placeholder

وسوم مصطفى بصاص

بصاص والزين يرفضان مبدأ الإعارة
اصطدمت مساعي إدارة الأهلي في إعادة إعارة الثنائي بصاص والزين برفض كلا اللاعبَين لمبدأ الإعارة، مشترطين الحصول على مخالصات مالية. وبذلك فإن الثنائي مصطفى بصاص، وأحمد الزين، قد وضعا إدارة الراقي بين خيارين لا ثالث لهما، إما المخالصات أو السماح لهما بالاستمرار في صفوف الفريق. ولا زالت إدارة الفريق تدرس حتى الآن أمر جميع اللاعبين الأهلاويين المقيدين في أندية أخرى -على سبيل الإعارة- مع المدرب الجديد بابلو جويدي، ومن المنتظر أن تحسم أمرها خلال الأيام المقبلة.
مصطفى بصاص يعود إلى الأهلي
قررت إدارة أحد -برئاسة سعود الحربي- عدم تجديد إعارة لاعب الوسط مصطفى بصاص القادم من الأهلي، إضافةً إلى اتجاهها للتخلي عن المدافع شافي الدوسري. وتبحث الإدارة عن استقطاب لاعبين جدد من المحليين والأجانب لضخ دماء جديدة في الفريق، بعدما حصد المركز الأخير في الدوري، قبل أن يضمن البقاء في دوري المحترفين بالفوز على الطائي في ملحق الصعود والهبوط. وكان حارس المرمى الجزائري عز الدين الدوخة هو الأجنبي الوحيد الذي ترغب الإدارة في تمديد تعاقده مع الفريق، إلا أنّ عدم قدرة النادي على الوفاء بمتطلباته المالية دفعته للتوقيع لنادي الرائد (طالع التفاصيل).
بصاص: أسعى لجاهزية كاملة قبل عودتي للأهلي
أكد مصطفى بصاص لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي أحد، أنه سيعود لأهلي جدة بمجرد انتهاء منافسات الموسم الحالي، معترفًا في الوقت ذاته بعدم جاهزيته لتلك الخطوة بعد. وانتقل بصـاص إلى أحد قادمًا من الأهلي في يناير / كانون ثان الماضي على سبيل الإعارة، وشارك في دقائق قليلة مع فريقه في مباراتيه ضد الاتحاد والنصر. وأوضح في تصريحات عقب نهاية مباراة النصر: "سأعود للأهلي الموسم المقبل، ولكن أسعى لجاهزية كاملة قبل ذلك". واعترف بصـاص بتواضع أداء فريق أحد في مباراته أمام النصر، على العكس تمامًا من المستوى ضد الاتحاد في المباراة الماضية. وأضاف: "حاولنا التسجيل في أكثر من مناسبة ولكن دون جدوى، والنصر حسم المباراة من ركلتي جزاء".
الميركاتو الشتوي: أُحد يضم بصاص الأهلي والفيحاء يتفق مع الأرجنتيني قوميز
أعلنت إدارة نادي الفيحاء مساء اليوم الاثنين (22 كانون الثاني/يناير 2018) عن توصلّها لاتفاق مع نادي ساوباولو البرازيلي، يقضي بانتقال لاعب خط الوسط الأرجنتيني جوناثان قوميز إلى صفوف النادي السعودي بنظام الإعارة حتى نهاية 2018 بنظام الإعارة مع أفضلية شراء بطاقة اللاعب لنادي الفيحاء. ومن المزمع أن يصل اللاعب برفقة وكيل أعماله إلى المملكة العربية السعودية خلال اليومين المقبلين، من أجل إجراء الفحوصات الطبية عليه، بالإضافة إلى توقيع عقود الانتقال.     وننتقل إلى إدارة نادي أُحد التي أعلنت في وقتٍ لاحق من مساء اليوم الاثنين، عن اتفاقها مع نظيرتها في الأهلي على انتقال اللاعب مصطفى بصاص إلى صفوف الأول على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الرياضي الجاري. وغرد الحساب الرسمي لنادي أُحد على موقع التدوينات المُصغرة تويتر:"أحد يوقع مع اللاعب مصطفى بصاص بنظام "الإعارة" حتى نهاية الموسم الرياضي الحالي". تجدّر الإشارة إلى أن بصاص( خط وسط - 24 عامًا) لم يشارك مع الأهلي في أي مباراة دورية خلال الموسم الرياضي الحالي.
تغرقُ الباخرة غالبًا قرب المرفأ؛ جوميز يرفض ضم بصاص
