placeholder

وسوم وفاق سطيف

الأهلي ينقل تدريباته بسبب أرضية الملعب
يحتضن ملعب 8مايو 1945م، في الجزائر، مواجهة الأهلي السعودي ونادي وفاق سطيف الجزائري، وذلك في 28 أكتوبر الحالي، ضمن منافسات كأس زايد للأندية الأبطال. ويبدأ الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بالتدرب على أرضية مركز الأمير عبد الله الفيصل للفئات السنية نهاية الأسبوع القادم، وذلك لتشابه أرضية مركز الفئات السنية، مع ملعب سطيف، حيث أن أرضيتهما من العشب الاصطناعي.
البطولة العربية: وفاق سطيف أول المتأهلين لدور الـ 16
تأهل فريق وفاق سطيف الجزائري إلى دور الـ 16 من البطولة العربية على الرغم من خسارته أمام العين الإماراتي بهدف مقابل لا شيء، في إياب دور الـ 32 من المسابقة. وكان الفريق الجزائري قد انتصر في لقاء الذهاب بنتيجة (2-1)، قبل أن يخسر في العودة (1-0)، ليتأهل بأفضلية الهدف خارج أرضه. وسجل اللاعب ابراهيم دياكي هدف العين الوحيد في المباراة، وذلك في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول من متابعة بالرأس من داخل منطقة الجزاء.
مدرب العين: كأس العرب للأندية الأبطال ليست من أهدافنا
أكد المدرب الكرواتي زوران ماميتش، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي العين الإماراتي، أن الفوز بكأس العرب للأندية الأبطال، ليس هدفًّا أساسيًّا في الموسم المقبل، مبديًّا في الوقت ذاته اندهاشه من فكرة استدعاء الدوليين للانضمام إلى المنتخب الإماراتي خلال فترة المعسكر الخارجي. وقال ماميتش في المؤتمر الصحفي الذي عقد على هامش مباراة فريقه أمام وفاق سطيف الجزائري المقررة في كرواتيا غدًّا الثلاثاء، في ذهاب دور الـ32 من كأس العرب للأندية الأبطال: «معسكر العين يمضي بالصورة المطلوبة، وفقًّا للبرامج الموضوعة والخطط المرسومة، وجميع اللاعبين المتواجدين يعملون بقوة وجدية». وأضاف: «المؤسف أننا نواجه بعض المشاكل المتمثلة في إصابة عدد من اللاعبين المهمين، كريان يسلم ومحمد عبد الرحمن ومهند سالم العنزي، بالإضافة إلى انضمام حسين الشحات للمعسكر قبل بضعة أيام، ووصول ماركوس بيرج أمس، بسبب مشاركة منتخب بلاده السويد في كأس العالم». وزاد: «الواقع يؤكد أننا نواجه بعض المشاكل، ولكن أجواء المعسكر بصورة عامة تبدو جيدة جدًّا، والحقيقة نحن لم نخطط للعب مباراة دور الـ32 من مسابقة كأس العرب للأندية الأبطال، لأننا نعاني من بعض المشاكل والمتمثلة في غيابات عدة». وتابع: «المؤكد أننا لن نستطيع جمع 15 لاعبًّا لمواجهة الإياب، في ظل انضمام 8 لاعبين دوليين إلى المنتخب، فضلًّا عن ثلاثة سيغادرون إلى المنتخب الأولمبي، بالإضافة إلى جانب عدم مشاركة البعض بداعي الإصابة، وسنفتقد في تلك المواجهة لجهود نحو 20 لاعبًّا، أمام منافس جيد». وواصل: «التوقيت المحدد لإقامة المباراة غريب فعليًّا، ومن الصعب لعب مواجهة رسمية في منتصف مرحلة الإعداد التي تسبق انطلاقة الموسم». وأوضح: «في المقابل أدى الفريق المنافس مباراتين بمسابقة دوري أبطال إفريقيا، خلال الأسبوعين الماضيين، ولا أعتقد أن الأمر طبيعي، لكننا سنبذل قصارى جهدنا ولا ننتظر من فريقنا أن يكون في أفضل حالاته، لأن موسمنا طويل». واستطرد: «إذا كنا في أفضل جاهزيتنا حاليًّا، أعتقد بأننا سنفقد قوتنا بحلول آذار/مارس أو نيسان/أبريل 2019، ومع كل الاحترام لهذه المسابقة، إلا أنها ليست هدفًّا رئيسيًّا للعين في الموسم الجديد». وقال: «خلال السنوات الـ35 التي أمضيتها في كرة القدم على المستوى الأعلى، لم أسمع أبدًّا عن استدعاء اللاعبين