placeholder

وسوم محمد إبراهيم

المنسق العام للاتحاد العراقي: فوائد مباراة السعودية تفوق نطاق المباراة
أكد المنسق العام للاتحاد العراقي محمد إبراهيم، أنّ مباراة السعودية هي احتفالية في المقام الأول قبل أن تكون فنية، وأنّ هناك عدة فوائد سيجنيها الطرفان من هذه المناسبة. ويحل الأخضر غدًا الأربعاء، ضيفًا على نظيره العراقي، في مباراة ودية، تحتضنها مدينة البصرة، وحول سر اختيار البصرة، قال إبراهيم: "أولًا لأن بها أكبر منشأة رياضية في العراق حاليًا، وثانيًا لأننا كنا وما زلنا نعول على استضافة كأس الخليج في نفس الملعب، وثالثًا البصرة تعتبر ثاني أكبر مدينة في العراق، ورابعًا لأنها من ضمن ثلاث مدن سمح لنا الاتحاد الدولي بإجراء مباريات ودية دولية فيها". وتابع إبراهيم حول الهدف من المباراة، قائلًا: "هي احتفالية بالتأكيد في المقام الأول، ولكن الاستفادة الفنية ستكون حاضرة أيضًا بطبيعة الحال، للمدربين السعودي والعراقي، بتجربة بعض الأسماء التي سوف يتاح لها فرصة اللعب، في ظل غياب المحترفين من الجانبين". وحول مدى تأثير غياب المحترفين وتأخر انضمام لاعبي الزوراء والقوة الجوية على استعدادات المنتخب العراقي، قال إبراهيم: "أعتقد أن غياب أي لاعب على مباراة من هذا الطراز، لن يكون مؤثرًا، لأن هناك فوائد جمة سيجنيها الطرفان من هذه المناسبة، وغالبية الفوائد خارج نطاق المباراة في حد ذاتها". واختتم إبراهيم تصريحاته، قائلًا: "كل المؤشرات تدل على أن الشهر المقبل، سوف يشهد يوم الاحتفال الكبير برفع الحظر، وإن شاء لله يحتفل العراق مع جميع الأشقاء والأصدقاء بهذه المناسبة".
المصري محمد إبراهيم يدخل حسابات عددٍ من أندية الدوري السعودي
يبدو أن استبعاد المدرب المونتينيجري نيبوشا يوفوفيتش -مدرب الزمالك المصري- لصانع الألعاب محمد إبراهيم عن قائمة اللاعبين المقرر مُشاركتها في بطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية قد سلّط الضوء على اللاعب الماهر أمام أعين عددٍ من الأندية السعودية. إذ ألمحت بعض وسائل الإعلام إلى أن بعضًا من أندية الدوري السعودي -التي لم يُحَدَد اسمها على وجه الخصوص- قد بدأت بوضع اللاعب ضمن حساباتها وخياراتها الفنية المتاحة. وما يُقرّب المسافات أكثر بين محمد إبراهيم والأندية السعودية ليس فقط استبعاده عن القائمة الإفريقية، بل أيضًا توترت علاقته مع المستشار مرتضى منصور، رئيس النادي، في الآونة الأخيرة. يُشار إلى أن إبراهيم سبق وأن احترف خارج الأراضي المصرية، وتحديدًا في نادي ماريتيمو البرتغالي، قبل أربعِ سنوات من الآن.
الرائد يفاوض محمد إبراهيم ويتراجع عن معروف
تتجه أنظار مسؤولي الرائد، لصانع الألعاب المصري محمد إبراهيم، لاعب نادي الزمالك، ليدعم شيكابالا في هذا المركز، في ظل رغبة المسؤولين في تطوير هجوم الرائد. وكان مسؤولو الرائد قد اجتمعوا بعدد من لاعبي الزمالك، بعد المباراة الودية التي جمعت بين الفريقين، منهم المدافع محمد كوفي، ولاعب الوسط معروف يوسف، ومحمد إبراهيم الذي جرى الاجتماع به في حضور شيكا. وتقدم الرائد بعرض لضم معروف خلال الساعات الماضية، قبل أن يسحبه ويقدم عرضًا بديلًا للاعب محمد إبراهيم، وتشير التقارير لأن معروف قد اشترط قيمة مالية مبالغ فيها جعلت الرائد يتراجع عن ضمه. ومن ناحية أخرى استطلعت الإدارة الزملكاوية رأي لاعبها محمد إبراهيم، الذي وافق على مجاورة شيكا، لتطلب منه الإدارة كتابة مستند يؤكد رغبته في الرحيل. وتأتي هذه الخطوة لكي لا تُتهم الإدارة بالتفريط في اللاعب، في ظل اتهامات حالية أصلًا بالتخلي عن الموهوبين أمثال كهربا(الاتحاد)، ومصطفى فتحي(التعاون)، وشيكابالا(الرائد)، وقبلهم محمد عبد الشافي (الأهلي).

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

●●