placeholder

وسوم يعقوب المطير

المطير يهاجم مركز التحكيم الرياضي السعودي ويطالب بإغلاقه
أكّد المحامي والمختص القانوني في قانون الرياضة الدولي يعقوب المطير عدم جدوى مركز التحكيم الرياضي، خاصةً بعد البيان الأخير الذي أصدره المركز بشأن احتجاج الهلال في الطعن حول مشاركة لاعب الوحدة محمد القرني. ونشر المطير على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلًا: "٤ آراء قانونية اثنان منهم كانا محكمان في مركز التحكيم سابقًا اتفقوا جميعا على عدم صحة الإجراء الذي قام به رئيس مركز التحكيم الرياضي السعودي برفض احتجاج الهلال، و عدم إحالة المنازعة التحكيمية إلى هيئة التحكيم (لجنة المحكمين).. هل هذا اقتراب لإغلاق المركز و العودة إلى محكمة الكاس؟". https://twitter.com/Yaqoub_Almutair/status/1128306858576490496 ونشر في تغريدة أخرى: "عدم إحالة المنازعات التحكيمية إلى هيئة التحكيم المشكلة من محكمين لنظر النزاع، يؤكد على عدم جدوى مركز التحكيم.... استفسار: هل تؤيد إغلاق مركز التحكيم و العودة مباشرة إلى محكمة الكاس الدولية، مثل هو المعمول به سابقًا؟.. ما هو رأيكم؟". https://twitter.com/Yaqoub_Almutair/status/1128308489363906561 هل تؤيد المختص القانوني في كلامه؟! طالع البيان
المطير: موقف الهلال القانوني ضد الوحدة صحيح تمامًا
علق المستشار القانوني المتخصص في القانون الرياضي يعقوب المطير على الاحتجاج الذي تقدمت به إدارة نادي الهلال إلى مركز التحكيم الرياضي بشأن قضية مشاركة لاعب الوحدة محمد القرني في مباراة الفريقين. وكانت لجنة الاستئناف باتحاد كرة القدم قد أصدرت قرارًا برفض طلب الاستئناف المقدم من إدارة الهلال ضد نادي الوحدة بشأن مشاركة لاعب الأخير محمد القرني في مباراة الفريقين (طالع التفاصيل). وقد تعادل نادي الهلال إيجابيًا مع نظيره الوحدة بهدفٍ لكلٍ منهما، ضمن فعاليات الجولة الـ23 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين (طالع التفاصيل). وقال المطير في تصريحاتٍ صحفية: "بعد تقدم الهلال إلى مركز التحكيم الرياضي في قضية عدم نظامية تسجيل اللاعب الهاوي "محمد القرني" في الوحدة خارج فترة التسجيل، فالموقف القانوني للهلال صحيح استنادًا لنص المادة السابعة من النظام الأساسي للمركز، و خاصة بعد تدعيم ملف القضية بالمستند الوارد من الفيفا". ويحتل نادي الهلال المركز الثاني -بشكل مؤقت- في جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين برصيد 63 نقطة، فيما يحتل الوحدة المركز السابع برصيد 39 نقطة.
مستشار قانوني ينتقد قرار الانضباط والأخلاق بشأن احتجاج الهلال
انتقد المستشار القانوني يعقوب المطير، قرار لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم، بسبب رفضها الاحتجاجات المقدمة من الهلال والحزم والفيحاء. وصرّح المطير قائلًا: "رغم ‏أنه كان من المتوقع صدور قرار لجنة الانضباط والأخلاق بهذا الشكل، لكن قانونيًا ‏القرار غير ‏صحيح، من حيث نصه على أنّ الرفض جاء لعدم توفر شروط المادة 132/1، ويخالف ‏نص المادة 29 من لائحة الاحتراف وأوضاع اللاعبين". وتابع: "طالما أنّ اللاعب غير ‏المؤهل، قد شارك في المباراة فهو مؤثر بشكل مباشر على اللقاء". وأضاف: "‏الكرة كما يقال الآن في ملعب لجنة الاستئناف بالاتحاد السعودي لكرة القدم، ‏ويُنتظَر أن تؤيد قرار لجنة الانضباط، وبالتالي فإن المسار كما بيناه سابقًا، سيكون هو مركز التحكيم الرياضي، والذي تشكل مؤخرًا ‏برئاسة الدكتور خالد بانصر، ويضم بمجلس الإدارة الدكتور عبد العزيز آل فريان، والدكتور عصام الغامدي، وعمر باخشوين، ‏وهادي صوعان". جدير بالذكر أنّ لجنة الانضباط والأخلاق قد أصدرت بيانًا ترفض فيه الاحتجاجات المقدمة من الهلال والحزم والفيحاء (طالع التفاصيل).
مختص قانوني: احتجاجات الأندية في الجولة 23 في محلها
أوضح المستشار القانوني، والمختص في القانون الرياضي الدولي يعقوب المطير أنّ احتجاجات الأندية "الهلال والفيحاء والحزم" في الجولة 23 من الدوري السعودي للمحترفين، لن تتجاوز مركز التحكيم الرياضي برئاسة خالد بن حسن بانصر. وصرّح المطير قائلًا: "في حال رفضت لجنة ‏الانضباط والأخلاق، الاحتجاجات ‏المقدمة من الأندية الثلاثة، فإن القرارات ستحال إلى لجنة الاستئناف بالاتحاد السعودي". وتابع: "بعد ذلك أقصى ‏درجة قضائية يمكن الوصول إليها هو مركز التحكيم الرياضي ‏السعودي، ولا يمكن ‏الذهاب إلى الفيفا أو محكمة الكاس". وبالنسبة لقانونية مشاركة اللاعبين، محمد القرني لاعب الوحدة، وناصر الشمراني لاعب الاتحاد، وعبد الله العويشير لاعب أحد، فقد قال: "الأندية استندت إلى نص المادة 29 من لائحة ‏الاحتراف وأوضاع اللاعبين وانتقالاتهم، والأصل في المادة أنه لا يجوز تسجيل اللاعبين ‏‏(محترفين أو هواة)، إلّا في ‏إحدى فترتي التسجيل السنوية المحددتين بالتعميم السنوي". وأضاف: " اللاعبون الثلاثة قد تم ‏تسجيلهم خارج الفترة الرسمية، فالفقرة ‏‏(5/29) تنص على استثناء التسجيل ‏في فترات التسجيل على المسابقات التي تقتصر على ‏الهواة". وأعلن المستشار القانوني عن وجهة نظره قائلًا: "في اعتقادي من المفترض أنّ دوري المحترفين لا يلعب فيه إلّا ‏اللاعبين ‏المحترفين ولا يسمح فيه بمشاركة الهواة، وعلى ضوء ذلك صُنف دوري محترفين، ‏وهو ما يعني أنّ الاحتجاجات صحيحة". وجدير بالذكر أنّ الأندية الثلاثة الذين رفعوا احتجاجات هم الهلال والحزم والفيحاء، وذلك بسبب عدم قانونية مشاركة اللاعبين الثلاثة -الذين تم ذكرهم بالأعلى- وهو ما جعل الجولة 23 جولة الاحتجاجات.


●●