placeholder

وسوم هيرفي رينارد

مدرب منتخب المغرب يحسم الجدل حول تقديمه شكوى ضد النصر
نفى الفرنسي هيرفي رينارد المدير الفني لمنتخب المغرب، ما تمّ تداوله مؤخرًا حول تقديمه شكوى، للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" ضد نادي النصر بسبب لاعب الفريق نور الدين أمرابط. وانتشرت الأخبار مسبَقًا حول رفض الفرنسي مشاركة أمرابط مع فريقه رفضًا تامًا، كما اعتزم تقديم شكوى للفيفا في حالة إشراكه في المباريات قبل شفائه التام، وهو ما دعى رينارد للرد على تلك الأنباء عبر صفحته الشخصية بـ"فيسبوك" حيثُ قال: "مرة أخرى، كما هو الحال مع اقتراب المنافسات الدولية منذ قيادتي لمنتخب المغرب، يسعى بعض الأشخاص ووسائل الإعلام إلى زعزعة الاستقرار بمعلومات خاطئة وشائعات لا أساس لها من الصحة". وأكمل ناشرًا بيانًا باللغتين الفرنسية والإنجليزية: "أنكر تمامًا رغبتي في تقديم شكوى إلى FIFA ضد نور الدين أمرابط وناديه النصر الذي أرتبطُ معه بعلاقة جيدة". جدير بالذكر أنّ أمرابط لم يستطع إكمال المباراة أمام نادي الرائد في الجولة 26 من الدوري السعودي للمحترفين، ليسافر بعدها إلى البرتغال لعرض إصابته على طبيب مختص (طالع التفاصيل).
الاتحاد المصري يعرض 120 ألف دولار شهريًّا على رينارد لتدريب الفراعنة
عرض الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبو ريدة، على المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، راتبًّا شهريًّا يبلغ 120 ألف دولار، من أجل الموافقة على تدريب الفراعنة خلفًّا للأرجنتيني هيكتور كوبر. وعقد عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، حازم إمام، جلسة مع رينارد في فرنسا، من أجل التفاوض معه، لاسيما بعد علم الجبلاية بإمكانية رحيله عن تدريب أسود الأطلس. وأكدت تقارير إعلامية في وقتٍ سابق، أن رينارد يتقاضى 81 ألف دولار في الشهر نظير تدريبه للمنتخب المغربي، ومن المنتظر أن يحسم موقفه النهائي من تدريب منتخب مصر خلال الفترة المقبلة. هذا وقرّر الاتحاد المصري لكرة القدم في وقتٍ سابق، عدم تجديد عقد المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، بعد خروج الفراعنة المخيب للآمال من الدور الأول بكأس العالم 2018 المقامة في روسيا.


●●