placeholder

وسوم عبد الله شهيل

الصنيع ينجح في غلق ثلاث ملفات نارية للعميد
نجح مجلس إدارة نادي الاتحاد، برئاسة حمد الصنيع، في غلق ثلاثة ملفات شائكة لمستحقات لاعبين سابقين بالفريق الأول، وكانت ملفات خطيرة من بينها لاعبين، تورط الرئيس السابق، أنمار الحائلي. وأنهت إدارة نادي الاتحاد، أزمة مستحقات اللاعب عبد الله شهيل، وذلك بتوقيع مخالصة معه ليرحل رسميًا عن صفوف الفريق وتنتهي مشكلته مع النادي تمامًا. وانضم شهيل إلى الاتحاد، غير أنه دخل في مشكلات مع النادي وصلت حد إعلانه عدم رغبته في البقاء بصفوف الاتحاد، والانتقال للعب في أحد أندية العاصمة الرياض. ويأتي إغلاق ملف شهيل ضمن الجهود التي تبذله إدارة الاتحاد، من أجل حسم الملفات التي كانت تسبب صداع مستمر للإدارات المختلفة. ومن الجدير بالذكر، أن الصنيع نجح في عقد اتفاق بين النادي والثنائي سلطان مدنش وريان صديق، على جدولة مستحقاتهما المتأخرة لدى الاتحاد، ليتم سدادها في المواعيد المتفق عليها طبقًا لجدول محدّد تم وضعه بعقد الاتفاق.


●●