاج للراحة والعلاج لمدة ثلاثة أسابيع". وسيغيب العنزي عن الفريق لمدة ثلاثة أسابيع، يخضع خلالها للعلاج والتأهيل، قبل أن يعود للمشاركة في التدريبات الجماعية. ومن جانبها، أعربت الجماهير النصراوية عن أسفها البالغ لما تعرَّض له حارسهم، متمنيين له الشفاء العاجل والعودة للملاعب في أقرب وقت.
إصابة عبد الله العنزي في تدريبات النصر
استأنف الفريق الكُروي الأول بنادي النصر، تدريباته اليومية، مساء اليوم الجمعة، بعد إنتهاء الإجازة التي منحها الجهاز الفني للاعبين يومي الأربعاء والخميس الماضيين، وذلك على ملعب النادي، تحت إشراف المدير الفني للفريق، جوستافو كونتيروس. والتقى المدرب اللاعبين قبل انطلاق التدريبات، وقام بشرح البرنامج الخاص بمعسكر الفريق الخارجي في الإمارات، مطالبًا في الوقت ذاته، بضرورة الالتزام والجدّية، مؤكدًا أن من يثبت نفسه خلال المعسكر، سيحصل على فرصة اللعب بشكل أساسي مع عودة المباريات الرسمية للفريق العاصمي. وانطلقت التدريبات بتمارين الإحماء والإطالة، تلى ذلك تمارين تقوية باستخدام أجهزة بأوزان مختلفة، بعد ذلك قسّم المدرب اللاعبين إلى أربع مجموعات، كل مجموعة تلعب الكرة الطائرة بالقدم والرأس واختتم بالركض حول الملعب. وفي سياق متصل، تعرَّض حارس المرمى، الكابتن عبد الله العنزي لإصابة خلال حصة الفريق التدريبية مساء اليوم، ومن المقرر أن يجري غدًا كشفًا طبيًا لتحديد نوع الإصابة، وهو الأمر الذي "يزيد الطين بلة" إذ يعاني الفريق من مشكلة في هذا المركز.


●●