placeholder

وسوم ياسر القحطاني

برشلونة الإسباني طرفًّا ثانيًّا في حفل اعتزال قائد الهلال ياسر القحطاني
كشفت تقارير صحفية مستندة إلى مصادر مطلعة، أن اللاعب الدولي السعودي السابق ياسر القحطاني، قائد فريق الهلال الذي أعلن اعتزاله كرة القدم في نهاية الموسم الماضي، وبالتعاون مع الشركة التي ستنظم حفل اعتزاله، أتم الاتفاق مع فريق برشلونة الإسباني، ليكون طرفًّا ثانيًّا في مباراة الاعتزال. وأكدت التقارير أنه سيتم تحديد الموعد المناسب وفقًّا لجدول الفريق الكتالوني، شريطة أن يخوض المباراة بكامل نجومه، يتقدمهم قائد منتخب الأرجنتين، ليونيل ميسي، تنفيذًّا لرغبة القحطاني الحاصل على لقب أفضل لاعب في آسيا عام 2007. وأتم القحطاني والشركة المنظمة لحفل اعتزاله، الاتفاق مع النجم الإيطالي المعتزل، لاعب روما السابق، فرانشيسكو توتي على أن يخوض اللقاء مع الفريق الأزرق أمام برشلونة. وانضم ياسر القحطاني (مهاجم - 35 عامًّا) إلى صفوف الهلال قادمًّا من نادي القادسية في موسم 2005، في صفقة تاريخية وصلت إلى 25 مليون ريال وقتذاك. وحقّق القحطاني المولود في الرياض عام 1982، بطولة كأس ولي العهد مع الهلال 7 مرات، مواسم 2005-2006 و2007-2008 و2008-2009 و2009-2010 و2010-2011 و2012-2013 و2015-2016 وبطولة كأس الأمير فيصل بن فهد مرة موسم 2005-2006. كما حقق اللاعب مع الأزرق، لقب الدوري السعودي الممتاز خمس مرات، مواسم 2007-2008 و2009-2010 و2010-2011 و2016-2017 و2017-2018، وكأس خادم الحرمين الشريفين مرتين 2015 و2017.
ياسر القحطاني يتغزّل بالجابر والشلهوب
بعد زيارة رئيس نادي الهلال، سامي الجابر إلى معسكر الفريق المُقام في مدينة لينز النمساوية، نشر لاعب الفريق وقائده المعتزل حديثًّا الكابتن ياسر القحطاني، صورة عبر حسابه على تويتر لسامي الجابر وهو يحتضن اللاعب محمد الشلهوب عند وصوله إلى المعسكر وعلق عليها بقوله: «عقبال ما أشوف هالحضن بمناسبة الفوز ببطولات الموسم يااارب». عقبال ما أشوف هالحضن بمناسبة الفوز ببطولات الموسم يااارب??? pic.twitter.com/fKuPwgyKlC — ياسر القحطاني (@Y20) July 30, 2018 وأعلن الكابتن ياسر القحطاني (35 عامًّا) اعتزاله اللعب رسميًّا في منتصف نيسان/أبريل الماضي، بعد موجة من الانتقادات التي تعرَّض لها بسبب انخفاض مستواه، وعقب تتويج الهلال بلقب الدوري السعودي للمحترفين 2017-2018. ويقيم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال حاليًّا، معسكرًّا خارجيًّا في مدينة لينز النمساوية، ضمن التحضيرات للموسم الكروي الجديد.