من أنديتهم للمنتخب خلال فترة التحضير للموسم، لأنه ليس أمرًّا طبيعيًّا، لأن تلك المرحلة أكثر أهمية لإعداد اللاعبين لموسم طويل». وأشار زوران: «بدون تدريب حقيقي سيواجه اللاعبون إصابات والضرر هنا لا يعود على النادي فحسب، بل حتى المنتخب الإماراتي سيعاني، ولا أجد أي تفسير منطقي استند عليه اتحاد الكرة لتبنى هذه الفكرة». وأضاف: «لست مع القرار لأن سلبياته أكبر، ولن أكون مندهشًّا إذا ما فقد المنتخب العديد من اللاعبين الرئيسيين قبل كأس آسيا بسبب الإصابات». وأوضح: «عندما جئت إلى النادي، أكدت للجميع بأنني معتاد على حصد البطولات، وهذا ما أريد أن أفعله مع فريقي هنا، ونجحنا في الموسم الماضي عندما حققنا الثنائية التاريخية، وثقتي في لاعبي العين لا حدود لها لأنهم الأفضل بالنسبة إليّ». وأكد: «ندرك جيدًّا بأن جدولنا مزدحم، وأشعر بأنه لا نملك عددًّا كافيًّا من اللاعبين لاعتماد سياسة التدوير وتحدياتنا متمثلة في 7 مسابقات، بالإضافة إلى أن لاعبي المنتخب سيلتحقون بقائمة كأس آسيا، لذا نحن نحتاج إلى قائمة كبيرة». وأكمل بقوله: «سنحرص على منح فرصة أكبر للاعبين الشباب، اتساقًّا مع رؤية النادي كما منحنا عددًّا كبيرًّا الفرصة في العام الماضي».
السعودي تركي الخضير يضبط مباراة العين ووفاق سطيف
قرّر الاتحاد العربي لكرة القدم إسناد مهمة إدارة مباراة العين الإماراتي ووفاق سطيف الجزائري -ضمن ذهاب دور الـ32 من بطولة كأس العرب للأندية الأبطال- إلى الحكم السعودي تركي الخضير. ومن المقرر أن تنطلق المباراة بعد غدٍ الثلاثاء، على الأراضي الكرواتية، والتي تُعتبر -نظريًا- أرض العين الإماراتي، بعدما وافق الفريق الجزائري على نقل المباراة إلى مقر معسكر العين. هذا ويُعاون تركي الخضير، الحكمان محمد العبكري (مساعد أول) وخلف زيد (مساعد ثاني)، فيما يتولى خالد الطريس مهمة الحكم الرابع. وأسند الاتحاد العربي مهمة مراقب المباراة ليحيى القرني، فيما سيتولى المغربي محمد الكزاز مهمة تقييم الحكام. يُشار إلى أنّ مباراة الإياب أيضًا ستنطلق على الأراضي الكرواتية، يوم السبت المقبل، وذلك باتفاق كلا الفريقين.
البطولة العربية: العين ووفاق سطيف يتواجهان في كرواتيا
تستعد اللجنة المنظمة لبطولة كأس العرب للأندية الأبطال لكرة القدم، لانطلاق دور الـ32 من البطولة، يوم 31 من شهر يوليو الجاري، والبداية مع مباراة فريقي العين ووفاق سطيف. وتعقد اللجنة اجتماعاتها التحضيرية الخاصة بالبطولة اليوم الأحد وغدًا الإثنين في مدينة جدة، من أجل مراجعة كافة استعدادات اللجان لانطلاق البطولة. ومن المقرر أن تنطلق مباراة العين الإماراتي ووفاق سطيف الجزائري، في العاصمة الكرواتية زغرب، بعد موافقة وفاق سطيف على خوض المباراة في مقر معسكر الفريق الإماراتي.
أزمة بين الجزائر والسعودية والسبب جمال بن العمري
فجّر المدافع جمال بن عمري لاعب الشباب الحالي ووفاق سطيف السابق صاحب ال 26  عامًا أزمة بين الناديين، حيث قام اللاعب بفسخ عقده مع وفاق وتعهد بدفع الشرط الجزائي من مستحقاته من نادي الشباب، وبسبب الأزمة المالية الطاحنة التي تعرض لها نادي الشباب لم يستلم بن العمري مستحقاته حتى الآن وامتنع عن حضور التدريبات بعد راحته الممنوحة له بعد الجولة 21. يُذكر أن حسن حمار رئيس نادي وفاق سطيق قد هدد بأنه سيقدم شكوى للهيئة القضائية في البلاد كي يحصل النادي الجزائري على مستحقاته. وبرغم سوء النتائج الملازم للناد العاصمي، إلا أن المدافع الجزائري يعتمد عليه المدرب سامي الجابر بشكل كبير بسبب المستوى الرائع الذي ظهر به.


●●