placeholder

وسوم مالاوي

أربعة أسباب وراء رفض حمد الله تلبية دعوة المنتخب المغربي
على الرغم من تأكيد الفرنسي هيرفي رينار مدرب المنتخب المغربي، أنّ اعتذار حمد الله لاعب النصر عن الانضمام لصفوف أسود الأطلس، جاء بسبب ظروف عائلية، إلا أنّ هذا السبب كان غيرَ مقنعٍ للمغاربة والجماهير. وتداولت تقارير الأسباب الحقيقية وراء رفض اللاعب الانضمام لصفوف منتخب بلاده، والتي تمركزت حول 4 نقاط رئيسية نرصدها فيما يلي: 1- جرح قديم لا زال اللاعب يتذكر جرحه القديم بعدما تمّ استبعاده من أولمبياد لندن 2012، رغم جهوده الكبيرة التي أسهمت في تأهل منتخب بلاده، كما تمّ استبعاده أيضًا من كأس أمم أفريقيا 2017، وكأس العالم 2018. 2- استدعاءٌ مع لاعبي الصف الثاني جاءت الدعوة بقصد مشاركة اللاعب في مواجهة مالاوي في الثاني والعشرين من الشهر الجاري، رفقة لاعبي الاحتياط والصف الثاني، فيما سيشارك الأساسيّون الذين خاضوا مواجهات المونديال في مباراة الأرجنتين. 3- استياءٌ من طريقة رينار شعر حمد الله بالاستياء والإحباط، بسبب طريقة الفرنسي رينار الذي لم يُتابع اللاعب بشكل جيد في مبارياته مع النصر، وذلك على الرغم من توهجه الكبير في الفترة الأخيرة، حيث اكتفى رينار بسؤال أمرابط عن مستوى حمد الله قبل استدعائه لمواجهة مالاوي. 4- رغبة في التركيز على درع الدوري السعودي يرغب اللاعب في التركيز على تقديم عطاء متميز مع النصر، سعيًا للاستمرار في مطاردة الهلال المنافس اللدود على لقب الدوري السعودي، خصوصًا وأنّ حمـد الله يعيش فترة كبيرة من التألق مع الأصفر ويحظى بمعاملة طيبة. يُشار إلى أنّ اللاعب لم يحسم موقفه بعد من المشاركة في بطولة أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر الشقيقة، منتصف العام الجاري، ولا زال المشهد ضبابيًا حول موقف رينار من اعتذار حمــد الله الأخير.


●●