القحطاني يكشف عن قراره الذي ندم عليه
أكد ياسر القحطاني لاعب الهلال المعتزل، أن أكثر قراراته التي ندم عليها هو اعتزاله الدولي عام 2011 في كأس آسيا، ثم العودة في قراره والمشاركة مع الأخضر في دورة الخليج 2012. وصرّح اللاعب لإذاعة مارينا "إف إم": "عادةً لا أتخذ قرارات إلا بعد التأكد منها مائة بالمائة، لذلك بعد العودة من الاعتزال ندمت على إعلان ذلك القرار في ذلك التاريخ". وتابع: "اتخذت قرار العودة من الاعتزال بعد أن تأكدت وتيقنت أن قرار اعتزال اللعب الدولي كان قرارًا خاطئاً". وأردف: "هذا تسبب في تشتيت ذهني، وأحسست أنّي أخطأت خطأً كبيرًا في حق نفسي باستعجالي في اتخاذ قرار اعتزال اللعب الدولي". واستدرك اللاعب بأنّ هذا القرار قد مثّل نقطة تحول في شخصيته وفكره وطريقة اتخاذه للقرارات المصيرية، وخصوصًا خلال اعتزاله كرة القدم نهائيًا بعدد تتويجه بالدوري خلال الموسم المنصرم. https://youtu.be/Ebmg8wXBuRY
القحطاني يُحدد موعد حفل اعتزاله.. ويفاضل بين هذين الكبيرين
أعلن ياسر القحطاني قائد نادي الهلال المعتزل حديثاً، أنّ مهرجان اعتزاله سيُقام خلال شهر ديسمبر المقبل، في حضور أحد الكبيرين ريال مدريد أو برشلونة. وكان القحطاني قد أعلن اعتزاله عالم الساحرة المستديرة، قبل نحو شهرين، وذلك في أعقاب التتويج بلقب الدوري السعودي للمحترفين. وأعلن تركي آل الشيخ -رئيس الهيئة العامة للرياضة- في وقت سابق، أنّه سيتكفل بحفل اعتزال اللاعب، تقديرًا لجهوده مع ناديه ومنتخب بلاده. وقضى القحطانـي 13 عامًا بين جدران الهلال، لم يبخل خلالهم بأي جهد في سبيل رفعة النادي، وساهم في حصوله على كثير من الألقاب.
ياسر القحطاني يقود نجوم القادسية للتغلب على فريق الإعلاميين
شارك اللاعب الدولي ياسر القحطاني، قائد الهلال المعتزل، في ختام دورة سعود جاسم الرمضانية التي أقيمت في مقر نادي القادسية بالخبر، بمشاركة عدد من نجوم الفريق الشرقي السابقين، في مقدمتهم سعود كريري وسعيد الودعاني وبندر الخالدي ومحمد الفرحان وخالد جاسم. وسجل القحطاني هدفين في المباراة التي جمعت فريقه المكون من نجوم القادسية، وفريق الإعلاميين، والتي انتهت بنتيجة 5-3. وحضر فعاليات البطولة الرمضانية، العديد من كبار الشخصيات، لعل أبرزهم عبد الله جمعة، رئيس أرامكو السابق، ورؤساء القادسية السابقين ورجال أعمال من الخبر وبعض محبي النادي. يذكر أن القحطاني قد مثّل القادسية في بداية مشواره الكُروي، قبل أن ينضم إلى الهلال في عام 2006.
هل يشارك محمد صلاح في حفل اعتزال القحطاني؟
بات النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي مرشحًا للمشاركة في حفل اعتزال ياسر القحطاني نجم الهلال، إذ يفاضل الأخير حاليًا بين ناديي برشلونة وليفربول لاستدعاء أحدهما لحفل اعتزاله. وكان تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة قد تكفل بمهرجان اعتزال لاعب الهلال، الذي أعلن الابتعاد عن عالم الساحرة المستديرة عقب تتويج فريقه بالدوري (طالع التفاصيل). وعرض آل الشيخ على القحطاني استدعاء فريق ريال مدريد الأسباني من أجل الحفل، إلى أنّ القحطاني حصر اختياراته بين البرسا والليفر. ولفت صلاح الأنظار إليه مؤخرًا بعد تألقه مع ليفربول الذي أصبح على أعتاب التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا بمساهمة كبيرة من النجم المصري.