كشفت مصادر مطلعة داخل إدارة نادي التعاون، أن المدرب البرتغالي جوزيه جوميز، قد رفض مقترح الإدارة الخاص بضم لاعب الأهلي مصطفى بصاص، موضحًا أنه ليس بحاجة إلى خدماته خلال الموسم الحالي، بسبب وجود أكثر من لاعب يقوم بنفس أدواره. ويعرف المدرب البرتغالي جوميز، اللاعب جيدًا، حيث سبق وكان يدربه في بداية الموسم الفارط، قبل أن تتخذ الإدارة الأهلاوية قرارًا، بإبعاد البرتغالي وإعادة المدرب السويسري كريستيان جروس. ويمر مصطفى بصاص بضائقة كبيرة في الأهلي، على خلفية استبعاده من قائمة الفريق الآسيوية، وعدم اعتماد المدرب الأوكراني، سيرجي ريبروف عليه في أولى جولات جميل. وعلى صعيدٍ ميداني، تغلب التعاون في ثاني ودياته في المباراة التي أقيمت مساء الاثنين، على الحزم بهدفين دون مقابل، أحرزهما نايف هزازي عن طريق ركلة جزاء، وسيدريك أميسي، وقد حرص المدرب جوميز على إشراك أكبر عدد من اللاعبين في اللقاء.
النموذجي يعيش أزمة مالية
يعيش النادي النموذجي ظروفًا مالية صعبة، خلال الفترة الحالية، جعلت إدارته برئاسة عبدالعزيز بن حسن العفالق، تستغيث بأعضاء شرف النادي. ولا تستطيع إدارة الفتح توفير الأموال اللازمة للتعاقد مع أجنبي سادس، في ظل حاجة الفريق الماسة لمهاجم، بعد أن أصيب البرازيلي ناثان جونيور. كما تحاول الإدارة الفتحاوية التعاقد مع لاعب وسط الأهلي مصطفى بصاص، في ظل عدم حاجة مدربه ريبروف له، لكن عدم توافر السيولة يجعل الأمر صعبًا، خصوصًا أن نادي التعاون يسعى أيضًا للحصول على بصاص. وختامًا يحتاج نادي الفتح لمدافع، ما جعل الإدارة تدخل في مفاوضات مع الأهلي، للحصول على خدمات محمد أمان، وفي حالة عدم توافر الدعم المالي من أعضاء الشرف قريبًا، لن يتمكن الفتح من تدعيم صفوفه.
ريبروف يرفض ضم بصاص والإدارة ترحب القرار
أعطى المدرب الأوكراني سيرجي ريبروف، المدير الفني للفريق الكروي الأول بالنادي الأهلي، الضوء الأخضر للاعب الفريق مصطفى بصاص من أجل الانتقال إلى فريق أخر خلال الميركاتو الصيفي الجاري. ولقى قرار ريبروف ترحيبًا من قِبل المسؤولين بالأهلي، خاصة منذ أن تم استبعاده في منتصف الموسم الماضي بقرار إداري بسبب عدم انضباطه في التدريبات. ورحبت الجماهير الأهلاوية بقرار ريبروف، خاصة بعد تدهور مستويات اللاعب الفنية في الأونة الأخيرة.
مصادر تؤكد اِقتراب الرائد من خطف نجم الأهلي
أكد مصدٌر مقربٌ للغاية من نادي الرائد، أن الأخير قد وصل لمرحلة متقدمة في مفاوضاته مع لاعب الأهلي مصطفى بصاص، بغية انضمامه لصفوف الرائد بدايةً من الموسم المقبل. ويعيش اللاعب حالة من التجاهل الكبير من قِبل الإدارة الأهلاوية، حيث تم استخراج تأشيرات للاعبي الفريق، والذي سيغادر إلى النمسا عقب عيد الفطر المبارك لإقامة معسكره الخارجي، ولم يتم استخراج تأشيرة بصاص، في إشارة واضحة لعدم رغبة النادي بتواجده بصفوف الفريق في الموسم المقبل. ومن جانبها، أبدت الجماهير تذمرها من قرار الإدارة، مطالبةً في الوقت ذاته أن يكون خروج بصاص على سبيل الإعارة وليس البيع النهائي، كما طالبت البصاص بالالتزام خلال الفترة المقبلة، من أجل عودته لصفوف الراقي، خاصةً أنه يملك موهبة جيدة ولكنه أهمل في حق نفسه، وفقًا لما أتفقت عليه الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
ما سر استبعاد بصاص من الأهلي؟
في الوقت الذي يُعاني فيه الأهلي من الغيابات والإصابات، يُصر الجهازان الفني والإداري داخل الراقي على استبعاد اللاعب مصطفى بصاص دون إبداء أي أسباب من خلال المركز الإعلامي أو تصريح رسمي من أيٍ من أعضاء الجهازين الفني والإداري. وقد أبدت مصادرنا داخل الأهلي حالة من التكتم والغموض بشأن بصاص وأسباب استبعاده، وقرار جروس بالإصرار على عدم الاستعانة به على الرغم من انتظام اللاعب في التمارين واتباعه البرنامج البدني المعد له بشكل دقيق وانخفاض وزنه بشكل مناسب. وعلى الرغم من استبعاد اللاعب وعدم الاعتماد عليه، إلا أن هناك أنباء تشير إلى حصول اللاعب على عدة عروض من أجل انتقاله الموسم المقبل. مما يجعل مصير اللاعب مع الراقي ومستقبله مُعلقًا في الوقت الراهن.


●●