القحطاني يعلّق على أحداث أعظم رويال رامبل
امتدح ياسر القحطاني لاعب الهلال والمنتخب السعودي السابق، فعاليات أعظم رويال رامبل التي تم تنظيمها ليلة أمس في مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة. وكتب اللاعب على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "كرنفال عالمي ناجح بكل المقاييس.. تنظيم إحترافي.. تفاعل جماهيري كبير". وتابع: "شكراً لهيئة الرياضة على هذا المجهود الجبار.. شكراً معالي تركي آل الشيخ على تحقيق أحلام الكثير من المحبين لهذه اللعبة". وسلّم آل الشيخ ليلة أمس حزام بطولة أعظم رويال رامبل للمصارع العملاق برون سترومان بعدما تمكن من الفوز في المباراة الملكية، التي شهدت مشاركة 50 مصارعًا للمرة الأولى في التاريخ (طالع نتائج النزالات). وكان ياسر القحطاني قد أعلن اعتزاله عالم الساحرة المستديرة، بعدما تُوّج الهلال بلقب الدوري السعودي للمحترفين موسم 2017-2018 (طالع التفاصيل).
محمد الدويش: من يقلل من القحطاني إمعة
شهدت الأوساط الرياضية السعودية في الفترة الماضية، حدثًا محزنًا وهو اعتزال اللاعب المخضرم ياسر القحطاني ، نجم المنتخب السعودي ونادي الهلال، عن لعب كرة القدم. في هذا الصدد أبدى محمد الدويش، الكاتب والناقد الرياضي، حزنه على اعتزال القحطاني، حيث كتب عبر حسابه الشخصي على تويتر: "متى ما اختار ياسر القحطاني موعد اعتزاله فجمهوره سيكون في الموعد ولن تسعهم الدُّرة، ومن يُقلل من شعبيته فهو إمعة". وتفاعل عددًا كبيرًا من الجماهير مع هذه التغريدة، حيث قال أحد المتابعين: "طيب انت وش نقول عليك". وأضاف ثانٍ: "يبدو أن كلمة ( إمعه ) صارت معك في كل يوم". وأردف ثالث: “تغريدة لكسب التعاطف ونسيان الماضي". الجدير بالذكر أن ياسر القحطاني قبل اعتزاله قد خاض معركة مع الإعلاميين، وقام بوصفهم بالإمعات مما أثار الجدل في الأوساط الرياضية السعودية.
ياسر القحطاني: قرار الاعتزال كان بمحض إرادتي
أوضح مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال المعتزل حديثًا، الكابتن ياسر القحطاني، حقيقة تعرّضه إلى ضغوطٍ خارجية، من أجل اتخاذ قرار اعتزال الساحرة المستديرة. وقال القحطاني في تصريحات تلفزيونية: «الاعتزال أصعب قرار اخترته، وكان لدي مشاعر مختلطة، فليس من السهل أن تغير الروتين الذي اعتدت عليه طيلة حياتك». وزاد: «اتخذت القرار بمحض إرادتي، ودرست القرار منذ منتصف الموسم، وتأكدت منه قبل 3 أشهر، بعد استشارة الوالد وإخواني، وسعدت أني ختمت مسيرتي ببطولة مثل الدوري». وأكد الهلالي السابق، أنه سيتجه إلى عالم البيزنس بعد اعتزاله، مبديًا عدم رغبته في العمل الإداري أو التدريبي، خاصةً أنه يتسم بالعصبية. وعن آخر مواسمه في المستطيل الأخضر، قال القحطاني: «وصلت إلى قناعة بأن أتوقف، وكان من الممكن ألا ينتهي الموسم ببطولة، لكن النهاية جاءت كما تمنيت، والموسم الأخير جاء من باب العبرة بالخواتيم، ولم أقدم فيه أفضل مستوياتي أبدًا، بل هو من أسوأ مواسمي، فلم أشارك كثيرًا وخسرنا عدة بطولات، كما أني عرفت منذ منتصفه أني سأعتزل». وأشار: «كنت أربط استمراري بالقرار الفني، وأجلس مع المدرب وأسأله هل تحتاجني أم لا، وأول مدرب فعلت معه ذلك كان اليوناني دونيس، بعد إصابتي بقطع في الرباط الصليبي، ومن بعده دياز، وأخبراني أنهما يحتاجانني». وعن إصاباته، قال القحطاني: «لست محترفًا بشكل كامل، ولا أتمتع بنوم منتظم، ولا أعيش حياة المحترفين، لكن السبب الرئيس وراء إصاباتي أني كنت أتعجل العودة».


●●